التقارير

من هو المرشح الفلسطيني لرئاسة تشيلي ؟!


 

متابعة ـ صابرين البغدادي ||

 

واشنطن-”:

·        دانيال جادو..مرشح من أصول فلسطينية ومحارب في حركة مقاطعة “إسرائيل” لرئاسة تشيلي

 

تعود جذور دانيال جادو، رئيس بلدية ريكولتا في تشيلي، إلى بلدة جاليا في الضفة الغربية المحتلة، ولكن أصوله الفلسطينية لم تكن فقط السبب الوحيد لإصابة الحركة الصهيونية العالمية بالفزع لدى الإعلان عن نيته الترشح لرئاسة تشيلي، حيث قضى جادو جزءاً من شبابه يعمل مع الاتحاد العام للطلاب الفلسطينيين، وهو صاحب مقولة ” أن تكون فلسطينياً في الغربة لا يعني أن تأكل الطعام الفلسطيني وأن ترقص الدبكة، بل يجب أن تعرف في أي جانب أنت من الجدار”، في إشارة إلى جدار العزل العنصري الإسرائيلي.

وتشيلي هي موطن لنصف مليون فلسطيني، بمن فيهم والدا دانيال، حيث تنسج والدته ماجالي ديل كارمن جادو الملابس بينما غادر والده خوان فارس جودو المنزل عندما كان دانيال في الثالثة من عمره.

وقد انخرط دانيال في الحياة السياسية اليسارية في تشيلي، وعاد والده، الذي اتضح بأنه من اتباع اليميني بينوشيه، لمحاولة إبعاد ابنه عن أي افكار يسارية، وكان الوقت قد فات، حيث تعلم دانيال دروسه من والدته، المنتمية إلى الطبقة العاملة، ولديها توجهات يسارية ووطنية فلسطينية.

وصنف المركز الصهيوني “ويسنثل” المرشح الرئاسي جادو بأنه “واحد من أخطر الحوادث العالمية المعادية للسامية”، وهي تهمة جاهزة يرددها كيان الاحتلال الإسرائيلي ضد أي شخص ينتقد الاحتلال أو يناصر فلسطين، ولكن دانيال قال إنه يتعايش مع اليهود في تشيلي وليس معاديا للسامية ولكن لديه مشاكل مع الصهيونية.

وتشير اللافتات حول مكتب رئيس بلدية ريكولتا،التي تقع في العاصمة سانتياغو، إلى التزامه بالقضية الفلسطينية، وهناك رسم على الحائط لحنظلة، وكتب عن فلسطين على طاولة مكتبه، وهو محارب معروف في حركة مقاطعة إسرائيل.

وقد بدأ الهجوم على جادو بعد الإعلان عن ترشحه للرئاسة  بسبب انتمائه السابق للجبهة الشعبية لتحرير فلسطين، ولا ينكر المرشح الرئاسي ذلك، ولكن العديد من المراقبين قالوا إنه ترك التنظيم قبل أن يتم تصنيفه من قبل بعض الدول الغربية كمنظمة إرهابية.

ولن يكون دانيال أول رئيس فلسطيني في أمريكا اللاتينية، فهو يسير على خطى كارلوس فاكوسي (هندوراس) وأنطونيو ساكا (السلفادور) ونجيب بقيلة، ولكن ما يميزه عنهم هو التزامه القوي بالحرية الفلسطينية

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1694.92
الجنيه المصري 92.94
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.95
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
مواطنة : مقال صياغته سلسة ومؤسف ماورد فيه ...
الموضوع :
وداعاً (كلية الزراعة /جامعة بغداد)
مواطن : والعبادي عنده وجه ويرشح .... ومشتت عنده وجه ويتأمر ..... وامريكا عدها وجه وتتقابح...... والابراهيمي عنده وجه ...
الموضوع :
فضيحة مدوية .... مصدر مطلع : تعيين مصطفى الكاظمي مديرا لجهاز المخابرات في زمن العبادي كان عبر وثيقة مزورة
رسول حسن نجم : اذا كان المقصود بالحشد هم متطوعي فتوى الجهاد التي اطلقها سماحة السيد السيستاني دام ظله الوارف فلم ...
الموضوع :
وجهة نظر..!
رسول حسن نجم : أحسنت ايها الاخ الكريم كيف لايكون كذلك وهو الامتداد الطبيعي للامامه في عصر الغيبه وهو المسدد من ...
الموضوع :
المرجعية..رصيد لن تنتهي صلاحيته مدى الأيام..!
قهر : وطبعا لولا العقلية الفذة للقائدلعام للقوات المسلحة لم يحصل الانجاز !!!! عليه ننتظر ٥ سنوات حتى نعرف ...
الموضوع :
الكشف عن تفاصيل تتعلق بالمسؤول عن تفجير الكرادة (صور)
رسول حسن نجم : اود توضيح النقاط التاليه: ١- لو قمنا باستطلاع للرأي لكل شيعي في العراق هل سمع بيان مكتب ...
الموضوع :
الشيخ جلال الدين الصغير : ما سبب ضعف الاقبال على الانتخابات على الرغم من الطاعة التي يبديها الناس لنصائح المرجعية الرشيدة؟
رسول حسن نجم : احسنت سيدنه فالمرجعيه اليوم والمتمثله بسماحة السيد السيستاني دام ظله هي قطب الرحى وهي الموجه لدفة السفينه ...
الموضوع :
لماذا الخوف من جند المرجعية
رسول حسن نجم : عندما عرض الاختلاف بين التأريخين في مولد نبي الرحمه صلى الله عليه واله امام السيد الخميني قدس ...
الموضوع :
الرسول محمد (ص) ولد يوم 12 ام 17 من ربيع الاول ؟!
رسول حسن نجم : في مثل هذه الحاله يتوجب على التيار الصدري التحالف مع الشيعه لكي لايضيعوا مكونهم بين باقي الكتل ...
الموضوع :
مصدر مطلع : التيار الصدري غص بما فعل اكثر ما انشرح به من نتائج الانتخابات التي جرت قبل ستة ايام
رسول حسن نجم : هذا هو ديدن البعثيين والوهابيين فهم يعولون على امريكا في القضاء على الشيعه وتنامي قدراتهم العسكريه لانهم ...
الموضوع :
بالفيديو .... هذا ما يفكر به اعدائنا لحل الحشد الشعبي
فيسبوك