المقالات

لماذا إنسحب بعض التشارنة من العملية السياسية؟!

557 2021-05-09

 

رأفت الياسر ||

 

بدأت الأصوات التشرينية ترتفع تدريجياً مرّة لمقاطعة العملية السياسية ومرّة لمقاطعة الانتخابات وكان أبرز حدث لهذه الأصوات هو مقتل الناشط "ايهاب الوزني" وبعدها بدت بعض الأحزب التشرينية اعلان انسحابها الرسمي من العملية السياسية كحزب "البيت العراقي" التشريني.

(وربما إغتيال الوزني له علاقة ببرمجة مقاطعة العملية السياسية)

كما قلنا لكم سابقاً فإنّ التشارنة ليس هدفهم إصلاح النظام السياسي لأن الاصلاح الحقيقي وإن كان بطيء يأتي عبر الانتخابات وهذا ما جعل المرجعية تدعم الخيار المطروح بالانتخابات المبكرة (بعد أن كانت رافضه له في البداية).

إستجابت القوى السياسية وجاءت بقانون إنتخابي جديد يناسب الرغبة التشرينية (وصفقوا له) وتم التصويت على موعد الانتخابات المبكرة وحل مجلس النوّاب.

التشارنة ايضاً تفاعلوا مع هذا التطور السياسي وقاموا بإنشاء عدة أحزاب وأصبحوا طرائق قددا وهذا ما جعل الأمل يتضاءل لفوزهم في الانتخابات.

لهذا ارتفعت مرّة أخرى أصواتهم لترك العملية السياسية بالكامل والتلويح بالتصعيد فهؤلاء لديهم سياسة محددة إذا فشلوا بالحصول عليها سياسيا وانتخابياً فإنّ الشارع هو أقرب طريق لتحقيق مطالبهم.

الحكومة و القوى السياسية معنية لوضع حد لهذا الإستهتار الذي تنوي القيام به هذه الأحزاب الجديدة و إحتمال قيام عمليات تخريب مستقبلية.

والقوى التشرينية هي المُلام الأول عن تحمل نتائج ما يجري لأن الحكومة التشرينية الحالية جاءت بضغط تشريني على الأحزاب الحالية وأُجبرت على تكليف شخص مشبوه وتشريني للنخاع وهو "مصطفى الكاظمي" وهو رئيس جهاز أمني حساس و لهذا فإن مسؤولية تأمين الإنتخابات وتحصين نتائجها تقع على هذه الحكومة التي بسببها رفعوا خيمهم و أوقفوا الحراك التخريبي مؤقتاً تجنباً لإحراج الكاظمي.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
التعليقات
زيد مغير
2021-05-10
التشارنة صنيعة أعداء العراق واعداء المرجعية الرشيدة وهم خليط من داعش وعصابة البعث ببغاوات ظافر العاني وزبانيته والقومجيةوذيول ال سعود وال زايد وال خليفة مطايا الصهيونية . وقد حققوا ما امروا به بأن يأتي ابن مشتت لينفذ وعد المجرم صدام جرذ العوجة بأن (لو يريدون العراق انطيهمياه تراب) . واوعدكم سوف لن تجري انتخابات كي يستمر ابن مشتت بمشروع تحطيم العراق بمساعدة أردوغان ومسعود ومن ذكرتهم أعلاه. ولكن اقول اللهم بحق ليلة القدر العظيمة ان لا تحقق مؤامرات الصهاينة وعبيدهم وحميرهم
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1724.14
الجنيه المصري 93.11
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
عبدالله الفرطوسي : فعلآ سيدنا كلامكم جدآ من واقع ما يجري في العراق ودول الخليج ...
الموضوع :
غموض في سحب وتقليص لقواعد أمريكية في الشرق الأوسط بأوامر من إدارة بايدن
ظافر : لعنة الله على البعثيين أينما كانوا.....لقد قطع البعث السوري اوصال العراقيين عندما درب الارهابيين في اللاذقية ودفعهم ...
الموضوع :
كثر يتسالون هل حقا فاز الرئيس الاسد ب ٩٥% من أصوات الناخبين السوريين.
ماجد شعيبث : ويبقى الحشد شامخا رغم أنوف الظالمين ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير : ويحكم اين تريدون أن تمضوا بالعراق؟
ثائر علي : بوركتم استاذ رياض مقال مهم ويحمل في طياته الكثير من النصائح والايضاحات لمن سلك هذا الطريق المبارك ...
الموضوع :
المجاهد بين المبادرة والاتكال
عبدالنبي الجبوري : تشرفت بزيارة المقام يوم الجمعة المصادف 18/6/2021 وتوضأت بماء البركة وهو ماء نظيف صافي يميل الى الملوحة ...
الموضوع :
عين ماء الامام الحسن (ع) في النجف دواء لمرض السرطان والسكري
حجي أسامه غالب : لا حول و لا قوة إلا بالله العلي العظيم ...
الموضوع :
المدينة الآثمة..!
فاعل خير : السلا م عليكم اخوانه بهيىة النزاهة اريد ان اوجه انظاركم الى فساد اداري ومادي ومعنوي بمستشفى الكرامة ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
زيد مغير : كان المقبور ايام العدوان على إيران الإسلامية يقدم برنامج صور من المعركة وقت العشاء والله لا استطيع ...
الموضوع :
من فتح بالوعة صدام البعثية؟
مواطن : مع احترامي للكاتب ولكن وسط انهيار القيم ومجتمع اسلامي مفكك وشباب منقاد للضياع هل نقدم لهم استخلاص ...
الموضوع :
قصة شاب مجاهد ومهاجر _ القصة واقعية
فيسبوك