الأخبار

الصحة تحذر في بيان من خطورة الوضع وتؤشر زيادة غير مسبوقة في الوفيات


اصدرت وزارة الصحة والبيئة، اليوم الاربعاء، بيانا مهما تحذر فيه من خطورة الوضع وشدته في العراق بسبب المتحور "دلتا".

وذكرت الوزارة في بيانها ان "المنحنى الوبائي يستمر في التصاعد نتيجة لزيادة نسب الاصابات والوفيات في ظل تعرض بلدنا ودول العالم الى موجة ثالثة شرسة وقاسية من جائحة كورونا، مسببة ضغطا شديدا على المستشفيات ومراكز علاج كورونا التي تشهد أكتظاظ المرضى الراقدين وزيادة الحالات الشديدة والحرجة بضمنها فئة الشباب ،مع تصاعد عدد الوفيات بشكل خطير وغير مسبوق".

واضافت "لقد كررنا التحذير طيلة الفترة الماضية من خطورة الاستهانة والتجاهل للإجراءات الوقائية الصادرة عن الجهات الصحية المختصة، حيث أستمر اغلب المواطنين في ممارسة أنشطتهم الاجتماعية واقامة المناسبات والتجمعات البشرية مثل مجالس العزاء والولائم الجماعية بدون التزام بالاجراءات الوقايئية مثل أرتداء الكمام والتباعد البدني وتعقيم اليدين".

وتابعت "أن خبراء الصحة العامة والوبائيات يؤكدون أن السلالة الجديدة لفايروس كوفيد ١٩( دلتا ) تتنقل بكل سهولة وسرعة فائقة في تلك التجمعات مسببة أصابات كبيرة وخطرة حتى بين فئتي الشباب والاطفال، مما يزيد الضغط على المؤسسات الصحية وملاكاتها البطلة التي تتصدى للجائحة منذ بداية العام ٢٠٢٠ ولحد الان، لذا نهيب بالجميع ترك منهجية التهاون والاستهتار بالاجراءات الوقائية فالبلد على أعتاب كارثة صحية وانسانية لا يعلم مداها الا الله".

ولفت البيان الى أن "وزارة الصحة تطلق نداءً وطنيا لكل العراقيين الاعزاء بالتعاون معها ومساعدة ملاكاتها البطلة في ايقاف سلسلة أنتقال الوباء عبر الخطوات التالية :

١. ارتداء الكمام .

٢. الخروج للضرورة فقط والالتزام بالتباعد البدني في العمل والتجمعات العائلية الضرورية .

٣. ايقاف التجمعات البشرية في الفترة الحالية لاي سبب كان .

٤. الاسراع الى التلقيح في اقرب مركز او مستشفى .

واردفت الصحة أن "المسؤولية القانونية والاخلاقية تفرض على الرموز الدينية والسياسية والثقافية والاكاديمية والرياضية والعشائرية بان يحشدوا الجهود مع الجهات الصحية المختصة لإنقاذ المجتمع من خطر الوباء وذلك بحث الناس على الالتزام بهذه الاجراءات البسيطة والكفيلة بقطع سلسلة انتقال العدوى والسيطرة على الوباء".

واوضحت "كما تناشد الوزارة كافة القنوات ووسائل الاعلام من خلال برامجها المتنوعة على اظهار خطورة الموقف الوبائي وحث الناس على الالتزام بتلك الاجراءات الوقائية وأهميتها لحياتهم".

ونوهت بالقول على "الاجهزة الامنية مساندة ملاكات الجيش الابيض لتطبيق التوصيات الوقائية في المرافق الحيوية ذات التجمعات البشرية واتخاذ الاجراءات القانونية الرادعة بحق المخالفين".

وختمت "نتقدم بالشكر والتقدير والامتنان الى ابطال الجيش الابيض وهم يقضون ايام العيد في جبهة القتال ضد هذا الوباء لتقديم الخدمات الصحية للمرضى في مستشفيات العراق".

 

كما نشكر كل الجهات الساندة لجهود وزارة الصحة.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1694.92
الجنيه المصري 92.94
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.82
التعليقات
رسول حسن نجم : يقول الامام الحسين ع(ان الله ليعطي على النيه مالايعطي على العمل) فصبرا حتى يقضي الله وعدا كان ...
الموضوع :
الحمد لله الذي خلق الحسين..
رسول حسن نجم : لماذا هذا الخلط بقائمه هي موجوده اساسا في العمليه السياسيه منذ٢٠٠٣ وبين المتطوعين الذين هم من الجماهير ...
الموضوع :
انتخب الحشد وكن من الشجعان ولا تكن من الغمان!
رسول حسن نجم : بتقسيم ١٣٠ مليار دولار على ٤٠مليون(عدد سكان العراق) يكون الناتج٣٢٥٠(ثلاثة الاف ومئتان وخمسون) دولار وليس ثلاثة ملايين ...
الموضوع :
الاقتراض الاضطراري
رجب سلمان ثجيل : المشكلة ليست بالمسكين صاحب نظرية (غلس وانته ما تدري)...المشكلة بالذيول والمطبلين واللوكيه الذين يتحلقون حول المشعول( طبعا ...
الموضوع :
غلّس وإنت ما تدري ..!
مقيم في ايران : اجمل الحوارات التي اانس بها حوار السفارة العراقية في ايران الكاتب ينتقدهم لتأخير معاملة ايرانية زوجها عراقي ...
الموضوع :
أسلاك شائكة في طريق زوجات العراقيين من أصول ايرانية
منير حجازي : سحب رتبة الضباط ، القائهم في التوقيف ومحاكمتهم وادانته وزدهم في السجن. غير ذلك لا ينفع اي ...
الموضوع :
’هددوا الشاب بأخواته وأمه’ ’سايكوباثيون’ يعششون داخل أجهزة الأمن العراقي.. لا استقالات ولا إقالات بعد فضيحة بابل
رسول حسن نجم : هذا من ضمن الاحقاد الدفينه على سماحة الشيخ الصغير من قبل الزمر البعثيه ومن تبعهم جهلا او ...
الموضوع :
بالصور .... جزء من الحملة المستمرة للافتراء على سماحة الشيخ جلال الدين الصغير
رسول حسن نحم : في رأيي القاصر يجب الرجوع الى مدارس الموهوبين لاختيار مجموعه منهم ممن له الرغبه في التحقيق في ...
الموضوع :
’هددوا الشاب بأخواته وأمه’ ’سايكوباثيون’ يعششون داخل أجهزة الأمن العراقي.. لا استقالات ولا إقالات بعد فضيحة بابل
رسول حسن نجم : اذن باختصار شديد.. كل الدول تبحث عن مصالحها الا الحكام العرب يتوسلون لهذه الدول بالمال وماء الوجه(ان ...
الموضوع :
أميركا وروسيا كما بريطانيا وفرنسا وجهان لعُملَة صهيونية واحدة
رسول حسن نجم : لم تبارك المرجعيه لاسابقا ولاحاضرا لحد الان اي قائمه انتخابيه بل كانت بياناتها هي (الوقوف على مسافه ...
الموضوع :
الحشود لاختيار الفتح..!
فيسبوك