الصفحة الاقتصادية

العام والمختلط والخاص


  عبدالزهرة محمد الهنداوي ||   يتباين دور القطاعات الثلاثة، العام والمختلط والخاص، في ادارة وقيادة التنمية، ولكن الغلبة والمساحة الاكبر، دائما تكون من حصة القطاع العام، لما يمتلكه من اصول ضخمة، وامكانات بشرية ومالية، فيما يبدو دور القطاع المختلط، متواضعا، وربما غير فاعل بالنحو الذي ينبغي ان يكون عليه، ولعل المنافسة الاشد تنحصر بين القطاعين العام والخاص، لما يتوافران عليه من امكانات معروفة، وفي الحديث عن القطاع المختلط، بوصفه يمثل المرحلة الانتقالية، او حلقة الوصل بين قطبي التنمية العام والخاص، في اطار سياسة التحول من "الاقتصاد الاشتراكي"الى "الاقتصاد الحر"، فإن الامر يتطلب التوقف عند واقع هذا القطاع، واسباب تراجع دوره التنموي، على الرغم، مما لديه من امكانات وتاريخ جيد، فان هذا الحديث يقودنا، الى ضرورة، ان نبحث عن اليات ومسارات يمكن من خلالها تفعيل نشاط القطاع المختلط، في ظل وجود عدد غير قليل من الشركات الكبيرة، في القطاع العام، التي تراجع مستواها، وبالتالي، ينبغي، التفكير بتحويل تلك الشركات الى قطاع مختلط، كخطوة اولى، باتجاه خصخصتها، وتحويلها من شركات خاسرة، تشكل عبئا على الموازنة، الى شركات رابحة، او على الاقل، "تمشي حالها" بمعنى لا رابحة ولا خاسرة، ثم بعد ذلك، تأتي الخطوة الثانية بنقل تلك الشركات الى القطاع الخاص، الذي من المؤمل والمفروض، ان يتولى زمام قيادة وريادة التنمية في البلاد، من الجانب التنفيذي، اما رسم السياسة التنموية، فيتولاها القطاع العام، كما هو عليه حال الكثير من البلدان التي مضت في مثل هذه السياسات وحققت نتائج كبيرة ومهمة. وقد تبدو فكرة ، تحويل منشآت القطاع الحكومي، الى مختلط، غير مقبولة، او لايمكن استساغتها، في ظل استمرار ، الخشية من  نظرية الخصخصة، واعتبار ذلك، تسليم مصير الاقتصاد وبالتالي المجتمع الى ماكنة لاترحم! في حين اثبتت التجارب الاخرى، لا مشروعية هذه الخشية، خصوصا اذا ماكانت هناك قوانين وانظمة تضبط ايقاع اداء القطاع المختلط او الخاص، بما يضمن حقوق الطرفين (المستهلك والمنتج)، من دون اجحاف، او تعسف او بغي من احدهما على الاخر.  وعلى هذا الاساس، فان عملية النهوض بالقطاع المختلط، تتطلب اعادة النظر بالكثير من السياسات والاليات والاجراءات، بنحو يسهل عملية، تحويل الشركات العامة الى قطاع مختلط، وعلى مراحل ووجبات، لكي لاتحدث عملية ارباك او اختناق، لاننا سنكون ازاء صيرورة اقتصادية جديدة، لن يتم استيعابها بسهولة، وهنا ربما تبدو الحاجة ملحة، لتشكيل مجلس خاص، يُعنى بادارة وتطوير القطاع المختلط، على غرار مجلس ادارة القطاع الخاص، الذي اعلنت وزارة التخطيط عن تشكيله مؤخرا، كما ان المشهد بحاجة الى سن قوانين او اصدار تعليمات جديدة، تمّكن القطاع المختلط من ادارة منشآته التي ستتضخم كثيرا، اذا ما جرى تحويل منشآت القطاع العام اليه.
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1694.92
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.95
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
زين الدين : هل يجوز التعامل بما يسمى بالهامش او الرافعة المالية في اسواق العملات الرقمية بحيث تقرضك شركة التعاملات ...
الموضوع :
إستفتاءات... للمرجع الأعلى السيد السيستاني حول شراء وبيع الاسهم
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
اليمن/ عذرا ً ثورة اكتوبر..!
محمد ابو علي عساکره الكعبي : مادور الكعبيين في نصرة الإمام الحسين ع شكرا ...
الموضوع :
ابناء العشائر الذين نصروا الإمام الحسين عليه السلام
رسول حسن نجم : بلى والله ليس الى بعض الكتل بل الى كلهم فتبا لهم الى ماقدمت ايديهم... واليوم يتباكون على ...
الموضوع :
الى بعض الكتل الشيعية!
رسول حسن نجم : كاننا كنا نعيش في رفاهية من العيش وليس لدينا عاطلين منذ٢٠٠٣ وليس لدينا ارامل وايتام ولايوجد في ...
الموضوع :
أيها الشعب..!
رسول حسن نجم : اولا بيان المرجعيه صدر بناءا على سؤال توجه للمكتب ولو لم يوجه هذا السؤال لم يصدر البيان!..... ...
الموضوع :
قال لهم مرجعهم اذبحوا بقرة..قالو إن البقر تشابه علينا..!
رسول حسن نجم : الانتخابات والمرجعيه مادامت المرجعيه تنأى بنفسها عن دعم حزب معين فلن نجد من المتدينين من يسعى الى ...
الموضوع :
أجريت الانتخابات نبارك للفائزين..
رسول حسن نجم : كان الاولى باحزابنا في الجنوب ان تسعى بكل ماأوتيت من قوه في محاربة الفساد المستشري في كل ...
الموضوع :
قراءة في فتوى الجهاد الانتخابي
المستشار الإعلامي نعيم جميل مطلك البديري : نعم انتخاب السيد عدنان درجال نزيه وواضح ...
الموضوع :
مصدر: عدنان درجال يشكل تحالفا انتخابيا جديدا
رسول حسن نجم : لقد شخصت المشكله ووضعت يدك على الجرح... والذي اتمناه من جنابك الكريم وهو غير عصي عليك ان ...
الموضوع :
الأعداء يراهنون على نتائج الانتخابات
فيسبوك