المقالات

الحشد الشعبي ليس بندقية للايجار..احذروا المؤامرات

1290 2021-03-31

 

عباس الزيدي ||

 

منذ   انطلاق الفتوى المباركة وتأسيس الحشد الشعبي المقدس الذي أفشل أكبر مؤامرة ولازال واقفا وصامدا يدافع عن أرض العراق لازالت المؤامرات  تحاك على الحشد لتصفيته  واضعافه  وقد تنوعت واختلفت خطط  وسيناريوهات تصفية الحشد .

والحشد مؤسسة ومنظومة عسكرية شانها  شأن القوات والأجهزة الأمنية العراقية الأخرى

لديها ثوابت وأولويات وقيم ومبادئ وأهداف معلنة ومعروفة في عقيدتها  العسكرية التي هي من أصلب  واقوى  العقائد

مواجهة داعش والتكفير والإرهاب من أولى مهامها  الدفاع عن العراق أرضا وشعبا ومقدرات ومواجهة الغزو والاحتلال ايا كان هذا الاحتلال يقع ضمن مهام الحشد سواء كان هذا الاحتلال أمريكيا  أو بريطاني أو أسترالي أو تركي ... الخ  والمحافظة على سيادة العراق والتضحية  لأجل ذلك من أولى الأولويات للحشد .

اليوم  تلوح في الأفق واحدة من عشرات المؤامرات ضد الحشد  تتمثل في محاولة زج الحشد في مواجهة مع pkk في شمال العراق..نعم أن تواجد هذا التنظيم مرفوض على أرض العراق  لكن من الأولى إخراج القوات التركية الغازية ومقاومتها  اسوة بالقوات المحتلة الأخرى

لامصلحة للحشد وللعراق في الاشتباك مع pkk  في الوقت الحالي لان ذلك يقع ضمن مصلحة تركيا المحتلة  للاراضي العراقية  والمنتهكة  لسيادة العراق أن ذلك يعني زج الحشد في معركة لغرض اضعافه  دون مواجهة الاعداء الأكثر خطرا وشرور .

 والحشد ليس بندقية للايجار ..هذه المؤامرة فاشلة وخطوة غبية من قبل الاعداء والمتامرين على الحشد ..وان قيادة وأبناء الحشد أكبر من ذلك بكثير .

أن انتهاك  تركيا للسيادة  العراقية واحتلالها  للعديد من الاراضي وبناء  قواعد متعددة وقتلها لأبناء العراق من الاخوة الاكراد في إقليم كردستان يجب أن يتوقف وان تطرد قواتها  وان تتوقف عملية الانتهاكات  والقتل المتكررة

تركيا التي دعمت  الارهاب في  العراق ولازالت داعمة له هي مسؤولة بصورة مباشرة عن الآلاف الضحايا من العراقيين الذين استشهدوا  من حراء العمليات الإرهابية  واليوم تحاول بطريقة أو بأخرى وتضغط على حكومة الكاظمي لزج الحشد المقدس في مواجهات  مباشرة مع حزب العمال  الكردستاني وجناحه المسلح pkk .

وهذا شي مستبعد وعلى العقلاء الالتفات  إلى تلك المكيدة ..ونكرر  أن الحشد ليس  بندقية للايجار

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1388.89
الجنيه المصري 73.86
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4545.45
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3703.7
ريال قطري 396.83
ريال سعودي 383.14
ليرة سورية 0.57
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.76
التعليقات
ابو سجاد : موضوع راقي ومفيد خالي من الحشو..ومفيد تحية للكاتب ...
الموضوع :
كيف بدات فكرة اقامة المقتل الحسيني ؟!
٧ : السلام عليك ايها الطاهر النقي وللعنة الله والملائكة والناس اجمعين على من قتلك وسفك دمك الطاهر ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
أبو حسين : أحسنت . أصبت كبد الحقيقة . يريدون الجندي و الضابط العراقي في خدمة الأجندة الأمريكية و الأسرائيلية ...
الموضوع :
إهانة للرتبة عندما تخدم الزائر
ام زيد العبيدي الغبيدي : احسنتم بارك الله بكم وبجميع المنتظرين ...
الموضوع :
رسالة ترحيب عاجلة ..
باقر : لا عاب حلكك والله يحفظك ...
الموضوع :
لماذا أحب الفرس الإيرانيين؟!
هدايت جعفر صادق : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته ايها الاخوة والاخوات في الصين الشعبية سلام مني وتحيات لكل مسلم شيعي ...
الموضوع :
بالصور.. الشيعة في الصين يحتفلون بليلة النصف من شعبان المباركة
فراس كريم كاظم : اللهم العن ابو بكر الزنديق اللهم العن عمر الفاجر الكافر و قنفذ خادم عمر اللهم العن عثمان ...
الموضوع :
قَصيـدةُ عِشـق مقدس.. كَسُليماني والمهندس..
Umahmad : وفقكم الله لخدمة زوار أبي عبدالله الحسين عليه السلام ...
الموضوع :
معلومات تفيد المشاية من النجف إلى كربلاء المقدسة..
الكردي : السلام عليك أيها الأمام الهمام الحسن بن. علي بن. ابي. طالب السلام عليك وعلى جدك. وابيك. السلام ...
الموضوع :
عين ماء الامام الحسن (ع) في النجف دواء لمرض السرطان والسكري
فيسبوك