المقالات

الحرب السياسية الفاشلة !!


 

إكرام المحاقري ||

 

لم يعد بوسع العدو السعودي تحمل الضربات الباليستية الموجعة، ولم يهنئ للعدو الإماراتي غمضة عين عقب التهديدات اليمنية الأخيرة، اما الشيطان الاكبر فهوا يترقب حربا إقليمية شاملة يكون فيها العملاء والانظمة العميلة صفا واحدا مع الكيان الصهيوني الغاصب، وفي الجهة المضادة دول محور المقاومة تساندها الشعوب الحرة في المنطقة، فـالاحداث قد تعاقب ليلها ونهارها بشكل متسارع حتى اولجت المقاومة الفلسطينية صواريخها في المستوطنات الصهيونية، وهذه نقطة الخطر بالنسبة للعدو الصهيوني.

تدخلت السياسة الأمريكية في الشؤون الاقليمية حتى شكلت تحالفا لعدوان على اليمن، وزرعت النزاعات في المنطقة، واقحمت الانظمة العربية في حروب لانهاية لها ولا غاية منشودة منها سوى التمدد الصهيوني في الشرق الاوسط، ومن أجل السيطرة الكاملة على القرارات السياسية والسيادية زرعت العملاء في اعلى هرم الدول العربية، وتحققت الانجازات الصهيونية في المنطقة واصبح الاحتلال متفرع  في الاراض الفلسطينية والسورية والجزر اليمنية، كذلك المحافظات الجنوبية بشكل عام، من خلال التواجد الشخصي للصهاينة من خلال الادوات المتمثلة في العملاء والتنظيمات الإرهابية، ومع كل ذلك يبق الهدف ناقص التحقيق من زاواية حادة.

لم يعد بوسع السياسة "الصهيوأمريكية" بعد التدخلات العسكرية في المنطقة غير التلاعب بـالورقة السياسية وذلك من خلال الأمم المتحدة، وكأن تلك السياسة قد جندت قذارة العالم لخدمتها، ومع احداث اليمن إبان ثورة الـ 2011م وتحريك حجر الاصلاح لاجهاض اهداف الثورة والالتفاف على الدولة بتغيير الاقنعة والاصوات، وافشلت الثورة المنقذة ذلك المخطط في العام 2014م، كل تلك المخططات وافشلت التمدد الصهيوني السياسي والثقافي والعسكري في القواعد والمنشاءات اليمنية، وكانت نقطة الفصل بين حياة الشعب ووئد كرامته تحت التراب.

واصلت السياسة الأمريكية التدخلات الوقحة في اليمن، وذلك بشن عدوان غاشم وفرض حصار خانق وذلك لاجل السيطرة على اليمن أرضا وإنسانا، وفشلت تلك المخططات العسكرية والسياسية حتى خضع العدو للشروط اليمنية كما خضع في فلسطين لشروط المقاومة الفلسطينية نتيجة للصمود والتضحيات، ومن أجل تمرير مخططات جديدة ما زالت تلك القوى تواصل مسلسل الهدنة والاتفاقيات الوهمية لتضليل الرآي العام، لكن الوعي هو من حدد مسار المعركة للمصلحة اليمنية دون أي تردد في كسب المعركة السياسية والعسكرية

·        ختاما

ما يحدث اليوم من فشل سياسي للقوى الاقليمية هو ذاته ما حدث في الاحداث السابقة، فالشعوب قد حددت مصيرها واختارت وجهتها وقيادتها بعيدا عن العمالة والإنبطاح للعدو، ولن تكسب  دول العدوان بعد ستة اعوام ونيف من القتل والدمار إلا ما كسبته في البدايات، خزي ـ  ذُل ـ  عار ـ وفضائح عسكرية لا ساتر لها سوى الصبر اليماني، ولن يكون لهم من الخدعة السياسية الجديدة غير رفع رآية الإستسلام وقد ذلك من محافظة (مأرب) والساحل الغربي، وليس هذا ببعيد !! وتبقى المفاوضات على ما خلف الحدود اليمنية، وإن غدا لناظره قريب.

 

كاتبة صحفية/ اليمن

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1492.54
الجنيه المصري 76.28
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
Mustafa : الى رحمة الله ربي يعوضه الجنة ويصبر اهله وينتقم من القتلة المجرمين ...
الموضوع :
تشييع المستشار في الداخلية اللواء سحبان الوائلي
حوبة : ونسمي نفسنا دولة !! ومن نذكركم انراعي الدبلوماسية ونختار عباراتنا بدقة لان ندري همجيتهم وين اتوصل !!!!! ...
الموضوع :
هكذا اصبح البرلمان العراقي بعد دخول اتباع التيار الصدري ( تقرير مصور )
مواطن : هو هذا مربط الفرس مشتت بي مكر البكر وشر صدام ...
الموضوع :
حركة حقوق: الكاظمي يخطط لتغييرات سياسية وأمنية بالتواطؤ مع الامريكان
eetbgfdf : الكاظمي شخص منافق وهو احد وكلاء ال سعود الارهابيين في العراق يهدف لتحقيق مآرب ال سعود في ...
الموضوع :
النائب عن صادقون علي الجمالي : الكاظمي مرفوض جملةَ وتفصيلاً ولن يتم التجديد له
ليا ديب : هذه القصيدة روووووعة عنجد كتيرر حلوة ...
الموضوع :
قصيدة من وحي كربلاء
رأي : قلم رصين ... يدعو للاصلاح والتنقيح وان علا موج الجهلة ...
الموضوع :
الدين الاجتماعي
ابو اية : إبداع مستمر العزيزة موفقة يااصيلة ياانيقه استمري رعاك الله ...
الموضوع :
شَـراراتُ الفِتَــنْ ..!
bwdtyhgg76 : ان اراد ساسة السنة والاكراد البرزانيين ابتزاز قادة الشيعة في تشكيل الحكومة وعرقلتها من اجل الحصول على ...
الموضوع :
الإطار التنسيقي يطالب حكومة تصريف الاعمال بإلغاء الاوامر الادارية والتعيينات الجديدة
حمزه المحمداوي : الكلاديو ...
الموضوع :
منظمة (الغلاديو) السرية تم تفعيلها في العراق..!
ابو حيدر العراقي - هولندا : بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على محمد وال بيت محمد علي وفاطمة والحسن والحسين . ربما ...
الموضوع :
بالفيديو ... في حديث شيق الاستاذ في الحوزة العلمية بالنجف الاشرف الشيخ احمد الجعفري لا تنساقوا وراء القائد الجاهل
فيسبوك