الشعر

شعر/ مسيح الفرات..! 

1186 2020-08-24

  د. حسين القاصد 

..................................

أكنتَ الها ً ؟أكنتَ نبيا ً؟ لتبقى مدى الليل فجراً بهيا أما كنتَ من قال لا للمياه فأيبسْتَ كوناً لتبقى نديا أما كنتَ من قال لا للحياة ليذبلَ نهرٌ وتحيا طرىّا هو الماء لايستطيع البقاء يظنك متَّ وحيداً ظميا وكيف تموت ويبقى الكلام بذكرك طعماً لذيذاً شهيا لأنك ما زلتَ دمعَ الأذان أصيحُ حسينا ً واقصدُ (حيّا) وكيف تموتُ وتبدو معي؟  أراك تدرُّ هدوءاً عَلـَيّا لذلك... يا ميتاً لايموت ولستَ الها ً ولستَ نبياً!!  تساميتَ ؛ ليس المباح المراد نقيا ً بدونك يبدو نقيا قطعتَ التواريخ عبر الدموع ومات الزمانُ وجئتَ فتيّا لأنك يوماً كسوتَ الرماح ثيابَ الخلود بكينَ مليّا رأيتك تظمأ قلتُ الحسين رأيتك تضربُ خِلتُ عليا تقود المعاني فوق السطور وتسحل خلفك رمحاً سبيا لماذا أراك.. ولستُ هناك لعلك حولي ؛ لعلك فيّا حبيبَ الفرات وكل حبيبٍ بيوم اللقاء يكونُ عصيا وكنتَ محباً لحدِّ الدماء وكان خؤوناً ومات شقيا هو العشق يا أطهر العاشقين يحب الغموضَ ويبدو جليّا لذلك كنتُ أعود اليك لتمسحَ خدي وتصغي إليّا   أطير لحيثك لا أستطيع  فكيف تبرهنت قرباً قصيّا يداي اليكَ ودمعُ الرجاء ورائي فعطـّر فراغَ يديّا أيا بـِكرَ دمع ٍ؛ جميعُ العيون العذارى تودك بـــــــــــــِـــكرا أبيا فمن أين جئتَ وما مسّها غريبٌ ولم تك يوما" بغيا سلامٌ عليك مسيحَ الفرات أشبّهتَ؟ هل كنتَ جرحا سويا لمريم حزنك في كربلاء صليبٌ يؤكد ما زلتَ حيا أيا من غسلتَ عيون الصباح فابقيتَ منك على الشمس شيّا ترعرعتَ في سدرة الانبياء لتسمو لذاك ورثتَ الوصيا لأنك أنت رسولُ الرسول بعثتَ الدماء بريدا زكيا
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1538.46
الجنيه المصري 59.38
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 84.32
التعليقات
محمد : مجرم وسفاح ابو رغيف كان يساوم الابرياء وقام بقتل وتعذيب العراقيين ويحب ان يحاكم علنيا أمام الرأي ...
الموضوع :
سياسي مستقل: أبو رغيف وجميع المسؤولين بالحكومة السابقة سيتم فتح ملفاتهم
Mazin Tuma : بارك الله فيك, نحتاج الكثير من هذه الجهود لاسيما لبناتنا في المهجر ...
الموضوع :
نحو نظرية نسوية عربية وإسلامية/1
العراقي : وما الغريب في ذلك هذا البعثي الذي كان يتباهى ببعثيته وهو طالب في كلية القانون . اعرفه ...
الموضوع :
فضيحة جديدة بطلها هذه المرة رائد جوحي .... استلام رشوة من شركة اسياسيل 100 مليون دولار
ام زيد العبيدي الغبيدي : احسنتم بارك الله بكم ...
الموضوع :
العمامة المقاتلة
ام زيد العبيدي الغبيدي : احسنتم بارك الله بكم كثيرا ...
الموضوع :
المرأة بين مجتمعين؛ الارذل والافضل..!
زهراء الحسيني : اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم اللهم اقضي حاجتي وفرج همي ياكريم يارب ...
الموضوع :
صلاة الإمام موسى بن جعفر الكاظم (عليه السلام) لقضاء الحوائج
SAHIB H A lkhattat : ما هو الجديد في هذا البلد المسكين العراق ما معنى وكيل في الداءره الفلانيه هل هذا عنوان ...
الموضوع :
محكمة الكرخ تصدر مذكرة قبض بحق "ضياء الموسوي"
زيد قاسم جعفر : السلام السيد ابراهيم المجاب ابن السيد محمد العابد ابن الإمام موسى ابن جعفر الكاظم عليه السلام ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
wuyhhpok334 : الولايات المتحدة الامريكية اعلنتها صراحة بأنها لن تتعامل مع من وصفتهم (بوزراء تابعين لميلشيات ارهابية في الحكومة ...
الموضوع :
الفتح: من لا يدعم السوداني يمثل آفة الفساد
فاعل خير : السلام عليكم نرجو من الهيئة كشف ملفات الفساد في دائرة صحة الانبار والرشاوي وعلى التعينات واكو قسم ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
فيسبوك