الصفحة الإسلامية

إستشهاد إبنُ عقيل والخرقُ الأموي للمواثيق والمنطق!!


عمار عليوي الفلاحي

 

السلام على سفير الحسين أبا حميدةَ، أبداً ماغربت شمسٌ، وما تنفست الصباحات، السلام على حامل نهج النبوة والرسالات، وصاحب البدن المُلقى من الشاهقات، والممزقةُ أشلائهِ بالأزقةِ والطُرُقات، فالحمد للهِ الذي لاشى بقعرِ الحضيض قصورهم، ورفعَ مسلم عنان الخلد، وقبر يتسامى على السامقات.

كان يوم إبن عقيل عليه وعلى ألهِ السلام، يوماً أثار في النفوس الوجد، وتجددت فيهِ رزايا آلُ النبي، بعد إن تأتت جميع الأحداث والمعطيات التي رافقت شهادتهِ؛ كانت تشكل عامل الإنحطاط الذي أعتمدتهُ الدولة الأمويةِ آنذاك فضلاً عن_جريمة قتله_ وذلك بعد إن كان مسلم _عليه السلام_ وبحسب النظم والمواثيق الإنسانية والمنطقية حتى، بإعتبارهِ سفيراً حامل رسالة، أعزلُ من السلاح وأيٍ من مقومات الحرب، أو التنظير والتحشيد ضد نظاماً ما!! الأمر الذي يستدعي أن لاتذهب الأجهزة بجعله تحت طائل المسائلة والأسر فضلاً عن القتل وفي الطريقة التي أستشهد فيها إبن عقيل عليه وعلى آله الصلاة والسلام.

خرقاً للنظم والأعراف كان صارخاً وجلياً بالنحو الذي لايقبل مع أدنى مراتب الشك. وبالمستوى الذي أطبقت عنهُ الأعين الوريثة للسقيفة الأعين، حتى كادت لاترى جدع الجرم الأموي، في الوقت الذي تحاول أن تمعن النظر بالباطل من القذى، لذلك كان صنيع آل أمية الشنيع والمتمثل - بالغدر والخيانة_إستكمالاً للنهج الذي سارت فيه تلكم العائلة منذ دخول أبي سفيان الإسلام بذلك_ الدخول الصوري_ بغيةِ إحراز سلامتهم من القتل وإذعاناً لمآربَ أخرى_ وتأسيس للبنة الأساسية التي شيدت عليها واقعة الطف الفجيعة'

لكنما في الوقت ذاته كان إستشهاد "مسلم إبن عقيل " برباطة الجأش وقوة الشكيمة، موقفاً بطولياً تجلت فيه تلكم المقولة التي تقول "لو ولد ابو طالب كل الناس لكانو كلهم أبطال" فكان نعم الفارس القريشي. سليل الطالبين وأكرم بهِ

وخير خلف لخير سلف من آل ابي طالب، فسلاماً عليهِ يوم ولد، ويوم أستشهد، ويوم يبعث حيا.

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1298.7
الجنيه المصري 75.53
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 316.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
المهندسة بغداد : بسم الله وبالله اللهم ارزقنا العافية والسلام ...
الموضوع :
مكتب الامام المفدى السيد علي السيستاني: غدا اول ايام شهر شعبان
المهندسة بغداد : مقالة ممتازة احسنتم ...
الموضوع :
إرفعوا أصواتكم !
نور صبحي : أليس جبريل عليه السلام نزل في ليلة القدر على الرسول وهي في رمضان.. كيف تقولون انه نزل ...
الموضوع :
ماهو الفرق بين ليلة المبعث النبوي و ليلة الاسراء والمعراج
إبراهيم مهدي : لكن ورد في القرآن الكريم. .سورة البقرة الآية 185 ( في قوله تعإلى شهر رمضان الذي أنزل ...
الموضوع :
ماهو الفرق بين ليلة المبعث النبوي و ليلة الاسراء والمعراج
ليلى : احسنتم سيدي حفظكم الله ...
الموضوع :
نصائح الامام المفدى السيد السيستاني لمواجهة فايروس كورونا
عقيل الياسري : وبشر الصابرين ....اللهم كن لوليك الحجة بن الحسن صلواتك عليه وعلى آبائه في هذه الساعة وفي كل ...
الموضوع :
عالم ينهار عالم ينهض...!
زيد مغير : ما اروع ما كتبت سيدي الكريم وأتمنى ان ينشر ما كتبت في كل الصحف والمواقع . الف ...
الموضوع :
أين اختفى هؤلاء؟!
علاء الميالي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته. اخي العزيز انكم تقولون لا توجد رواية ان الاسراء والمعراج في ال ...
الموضوع :
ماهو الفرق بين ليلة المبعث النبوي و ليلة الاسراء والمعراج
خليل العراقي : السلام عليكم أنت تتكلم بدون منطق ... محمد علاوي ... أنسان شريف ... ترجم متطلبات المرجعية الشريفة ...
الموضوع :
أيها الرئيس المكلف اترك العنتريات الفارغة
لبيك ياعراق : ضاغطكم الدين الاسلامي ومدمركم المغرد ان شاء الله كرونا لن تذهب سدى حتى تطيح وتصاب كل علماني ...
الموضوع :
هكذا تسمحون لاعداء الدين بانتقاد الدين
فيسبوك