المقالات

كأس العالم كشف عورة التطبيع الأبراهيمي ..!


حسام الحاج حسين ||

 

يدرك الإسرائيليون جيدا قبل غيرهم ان التطبيع هو مسار سياسي يهرول اليه اعضاء نادي الأستبداد العربي والحكام الخائفين على كروشهم وعروشهم . لايمكن التطبيع مع الشعوب العربية والأسلامية ابدا لان الضمير الحقيقي للمسلم لن يتقبلهم وقد تم صرف ملايين الدولارات عبر القنوات والمنصات الأعلامية من اجل تقديم الإسرائيليين على انهم حلفاء للعرب لكنهم اصيبوا بالفشل والأحباط .

تعرض الأعلام الأسرائيلي لنكسة مجتمعية في الدوحة وتعرض مراسلو قنواتهم للأحتقار والتنمر ليس من العرب فقط بل حتى من الأجانب . حيث صرح مراسلي القنوات الإسرائيلية انهم منبوذين ومحتقرين حتى من قبل اصحاب المطاعم وسائقي سيارات الأجرة مما اضطرهم لأخفاء شارات قنواتهم كي لايتعرف عليهم الناس وبعضهم تعرض للضرب ،،!

ان الأعلام الخليجي المملوك للمشايخ والأعلام الإسرائيلي والغربي الداعم والمطبل للتطبيع اصطدم بصخرة الواقع الصلبة وهو يعيد الحسابات التاريخية حتى من تسمية التطبيع ((بالأتفاقات الأبراهيمية )) تفتقد التسمية الى الوقار فإن اللياقة في الاستعمال العربي تقتضي كحد أدنى ان يُرفق الاسم بالصفة لكنها مرفوضة عند المسلمين ولن تنطلي عليهم وهو للأستهلاك الإسرائيلي الرخيص ،،!

بعد سنوات من الأعلام المضلل وتغير البوصلة من العدو الإسرائيلي الى العدو الإيراني يكتشف المطبعين ان

الحقوق لا تزول بالتخلي عن النضال والمقاومة وانما تؤجل لعدم تحققها حاليا لكنها لن تسقط بالتقادم وهذا ما يجب ان يتعلمه الإسرائيلي من الدرس المكثف في مونديال كأس العالم لعام ٢٠٢٢ بانهم منبوذون محتقرون من الواقع العربي رغم انهم يدعون المثالية والصداقة في بعض المواقع العربية ،،!

فالواقع الذي لا سبيل إلى إنكاره هو أنه على مدى العقود الماضية لن يحصل تطبيع شعبي بين الإسرائيليين والمصريين والأردنيين وهم الأقرب جغرافيا مع ما بينهم من اتفاقيات سلام الا انها تضل في اروقة الحكومات ولاتستطيع ان تطبق بشكل فعال على الواقع ،،!

مازال الشعب الفلسطيني اليوم يرزح تحت نظام فصل عنصري مشين وفق أي اعتبار

انساني وهو مايسوق الشخصية الأسرائيلية المنبوذة والمحتقرة في نظر الكثيريين حتى من غير المسلمين والعرب ،،!

 

ـــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1562.5
الجنيه المصري 48.29
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.1
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 390.63
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.84
التعليقات
الانسان : اذا ثقافة وجامعات بريطانيا لم تغسل قلبك من الطمع، فمن الذي يغسله؟ ...
الموضوع :
التايمز تكشف قصة تورط رئيس حزب المحافظين ببريطانيا بقضايا فساد في كوردستان العراق
د عيسى حبيب : خطوة جيدة حيث هناك خلل كبير يجب تغير كل طواقم المخمنين في العراق ومدراء الضرائب والمسؤلين فيها ...
الموضوع :
الضرائب تكشف عن خطته الجديدة لتعظيم الايرادات وتقليل "الروتين" في المحافظات
غسان عذاب : السلام عليك ياأم الكمر عباس ...
الموضوع :
السيدة ام البنين ومقام النفس المطمئنة
الانسان : اردوغان يعترض على حرق القران في السويد، ومتغاضي عن الملاهي والبارات الليلية في تركيا، أليست هذه تعارض ...
الموضوع :
بعد حادثة "حرق القرآن".. أردوغان يهدد بقرار "يصدم السويد"
مبين الموسوي : كلمات خطت بعقليه متنيرة بنزاهه رغم اننا ومهما كتبنا لا نوافي حق الابطال والشهداء أحسنت استاذ علي ...
الموضوع :
محمد باقر الحكيم ..انتصارات قبل العروج
بغداد : رحمه الله فقد كبير في ساحة البلاغة القرانية هنيئا له اذ كرس حياته لخدمة العلوم القرانية والابحاث ...
الموضوع :
العلامة الصغير في سطور
اريج : اخي الكاتب مقالك جميل ويعكس واقع الحال ليس في العراق فقط وانما في جميع الدول العربية وربما ...
الموضوع :
لا أمل فيهم ولا رجاء ...
HAYDER AL SAEDI : احسنت شيخنا الفاضل ...
الموضوع :
المساواة بين الجنسين
حسن الخالدي : ماحكم ترك الأرض بدون بناء لاكثر من سنه وبعدها تم البناء....الخمس هنا يكون في وقت شرائها ام ...
الموضوع :
إستفتاءات ... للمرجع الأعلى السيد السيستاني حول تجاوزات المواطنين للاراضي التابعة للـدولة وكذلك عن الخمس للأراضي الميتة
فيسبوك