ثقافة الكراهية والدجل والقتل

مقاهي (باتشابازي) في الموصل..!

1703 07:32:20 2016-05-10

أفاد مصدر محلي من داخل مدينة الموصل بانتشار مقاهي ما يسمى (باتشابازي) لبيع "الغلمان" في المدينة.

وأضاف المصدر  انتشار اماكن في مدينة الموصل للمتاجرة بالاطفال من قبل أفغان تسمى بـ(الباتشابازي)، مبيناً ان هذه المقاهي يهدف أصحابها لبيع الغلمان وإجبارهم على التجميل وارتداء ثياب براقة والالتفاف حول الزبائن أثناء عملهم في المقهى وفي نهاية الجلسة يقام مزاد لبيعهم ويحدد السعر حسب المظهر والعمر ويصل في بعض الأحيان الى (200) ألف دينار عراقي ويفضل فيهم "الأمرد" (الذي لم تنبت لحيته بعد) وبعد شراء الغلام تسجل عائديته في المحكمة الشرعية لداعش.

وأشار المصدر ان اغلب الضحايا هم من الأطفال مخطوفين من سنجار والحمدانية وتلعفر والذين فشلوا في التدريبات العسكرية للقتال.

يذكر ان (الباتشابازي) هو ظاهرة انتشرت أبان حكم طالبان في أفغانستان ، صبيه تصل أعمارهم إلى 15 سنة ، يتجملون بزينة النساء ، ويلبسون ثيابا نسائية، ثم يرقصون وسط حفلات ماجنة. والتجأت عناصر داعش الارهابية لهذه الممارسة لتلبية رغباتها الجنسية بعد منع داعش النساء الاختلاط مع الرجال في الأسواق والأماكن العامة.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاكثر مشاهدة في (ثقافة الكراهية والدجل والقتل)
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1639.34
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
صوة العتره : بحث مفصل عن ذرية السيد محمد سبع الدجيل ابن الإمام علي الهادي عليهم السلام/السادة ال البعاج ذرية ...
الموضوع :
29 جمادي الثانية 252هـ وفاة السيد محمد سبع الدجيل السيد محمد ابن الإمام الهادي (ع)
رسول حسن نجم : كلام جنابك في صميم (الجاهليه العربيه وجماهيرهم من الصنف الثالث حسب تصنيف الامام علي عليه السلام) وكذلك ...
الموضوع :
لا يمكن أن تقع الحرب ما بين الدول الكبرى..
الدكتور فاضل حسن شريف : استدلال منطقي ...
الموضوع :
من هم عرب العراق الحقيقيون
رسول حسن نجم : نحن في زمن انقلاب المقاييس وكما قال امير المؤمنين عليه السلام يعد المحسن مسيء هذا في زمنه ...
الموضوع :
المثليون والبعثيون ربما هم الأخيار..!
أقبال احمد حسين : اني زوجة الشهيد نجم عبدالله صالح كان برتبه نقيبمن استشهد ب2007 اقدم اعتراظي لسيادتكم بان الراتب لايكفي ...
الموضوع :
الأمن والدفاع تحدد رواتب منتسبي الداخلية وتؤكد قراءتها الأولى بالبرلمان
رسول حسن نجم : ان التعمق في الكتب المختصه وعمل البحوث النظريه من خلال نصوصها ومن ثم استخلاص النتائج وفقا لتلك ...
الموضوع :
شيعة العراق: فاضل طينة آل محمد 
ابو حسنين : للاسف الشديد والمؤلم انك تمجد وتعظم شخصيه وضيعه وانتهازيه مفرطه ومنحرفه غالب الشابندر راكب الامواج ومتقلب المواقف ...
الموضوع :
بماذا نفسر ما قام به غالب الشابندر في القناة الرابعة؟!
زيد مغير : اللهم العن من قتله ومن شارك بقتله ومن فرح لمقتله ...
الموضوع :
أنا رأيت قاسم سليماني..!
عبد الله ضراب : ذلُّ السّؤال في أهل اليراع بقلم الشّاعرعبد الله ضراب الجزائري إلى الشّعراء والكتّاب والشّيوخ الذين كرّسوا ذلّهم ...
الموضوع :
كلمات إلى زينب سليماني
مواطن : مع هذا القرار ....... انتشر اخيرا فيديو لطفل في الاول الابتدائي والمعلمة اثرت تصويره على تهدئته لم ...
الموضوع :
التربية تبحث جملة موضوعات "مهمة"
فيسبوك