الشعر

شعر/ وكان الصبرمنجيها..!


 

مالك العظماوي ||

 

............................

 

بمناسبة ذكرى إستشهاد فاطمة الزهراء عليها السلام ..

لي الفخر أن أسجل هذا الرد على شاعر النيل  حافظ إبراهيم بعد أن مرَّ بحادثة حرق بيت الزهراء وأنشد هذه الأبيات قائلاً:

 

وقولـــة لعلـــــي قالها عمـــــر      

               اكرم بسـامعها اعظــم بملقيها

حرقت دارك لا ابقي عليك بها      

              ان لم تبايع وبنت المصطفى فيها

ما كان غير ابي حفص بقائلها      

              امام فــارس عدنان وحاميـــــــها

          ********

فرددت عليه بقصيدةٍ تحت عنوان (وكان الصبرمنجيها):

.

تبتْ يداكَ قبيـــــــحٌ ما فعـــــلتَ بها

             لدى الجميع ســــــفيهٌ كانَ مُلقيها

خيــــــــــرَ الديارِ أتيتَ اليومَ تُحرقُها

             أنكرتَ أنّ رســـولَ اللـــــهِ بانيها ؟

ضمـــــتْ بداخلِها الزهـــــــراءَ سيدةً

             وزوجَ فارسِ عــــدنانٍ وحاميــــها

يا بضعةَ المصــــــطفى خيرَ النسا أبداً

             يا منْ تســمتْ بفخرٍ منْ يُدانيها؟

يا زوجةَ المرتضى يا منْ بها افتَخرتْ

            حتى الســــماءُ وكان اللهُ مُرضيها

أيقنتُ لا خيــــــرَ في دنيا التي غَدَرَتْ

            بكمْ وصَــــــبتْ عليكُمْ منْ مآسيها

فبَعدَ فَقْدِ رســــــولِ اللهِ خاصَمَها

            قومٌ وقدْ سَــــــلَبوا ما كانَ مُعطيها

ترى الخـــــلافةَ ما نالَ الامامُ بها

           شــــــيئاً وقطــبُ رُحاها ثابتٌ فيها

للهِ منْ فَدكٍ ضــــاعتْ وضاعَ بها

             حقُ البتولِ .. وكانَ الصبرُ مُنجيها

منْ حيثِ زعمِ رجالٍ جُــلّ همتهم

            هضمُ الحقوقِ وقالوا ليسَ نُعطيها

قدْ جَمَّعوا حطباً كي يُحرقوا سَفَهًا

             مـــنْ كانَ ادرى بآياتٍ وتاليــــها

وكانَ زغبُ جناحِ الوحيِ منتشراً

             بذاكَ يشــــهدُ قاصـــــيها ودانيها

زهراءُ مولاتنا يا بنتَ من خُتمتْ

                 بهِ الرسالةُ في اسمى معانيها

فــــــــداكِ ارواحنا يا خيرَ سيدةٍ

                 للعالمينَ بنورِ العيــــنِ نُفديها

سَـــرتْ جنازتُكِ الغراءُ موحشةً

                  فلا نـــــداءَ ولا باكٍ يُعـــزيها

ولا حضــــورَ لقومٍ عندَ مَدْفَنِها

                   إلاّ ابا ذرِ والمقــــــدادَ ناعيها

وحــــيدرٌ عند ذاكَ القبرِ يَنْدِبها

                 وكانَ منْ أدمعِ الاجفانِ يُرويها

أتى النداءُ بجـــوفِ الليلِ يطلبهُ

                منْ داخلِ القبرِ عُدْ للدارِ سَليها

منْ حيثِ زينبُ فاقتْ وهي باكيةٌ

                 فلا أبـــــوها ولا أمٌ تواســــيها

عادَ الامامُ ســـــــريعاً وهو منكسرٌ

                لزينبٍ بشــــجيِ الصوتِ يُبكيها

راحتْ تُســــائلهُ عـــــنْ أمِها أ لها

               مِنْ عــــودةٍ ولقاءٍ آخــــرٍ فيها ؟

أحنى على رأسِها مسحاً وقالَ لها

              معْ جدّكِ المصطفى يوماً نُوافيها

ـــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1492.54
الجنيه المصري 76.16
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 387.6
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
Mustafa : الى رحمة الله ربي يعوضه الجنة ويصبر اهله وينتقم من القتلة المجرمين ...
الموضوع :
تشييع المستشار في الداخلية اللواء سحبان الوائلي
حوبة : ونسمي نفسنا دولة !! ومن نذكركم انراعي الدبلوماسية ونختار عباراتنا بدقة لان ندري همجيتهم وين اتوصل !!!!! ...
الموضوع :
هكذا اصبح البرلمان العراقي بعد دخول اتباع التيار الصدري ( تقرير مصور )
مواطن : هو هذا مربط الفرس مشتت بي مكر البكر وشر صدام ...
الموضوع :
حركة حقوق: الكاظمي يخطط لتغييرات سياسية وأمنية بالتواطؤ مع الامريكان
eetbgfdf : الكاظمي شخص منافق وهو احد وكلاء ال سعود الارهابيين في العراق يهدف لتحقيق مآرب ال سعود في ...
الموضوع :
النائب عن صادقون علي الجمالي : الكاظمي مرفوض جملةَ وتفصيلاً ولن يتم التجديد له
ليا ديب : هذه القصيدة روووووعة عنجد كتيرر حلوة ...
الموضوع :
قصيدة من وحي كربلاء
رأي : قلم رصين ... يدعو للاصلاح والتنقيح وان علا موج الجهلة ...
الموضوع :
الدين الاجتماعي
ابو اية : إبداع مستمر العزيزة موفقة يااصيلة ياانيقه استمري رعاك الله ...
الموضوع :
شَـراراتُ الفِتَــنْ ..!
bwdtyhgg76 : ان اراد ساسة السنة والاكراد البرزانيين ابتزاز قادة الشيعة في تشكيل الحكومة وعرقلتها من اجل الحصول على ...
الموضوع :
الإطار التنسيقي يطالب حكومة تصريف الاعمال بإلغاء الاوامر الادارية والتعيينات الجديدة
حمزه المحمداوي : الكلاديو ...
الموضوع :
منظمة (الغلاديو) السرية تم تفعيلها في العراق..!
ابو حيدر العراقي - هولندا : بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على محمد وال بيت محمد علي وفاطمة والحسن والحسين . ربما ...
الموضوع :
بالفيديو ... في حديث شيق الاستاذ في الحوزة العلمية بالنجف الاشرف الشيخ احمد الجعفري لا تنساقوا وراء القائد الجاهل
فيسبوك