المقالات

إذا بقي سعر الدولار "معلگ"..


 

إياد الإمارة ||

 

▪️ قرار رفع سعر صرف الدولار الأمريكي مقابل الدينار العراقي جائر وغير منصف ولا ينم إلا عن عداء شديد للعراقيين من ذوي الدخل المحدود، القرار مدفوع لصالح أجندة معادية للعراقيين وتريد الإطاحة بهم لأسباب لعل:

- بعضها متعلق بإنتصار هذا الشعب وحشده الشعبي المقدس وبقية قواته المسلحة على زمرة داعش الإرهابية التكفيرية.

- وبعضه الآخر متعلق برغبة عارمة تريد التنكيل بالعراقيين لأسباب عقدية "نقوصية".

- وبعض آخر متعلق بالجهل وعدم المعرفة والعزة بالأثم وأي اثم هو..

المهم إن القرار جائر وغير منصف وادى إلى إلحاق الضرر بحياة المواطن العراقي!

قرار رفع سعر صرف الدولار أثر بشكل سلبي كبير على حياة الناس..

أصبح المواطن العراقي يخشى الفقر الذي يتهدده في كل لحظة في ظل هذه الحكومة التي ضيقت عليه معيشته بطريقة غير مسبوقة في هذا البلد المزدحم بالبلايا والهموم والمحن من كل نوع.

الغريب في الأمر إن الكتل السياسية ساكتة وكأن على رأسها الطير!

مُررت الميزانية ورفعت الأقلام "الأيدي للتصويت" وجفت الصحف "معيشة العراقيين"

والمبررات واهية لا تُقنع الطفل الصغير، القرار واضح جداً بأنه عقوبة للعراقيين..

ولكن كيف ستكون أحوال الناس المعيشية إن بقي سعر صرف الدولار مرتفعاً، خصوصاً وهو يرتفع تدريجياً بإستمرار إلى حدود لا يعلمها إلا الراسخون بالتآمر على العراقيين؟

أعتقد أن ذلك سيعيدنا إلى مربع الفقر المدقع الأول "فترة الحصار الإقتصادي الجائر الذي فُرض على العراقيين"..

سيبيع العراقي أثاث بيته وقد يصل الأمر به إلى بيع أبواب وشبابيك داره!

سيتحول الرصيف العراقي إلى معارض لبيع سلع البيوت وأثاثها لتتحول إلى قرص رغيف صعب!

هذا ما تسعى له بعض القوى النافذة في هذا البلد..

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1724.14
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
رسول حسن نجم : العراق وايران تربطهما عقائد ومقدسات ولايمكن الفصل بينهما والولايات المتحده تسعى بكل قوتها لهذا الفصل وهو محال.. ...
الموضوع :
صحيفة إسرائيلية: انسحاب بايدن من العراق..وماذا عن مصير (اصدقاء امريكا)؟
رسول حسن نجم : لعل المقصود بالعقل هنا هو الذكاء والذكاء يقسم الى ٢١٤ درجه وكل شخص يقيم تجربه ما حسب ...
الموضوع :
لا صدق في إدعاء أو ممارسة، إلا بإستدلال منطقي
رسول حسن نجم : تعجبني اطروحات وتحليل د. علي الوردي عندما يبحث في الشخصيه العراقيه ولكنه يبتعد عن الدين واخلاقياته في ...
الموضوع :
المستبد بيننا في كل لحظة؟
علاء عبد الامير الصائغ : بسمه تعالى : لا تنقطع رحمة الله على من يرحم الرعية السادة في مجلس الوزراء المحترم والموقر ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
رسول حسن نجم : ان الذين جاؤوا بالكاظمي الى السلطه هم من يتحمل مسؤولية مايجري فهو مجرد اداة لايحترمه الامريكان وهذا ...
الموضوع :
التواجد الاميركي في العراق..انسحاب ام شرعنة؟!
رسول حسن نجم : وماذا نتوقع من العشائريه والقبليه والعوده الى عصور التخلف والجهل وجعل الدين وراء ظهورنا غير هذه الاعمال ...
الموضوع :
بسبب قطع شجرة شخص يقتل اثنين من اخوته وابن اخيه ويصيب اثنين من النساء في بابل
رسول حسن نجم : في واقعنا العراقي المرير بدأ صوت الجهل والهمجيه والقبليه يرتفع شيئا فشيئا وهذا له اسبابه ومنها ١.. ...
الموضوع :
فتاوي المرجعية بين الدليل الشرعي وبين ثرثرة العوام
زيد يحيى حسن المحبشي : مع احترامي لمقام الكاتب هذا مقالي وهو منشور بموقع وكالة الأنباء اليمنية بصنعاء لذا وجب التنبيه ولكم ...
الموضوع :
أهمية ودلالات عيد الغدير
حيدر راضي : مافهمت شي غير التجاوز على صاحب السؤال والجواب غير مقنع تماماً وحتى لو كان غلاماً فهل قتل ...
الموضوع :
الخضر عليه السلام لم يقتل طفلا
نيران العبيدي : اضافة لما تقدم به كاتب المقال اضيف لم اكن اعلم باصولي الكردية الى ان عملت فحص الدي ...
الموضوع :
من هم الكورد الفيليون .. ؟1  
فيسبوك