دراسات

التأريخ المعاصر1/ المـــــــــــؤامــــــــــرة الكــــــبـــــــــرى  

626 2020-04-26

عمار الجادر

 

نظرا لتسارع الاحداث اليوم, ودخولها في حيز امكانية التحقق, قررت ان اوقف بحثي للتأريخ الاسلامي القديم وللأخوة من الذين لديهم اسئلة في ذلك التأريخ وخاصة بعد خلافة عمر اليهودي وغيرها من نفي اصحاب علي وتهميشهم, وفتنة عثمان وعائشة, عليهم ان يراسلوننا ونحن بخدمتهم.

اليوم لم تزل محاولات اليهود ان تتامر على علي, والهدف هو ( القائم من ولد محمد ابن علي وفاطمة, واتباعهم الشيعة)

من المؤكد جدا ان اليهود يبحثون على من حقق تطلعاتهم بان يكون من الاسلام لكنه ضده, ولا يتحقق لهم ذلك الا بتجنيد من هناك خلل في نسبه الوراثي, واليوم هناك وضوح وراثي اكثر حيث انشئت مختبرات ال (DNA  ) التي تكشف عن الفصيلة الوراثية للفرد في المجتمع, اضف الى ذلك هو نشر الاعلام الذي يعزف على وتر الغريزة المحرمة, واصبحت مسلمات عجيبة يتابعها المجتمع الشرقي, كل هذا وغيره من مستشفيات الطب النفسي التي يكون ظاهرها هو الرحمة باللقيط الذي اخطأت امه المسكينة وزنت لتضعه في تلك المستشفيات, وكذلك هي ايضا دار لإيواء الاطفال الذين نشئوا من اخطاء الافلام الاباحية التي غزت جميع الاماكن, وفي كل هذا هو تأسيس جيوش شيطانية مهمتها هو ضرب دين الشيعة فقط , فمنهم اصبحوا شيوخا للدين ( كأبن تيمية, محمد بن عبد الوهاب وعبد العزيز ال سعود وغيرهم) والذين كانت مهمتهم الاولى نشر الدين التكفيري بنما هم جميعا ابناء الشيطان اليهودي.

هنا بعد المؤامرات السابقة التي مرت على الدين الاسلامي, والتي كان ابناء علي وفاطمة وشيعتهم ضحية لها طول الزمن المنصرم, نجح اليهود بتمزيق الاسلام الى شقين ( شق اسلام يهودي وهو ما يعرف بابناء السنة والجماعة, وشق شيعة علي) طبعا غياب القائد من ولد علي كان المأمن الوحيد لحفظ تراث الاسلام, والذي هو مصداق لمدلول الاية ( ان الارض يرثها  العباد الصالحون) ولولا هذا الغياب لتخيلنا ان نبش قبر الرسول وحرقه وارد جدا كما في افعال اليهود, لان دين محمد بن عبد الوهاب اصبح هو الدين لدى السنة.

على العموم يستطيع القارئ الكريم ان يعود لرؤوس الخيوط التي وضعتها له ليتبين ان الاسلام الحقيقي فقط بمذهب الشيعة الموالين لعلي والائمة من ولده, ومن هنا سننطلق لان اليهود يعرفون من اين يأتي زوال دولتهم العظمى بريطانيا وبنتهم اللقيطة امريكا, لذا ان كل ما ذكرناه اعلاه هو مقتطفات لمؤامرة اليهود على الشيعة.

تابعونا وحلقات قادمة مهمة لكم وللبشرية جمعاء

من المــــؤامـــــــــــرة الكبـــــــــــــرى

لماذا علي؟!

ــــــــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 73.8
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
مهيمن سامي العيبي : السلام عليكم كنت سابقن في لواء علي اكبر تحت قيادة لواء عبد الكريم الحسناوي في بيجي معارك ...
الموضوع :
تشكيل لواء علي الأكبر والبطولات التي سطرها ضد كيان “داعش” التكفيري
جاسب علي : وهناك سفارات تحوي على عدد من ازلام السابقين واتباع صدام كانوا يخدمون في المخابرات مثل المخضرم علي ...
الموضوع :
طلب برلماني بغلق السفارات والبعثات للدول التي ليس لديها تمثيل دبلوماسي في العراق
قاسم محمد : المحافظات المسموح بها التظاهر والتخريب هي محافظات الوسط والجنوب اما غيرذلك فغير مسموح به ذلك قرار السفارة ...
الموضوع :
كيف أتفق متظاهرون على إقالة 9 محافظين من بغداد الى البصرة؟!  
قاسم محمد : الى السيد الكاتب المحترم مصطفى الكاظمي ليس من اهالي الكاظمية هو بالاصل من الناصرية مع احترامنا لكل ...
الموضوع :
إصبع على الجرح ـ ماذا يحصل ايها الكاظمي ..  
زيد مغير : استاذي الكريم مع اجمل تحياتي اليك وانا اقرأ مقالك الرائع مررت بالقائمة العراقية واتذكر موقف اياد علاوي ...
الموضوع :
عبيد صدام حقراء وأراذل القسمين الاول والثاني  
ضياء عبد الرضا طاهر : هذه المفاوضات هي لتثبيت العدوا الامريكي وحلفائه وهي نوع من انواع الخداع الذي يمارسه هذا العدوا المجرم ...
الموضوع :
المفاوضات الامريكية العراقية ملاحظات وحقائق  
عبدالله : خوش مقال👏 ...
الموضوع :
إغتيال الذاكرة الشيعية ..في العراق
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ,,,بارك الله فيك سيدنا المحترم ,,عن رسول الله صلوات الله عليه واله ...
الموضوع :
الشاهد الشهيد
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم نسألك ونتوسل اليك بحق الرسول ابو القاسم محمد والله الاطهار المطهرين ان تصلي على محمد وال ...
الموضوع :
مكتب الامام المفدى السيد علي السيستاني يوجه رسالة الى العراقيين بعد تزايد اعداد المصابين بكورونا
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ,,اللهم صل وسلم على الرسول الاعظم ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
فتح جديد لايران!!  هسه ينجلط المضغوطين  
فيسبوك