دراسات

القوى السياسية والمشاركة في الانتخابات /7


 

حسين جلوب الساعدي  ||

 

أولا. المحور الأمريكي وحلفائه

 

منذ أول أيام دخول أمريكا للعراق عملت على أعداد بديل للثقافة السائدة التي تتصف بالإسلامية وبديل عن الأحزاب والقوى السياسية من خلال برامج ثقافية وتغطية إعلامية وعملية ترويض وإرهاق إدارة الدولة وذلك باتباع الخطوات التالية :

1-      تأسيس مؤسسات المجتمع المدني : كبديل عن القوى السياسية والثقافية الإسلامية وذلك من خلال برامج مؤسسات المجتمع المدني الذي اتبعت فيه الخطوات التالية ليبدا بالتأسيس وينتهي بالتيار المدني والدولة المدنية التي قامت الإدارة المدنية للاحتلال في المحافظات على تأسيسها ورعايتها وتطويرها ثم ربطها بالمنظمات العالمية للحصول على المنهج وأعداد البرامج والمحتوى الفكري والنشاط الثقافي وقد سارت وفق برنامج دقيق لتمكينها من النفوذ والامتداد كالاتي :

أ- بداء التشجيع لتأسيس مؤسسات المجتمع المدني عام 2003 وإعطاء منحة قدرها خمسة الأف دولار لكل من يقدم طلب لدائرة الاحتلال المدني في المحافظة على ان يذكر موجز عن الجمعية وأهدافها ومؤسسيها للحصول على هذه المنحة .

ب- إعطاء منح مالية لمؤسسات المجتمع المدني لأعداد برامج ثقافية وخدمية وترفيهية بعد تدريب أعضاءها على كتابة المشاريع وتنفيذها وجدولة الحسابات لها فأصبحت المنظمة ظاهرة لكسب المال من الجهات الخارجية وفي مقدمتها أمريكا وبريطانيا .

ت- المطالبة بتشريع قانوناً لها فقامت المؤسسات بتنظيم الندوات واللقاءات والورش حول طبيعة القانون حتى صدر قانون فأصبحت الحماية القانونية لها وتشكلت دائرة المنظمات غير الحكومية وفي بعض الدورات أصبحت وزارة لها .

ث- إعطاء منح مالية مع دورات أعداد لأعضاء المنظمات في كردستان وبغداد وبيروت والأردن وأمريكا وبريطانيا وهولندا وغيرها .

اشترطت الجهات المانحة ان تكون المنظمة مسجلة حتى تستفيد من هذه البرامج وأغدقت الأموال على المنظمات حتى اصبح أفرادها من الأغنياء والذين لهم رأي في القضايا السياسية في البلد .

ج- انتقل البرنامج الى خطوة متقدمة في أجراء عملية تعاون بين المنظمات وذلك بعد ان فرضت الجهات المانحة ان تشكل شبكات من المنظمات وتعطي المنحة للشبكة ويفضل اذا كانت في اكثر من محافظة مع مضاعفة المبالغ الممنوحة حتى تصل لأكثر من مليون دولار فندفع أعضاء لأجراء عمليات تشبيك واسعة .

ح- نقلها الى مستوى أخر وهو التحرك القضايا السياسية عام 2014 فدخلت منظمة المجتمع المدني لتحسم جدل الجلسة المفتوحة في مجلس النواب وأبطالها وأحراج القوى السياسية لحسم تشكيل الحكومة ثم الأعداد والتخطيط لإخراج مظاهرات بدعم وتوجيه من السفارة الأمريكية والتقت مع التيار الصدري في إخراج المظاهرة الكبيرة التي أسقطت هيبة الدولة بدخول البرلمان والأمانة العامة لمجلس النواب وابرز ظاهرة في تلك المظاهرات طبقت مؤسسات المجتمع المدني (50) خمسون أسلوب من الاحتجاج من المسيرة والتعري في ساحة التحرير وهي أساليب تعلمها الشباب في الدورات والورش المعدة من المنظمات الدولية.

خ- استمرار المظاهرات في اكثر المحافظات من التنسيق التام بين المنظمات وفق برامج الشراكة والتشبيك وظهور شخصيات في وسائل الأعلام والتواصل والحراك الميداني تحمل عنوان (الناشط المدني) لإبرازهم كشخصيات قيادية للحراك علماً ان مؤسسات المجتمع المدني في كل مراحلها تلك أخذت تنفذ داخل القوى السياسية وشكلت رأياً في الوسط الشبابي واستطاعت ان تعبئه ضد العملية السياسية من داخل مكاتب الأحزاب الإسلامية وأصبحت تمثل اختراقاً ثقافياً كبيراً ظهرت نتائج في الحراك الأخير الذي برز فيه الناشطون المدنيون منسقون وموجهون ومحركون لمسيرة المظاهرات وبياناتها وتحديد المطالب وأعداد الشعارات فظهور التيار المدني من خلال مؤسسات المجتمع المدني اكثر تنظيماً وإعداداً في إدارة وتوجيه الأحداث فظاءً واسعاً لحرة المظاهرات في جنوب العراق .

وقد عملت البرامج لتكوين منظومة فكرية جديدة قائمة على أفكار الحرية والتسامح والتعايش والحوار واحترام الأخر والتعددية الثقافية وبرامج فن القيادة وفن التفاوض والنجاح والتطوير، والتأكيد على تمكين المرأة ورعاية الطفل وحقوق الأقليات وحقوق الأنسان ونبذ العنف والكراهية وطرح قراءة جديدة للدين باسم (إسلام القرن الواحد والعشرين) الذي يدعو الى القطيعة مع التراث ورفض التقليد وفهم الدين بأسلوب غربي في الرجوع للقران فقط من دون واسطة العلماء وغيرها من البرامج الخطرة أما في مجال الخدمات فقد قامت المنظمات بالعديد من المبادرات الخدمية والمهنية والإنتاجية برعاية ذوي الاحتياجات الخاصة والمعوقين والأرامل والمطلقات والعوانس وغيرها وجعلت لكل واحدة منها جمعية .

وتعليم المهن كالخياطة والحدادة وتأسيس الماء والكهرباء وصيانة التبريد وغيرها وإدخال الطلاب والتلاميذ دورات تقوية فقد نشطت المنظمات بشكل واسع وكبير ومركز طيلة السنوات الماضية ولم تتفطن الحركات والأحزاب والقوى الإسلامية لخطورتها وتأثيرها .

                                                                 

٢٠٢١/٧/٢٩

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1724.14
الجنيه المصري 93.02
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.82
التعليقات
رسول حسن نجم : يقول الامام الحسين ع(ان الله ليعطي على النيه مالايعطي على العمل) فصبرا حتى يقضي الله وعدا كان ...
الموضوع :
الحمد لله الذي خلق الحسين..
رسول حسن نجم : لماذا هذا الخلط بقائمه هي موجوده اساسا في العمليه السياسيه منذ٢٠٠٣ وبين المتطوعين الذين هم من الجماهير ...
الموضوع :
انتخب الحشد وكن من الشجعان ولا تكن من الغمان!
رسول حسن نجم : بتقسيم ١٣٠ مليار دولار على ٤٠مليون(عدد سكان العراق) يكون الناتج٣٢٥٠(ثلاثة الاف ومئتان وخمسون) دولار وليس ثلاثة ملايين ...
الموضوع :
الاقتراض الاضطراري
رجب سلمان ثجيل : المشكلة ليست بالمسكين صاحب نظرية (غلس وانته ما تدري)...المشكلة بالذيول والمطبلين واللوكيه الذين يتحلقون حول المشعول( طبعا ...
الموضوع :
غلّس وإنت ما تدري ..!
مقيم في ايران : اجمل الحوارات التي اانس بها حوار السفارة العراقية في ايران الكاتب ينتقدهم لتأخير معاملة ايرانية زوجها عراقي ...
الموضوع :
أسلاك شائكة في طريق زوجات العراقيين من أصول ايرانية
منير حجازي : سحب رتبة الضباط ، القائهم في التوقيف ومحاكمتهم وادانته وزدهم في السجن. غير ذلك لا ينفع اي ...
الموضوع :
’هددوا الشاب بأخواته وأمه’ ’سايكوباثيون’ يعششون داخل أجهزة الأمن العراقي.. لا استقالات ولا إقالات بعد فضيحة بابل
رسول حسن نجم : هذا من ضمن الاحقاد الدفينه على سماحة الشيخ الصغير من قبل الزمر البعثيه ومن تبعهم جهلا او ...
الموضوع :
بالصور .... جزء من الحملة المستمرة للافتراء على سماحة الشيخ جلال الدين الصغير
رسول حسن نحم : في رأيي القاصر يجب الرجوع الى مدارس الموهوبين لاختيار مجموعه منهم ممن له الرغبه في التحقيق في ...
الموضوع :
’هددوا الشاب بأخواته وأمه’ ’سايكوباثيون’ يعششون داخل أجهزة الأمن العراقي.. لا استقالات ولا إقالات بعد فضيحة بابل
رسول حسن نجم : اذن باختصار شديد.. كل الدول تبحث عن مصالحها الا الحكام العرب يتوسلون لهذه الدول بالمال وماء الوجه(ان ...
الموضوع :
أميركا وروسيا كما بريطانيا وفرنسا وجهان لعُملَة صهيونية واحدة
رسول حسن نجم : لم تبارك المرجعيه لاسابقا ولاحاضرا لحد الان اي قائمه انتخابيه بل كانت بياناتها هي (الوقوف على مسافه ...
الموضوع :
الحشود لاختيار الفتح..!
فيسبوك