المقالات

الاتفاقية مع الصين في سلم أولويات الفتح!!.

477 2021-08-23

 

محمد العيسى ||

 

سعى تحالف الفتح منذ البداية على الاهتمام بالاتفاقيات الاقتصادية والخدمية التي تصب في مصلحة العراق ،وكان الدكتور عادل عبدالمهدي اول من أرسى قواعد هذا النهج والبرنامج الاستراتيجي الذي سيسهم بحل مشكلات العراق عبر سلسلة تفاهمات مع الصين وألمانيا ،وكان الأمر مهيئا تماما للتنفيذ إلا أن الذي حصل  في تشرين من عام ٢٠٢٠حال دون الوصول إلى تلك البرامج والتفاهمات بسبب التظاهرات الصاخبة التي عمت المدن العراقية والتي كانت تحركها وتمولها امريكا وبعض دول الخليج .

أن النواشيط الذين كانوا يؤجحون الشارع العراقي ويعزفون على اوتار الفاقة والحرمان وضعف الخدمات كانوا يدركون تماما أن هذه الاحتجاجات لم تكن مطلبية بقدر ماكانت سياسية ،هدفها إسقاط حكومة عبدالمهدي التي استقلت بقرارها وذهبت للصين لعقد اتفاقيات اقتصادية استراتيجية كانت ستنقل العراق نقلة نوعية كبيرة وتجعله في مصاف الدول المتطورة وذات الدخل العالي ،وكانت ستحرر العراق من اعتماده على النفط كمورد أحادي للعراق ،عبر سلسلة اتفاقيات اقتصادية كبيرة وعبر ربط العراق بطريق الحرير الاستراتيجي.

أن كل ذلك كان مفهوما بالنسبة لمنفذي المشروع الأمريكي ،ولكن الغاية كانت أكبر من مصلحة الشعب العراقي وازدهار مستقبله .

فجأة انهار كل شيء ،اغلقت المدارس واهين المعلم ،اغلقت الدوائر واجبروا مدراءها على الاستقالة ،احترقت الشوارع بالاطارات ،،هوجمت مصافي النفط ،وتعطلت الحياة ،واصبح المواطن لايأمن على نفسه ،صلب الاطفال في الساحات العامة وحرقت مقار الأحزاب ،وصار محررو العراق من أبطال الحشد خونة وسراق وغير ذلك ..

هذه كلها كانت ارهاصات المرحلة السابقة عندما كان الدكتور عادل عبدالمهدي رئيسا للوزراء.

ترى ماالذي ارتكبه عبدالمهدي غير التفاهمات مع الصين لعقد اتفاقيات معها ؟

ومن أحرق الشارع في حينها عليه أن يتحمل مسؤولية الإخفاق في هذه التفاهمات امام الأجيال  .

أسقطت حكومة عبدالمهدي من قبل الذين ينادون اليوم بالاتفاقية الصينية ،ولكن بعد أن حققت الإدارة الأمريكية هدفها بجعل العراق تحت هيمنتها وسطوتها وبارادة شعبية ،نعم بإرادة كل الذين خدعوا واسقطوا الحكومة السابقة أو الذين اججوا الشارع من النواشيط والعملاء .

سقطت حكومة عبدالمهدي ومازال تحالف الفتح مصرا على الاتفاقية مع الصين إدراكا منه بقيمة هذه الاتفاقية وأهميتها ،ولكن هذه المرة سنعيدها ونكررها .

هل تخدع الناس مرة أخرى ،؟

أن الشعوب التي تؤازر حكوماتها وكياناتها الوطنية هي التي ستنتصر في النهاية ،وان الشعوب التي تبيع أوطانها للمستعمرين والعملاء ستذهب إلى قاع الجحيم .

أن مااردتموه  حققه لكم الفتح ،

وهو قد وضعه في سلم أولوياته ،عبر تفعيله التفاهمات حول الاتفاقية مع الصين والباقي انتم من سوف تقررونه

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1694.92
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
رسول حسن نجم : في مثل هذه الحاله يتوجب على التيار الصدري التحالف مع الشيعه لكي لايضيعوا مكونهم بين باقي الكتل ...
الموضوع :
مصدر مطلع : التيار الصدري غص بما فعل اكثر ما انشرح به من نتائج الانتخابات التي جرت قبل ستة ايام
رسول حسن نجم : هذا هو ديدن البعثيين والوهابيين فهم يعولون على امريكا في القضاء على الشيعه وتنامي قدراتهم العسكريه لانهم ...
الموضوع :
بالفيديو .... هذا ما يفكر به اعدائنا لحل الحشد الشعبي
رسول حسن نجم : عندما صدق الجاهل انه اصبح عالما من خلال عمليه تسمى سياسيه وهي لاتمت للسياسه بصله ارتقى المنبر ...
الموضوع :
من هو الحارس ومن هو الوزير ؟!
ابو حسن : احسنت وصدقت بكل حرف والله لولا الحشد المقدس لما بقي العراق ...
الموضوع :
لهذا يبغضون الحشد..!
زين الدين : هل يجوز التعامل بما يسمى بالهامش او الرافعة المالية في اسواق العملات الرقمية بحيث تقرضك شركة التعاملات ...
الموضوع :
إستفتاءات... للمرجع الأعلى السيد السيستاني حول شراء وبيع الاسهم
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
اليمن/ عذرا ً ثورة اكتوبر..!
محمد ابو علي عساکره الكعبي : مادور الكعبيين في نصرة الإمام الحسين ع شكرا ...
الموضوع :
ابناء العشائر الذين نصروا الإمام الحسين عليه السلام
رسول حسن نجم : بلى والله ليس الى بعض الكتل بل الى كلهم فتبا لهم الى ماقدمت ايديهم... واليوم يتباكون على ...
الموضوع :
الى بعض الكتل الشيعية!
رسول حسن نجم : كاننا كنا نعيش في رفاهية من العيش وليس لدينا عاطلين منذ٢٠٠٣ وليس لدينا ارامل وايتام ولايوجد في ...
الموضوع :
أيها الشعب..!
رسول حسن نجم : اولا بيان المرجعيه صدر بناءا على سؤال توجه للمكتب ولو لم يوجه هذا السؤال لم يصدر البيان!..... ...
الموضوع :
قال لهم مرجعهم اذبحوا بقرة..قالو إن البقر تشابه علينا..!
فيسبوك