الأخبار

كتلة بدر: أكراد بغداد والجنوب يشعرون بالخوف من التصريحات إزاء استفتاء كردستان


أعلن رئيس كتلة بدر النيابية محمد ناجي، الاربعاء، أن هناك أكرادا في بغداد والمحافظات الجنوبية "يشعرون بالخوف" من التصريحات إزاء قضية استفتاء كردستان، وفيما شدد أن الكرد جزء من الشعب ولا يمكن ان يمسهم السوء، دعا القيادة الكردية الى "عدم التصعيد" في الخطاب السياسي او التحرك العسكري على الارض.

وقال في مؤتمر صحفي عقده في مجلس النواب، إن "هناك عددا من الاكراد في بغداد والمحافظات الجنوبية يشعرون بالخوف من التصريحات وتطور الاحداث"، موضحا أن "الشعب الكردي جزء من الشعب وحمايتكم واجب قواتنا الامنية والشعب العراق".

واضاف ناجي، أن "الخلاف مع القيادة الكردية هو حول التقسيم لان هناك مخاطر كبيرة تنتظر الشعب الكردي والعراقي نتيجة الانفصال"، مشيرا الى أن "من يدعو الى الحرب هو غيرنا، ومسعود البارزاني هو قال ما اخذ بالدم لايرد الا بالدم، وجميع القوى السياسية لاتستخدم هذه التصريحات".

واكد ناجي، أن "اخواننا الكرد في بغداد والمحافظات هم في عيوننا لايمكن ان يمسهم السوء"، لافتا الى أن "استخدام التصريحات التي يستخدم بها القوة هو مجرد ردة فعل على تصريحات قيادة الاقليم ودخول قوات البيشمركة الى بعض المناطق المتنازع عليها".

وبين رئيس كتلة بدر النيابية أن "البارزاني سمعنا منه وشاهدنا تحمسه للحرب واستخدام القوة ونحن ننصح بان استخدام القوة ليس من مصلحة احد"، مشددا أن "من يحاول جرنا الى معارك داخلية فهو واهم، إلا اذا اضطررنا الى ذلك".

ودعا ناجي القيادة الكردية الى "عدم التصعيد في الخطاب السياسي او التحرك العسكري على الارض"، محذرا من أنه "عندما تفرض الحرب ستجد الامة مضطرة الى الحرب التي لابد منها".

وكانت لجنة العشائر النيابية دعت، اليوم الأربعاء، رئاسة وحكومة وعشائر إقليم كردستان للمساهمة مع باقي المكونات في بناء العراق في "درء الفتن"، مطالبا العشائر بموقف موحد ورفض "مشاريع التجزئة والانفصال".

وكان المجلس الاعلى الاسلامي حذر، اليوم الاربعاء، من خطورة دفع الاوضاع للصدام بين ابناء الشعب الواحد، وفيما دعا الشعب العراقي الى إعلان موقفه الرافض لتقسيم العراق بالوسائل السلمية، طالب رئيس الوزراء حيدر العبادي بالتحرك ضمن مسؤولياته الدستورية لمنع اية مقدمات تؤدي الى التقسيم.

وكان مجلس النواب العراقي صوت، امس الثلاثاء (12 ايلول 2017)، على رفض استفتاء كردستان وإلزام رئيس الوزراء حيدر العبادي باتخاذ "كافة التدابير لحفظ وحدة العراق"، فيما انسحب النواب الكرد من قاعة البرلمان بعد التصويت.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1388.89
الجنيه المصري 66.31
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 325.73
ريال سعودي 315.46
ليرة سورية 2.3
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.74
التعليقات
Arabic : انتة علي محسن راضي اكبر كذاب وملعون وثق عندما أرى ما تكتب تذكرني بجيش عمر بن سعد ...
الموضوع :
تقارير تتحدث عن وجود اشتباكات بين قائمة سائرون التابعة للتيار الصدري وعدد من الناخبين
سعد المحمد : سماء الدواعش في مدينة الموصل ناحية القيارة مزهر سليمان ذهبان واولاده وعبدالحميد طعمة واولاده وفرحان خضير وعزاوي ...
الموضوع :
مصدر : تعيين شقيق والي داعش الارهابي في البعاج كـعضو بمجلس نينوى
مقىرئ التقي الخاشع المتقن الحسن الصوت استاذ النغمات الشيخ المنشاوي : سلام عليكم ارجو مصادر التي نقلتم (قيل ان الشيخ محمد صديق المنشاوي كان يتعبد بالمذهب الجعفري) ايضا ...
الموضوع :
محمد صديق المنشاوي صوت خشعت لخشوعه القلوب
منتسب مرور : بدأ الاستقطاع من شهر نيسان وتم تقسيم المبلغ مائة ألف كل شهر وهذا الاستقطاع هو لمبالغ أعطتها ...
الموضوع :
العبادي يوضح أنباء إستقطاع مخصصات القوات الامنية
احمد حسان : السلام عليكم اني خريج كلية التقنيات الصحية والطبية في بغداد وعند ذهابي الى الكلية لغرض طلب وثيقة ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
سامي جواد : يجب اجابة من قد لايؤمن بمعاجز رسول الله صلى الله عليه واله اما انا وانتم فنعلم من ...
الموضوع :
يقولون لِمَ لم يرجع الحسين (ع) لما علم باستشهاد مسلم (ع) !!!
حسين علي حسين : الســـــــــــــــــــيد الا مين العام لمجلس الوزراء المحترم م/ شكوى تحية طيبة نود اخباركم بحصول حالة فساد اداري ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
المشكله ليست في خطاب المرجعيه ولكن بالشعب العراقي الجاهل : بسمه تعالى انا والعياد منهوى نفسي ومن ابليس ثانيا ارى ان المرجعيه مطالبه بتوضيح اكثر لاءنها خلطت ...
الموضوع :
خلصنا من المجرب لايجرب والان المسافة الواحدة والتفسير القاصر لها
فيسبوك