دراسات

البيت والاسرة (5) نقاط مهمة..


    د.مسعود ناجي إدريس ||   في فترة سيادة الأبناء ، يجب على الآباء مراعاة المحاور التالية : • التمتع بفوائد التعليم وقيادة الأبناء إلى قيم ومسائل متسامحة ومقدسة تنسجم مع طبيعته الإلهية. قال الإمام علي (ع):《وإنما قلب الحدث كالأرض الخالية ما ألقي فيها من شيء قبلته. 》 ( نهج البلاغة ، رسالة ۳۱ )   • في نفس العمر ، يجب أن يكون الأطفال على دراية بالمعايير الدينية والقضايا العقائدية والواجبات الإلهية. ويمكن لنا تحديد مرحلة الطّفولة عند الإمام عَلِيّ (عليه السَّلَام) عن طريق كلامه حول التّطوّر الذّهنيّ والجسديّ للإنسان، إذ يقول (عليه السَّلَام): 《إنَّمَا الغُلامَ إنَّما يَثَّغِرُ في سَبعِ سِنينَ، ويَحتَلِمُ في أربَعَ عَشرَةَ سَنَةً، ويَستَكمِلُ طولُهُ في أربَع وعِشرينَ سَنَةً، ويَستَكمِلُ عَقلُهُ في ثَمان وعِشرينَ سَنَةً، وَمَا كَانَ بَعدَ ذلِكَ فَإِنَّما هُوَ بِالتَّجارِبِ》 . ( مکارم الاخلاق ، ص ٢٥٤ ) وأيضًا قال: 《حق الولد على الوالد أن يحسن اسمه ويحسن أدبه ويعلمه القرآن》 ( نهج البلاغة ، ترجمة فیض الاسلام ، ص ١٢٦٤ )  يجب أن يكون الآباء على دراية بحقيقة أن الطفل في هذا العمر له شخصية خاصة به وأي سلوك معه غالبًا ما يؤثر على المراحل اللاحقة من حياته ويختار مسارًا تحت تأثير التربية الأبوية. إذا كانت هذه الجهود التربوية غير مكتملة وغير كافية ومكتسبة بشكل سيئ ، فسوف تنأى بنفسها عن طريق الخير والخلاص والفضيلة. لذلك يجب على الوالدين أن يتقبلوا الطفل كأحد أفراد الأسرة القيمين وأن يتجنبوا التعارض ، خاصة في وجوده ، وألا يفكروا فقط في تغذيته الجسدية ، ولكن أيضًا يساعدوه ويوجهوه في تحديد مجرى حياته.  لسوء الحظ ، يفرض معظم البالغين قيودًا أو أوامر أو يعاقبون أو يهددون بمعاقبة الأطفال بدلاً من استخدام الأساليب الفعالة. إن تطبيق هذا النوع من أساليب التحكم له تأثير سلبي على عقول ونفسية الأطفال ، لذلك يجب على الآباء الا يستخدموا أساليب قسرية للسيطرة على الأطفال حتى لا يواجهوا مشاكل أخلاقية وسلوكية ، وللتربية المفيدة تأثير عميق ودائم على حياتهم. يجب على الآباء ان يستخدموا مع الأطفال الأساليب التي تعزز قدرتهم على تحقيق شخصية صحية وديناميكية وواثقة وجيدة.( مستدرك الوسائل ، باب ٦٤ ، ج ١٥ ، ص ۱۷۰ . )  ▪︎منبع المحبة والعاطفة  في السنوات السبع الأولى يُعفى الطفل من التعليم الجاد والنظامي ، وفي هذه الفترة يكون له حرية أكبر في التصرف ولا يُفرض عليه أعباء شاقة ، ومن هنا قيل: اتركوهم سبع. الطفل ذو قيمة على الرغم من صغر سنه ويجب احترامه وان يشعر انه محبوب داخل  الأسرة. لا يوجد مكان افضل يقدم المحبة والسلام لإرضاء مشاعر الطفل من البيئة أسرية . من الثغرات التي يمكن للوالدين تربية اطفالهم هي ثغرة الحب ، ومن خلاله يمكنهم السيطرة على الطفل ، ومع تنمية شخصيته يمنعانه من الوقوع في وادي الفساد والانحراف. فالتعبير عن الحب له تأثير على التربية الصحيحة للطفل ، حيث قال الرسول الكريم (ص): 《نظر الوالد الى ولده حبا له عبادة 》  كما اكد الرسول (ص) على: 《اکثروا من قبلة أولادكم فان لكم بكل قبلة درجة في الجنة مسيرة خمسمائة عام » ( وسائل ، ج ۲۱ ، ص ٤٨٥ .  )  التعبير عن اللطف والمحبة في المركز الأسري غذاء روحي يجب أن يستمر عن طريق الاهتمام. يجب أن يتجلى الحب بشكل لا يشك فيه الأطفال ويمكنهم فهمه والإحساس به ، وفي التعبير عنه ، يجب ألا يكون هناك تمييز بين الأبناء ، مما يخلق الذل والانحراف والاستياء بين فيما بينهم ، الإنسان الذي تتعطش روحه إلى النعمة والحب لا تُروى في دفء الأسرة ، يتم إغوائه خارج المنزل ويقع فريسة ألسنتهم الكاذبة وينجذب الى بعض عوامل الجذب الكاذبة ، وسيؤدي استمرار هذا الوضع إلى الانحراف والأضرار في شخصية الأبناء. غالبًا ما يكون الأطفال الصعبون هم أولئك الذين دخلوا عالم الأسرة المضطربة الذين لم يشعروا بالدفء والاستنارة بنور الرحمة ، أو على الأقل شعروا بشفقة الآخرين عليهم بدلاً من الحب. هؤلاء المحرومون ، ضحايا جهل وقسوة الأسرة ، يلبيون حاجتهم للحب عن طريق التباهي وجذب انتباه مجتمعهم . لا يمكن لرياض الأطفال ودور الحضانة العامة أن تحل محل محبة الآباء الصادقة بابتسامات موظفين محترفين ومناسبين. يكتب الدكتور ألكسيس كارل: 《الأمهات اللاتي يرسلن أطفالهن إلى رياض الأطفال للقيام بأعمال مكتبية ، وهواياتهم الفنية والأدبية وغيرها تطفئ نيران الحب لدى الأطفال لأنهم لا يحصلون على ضوء الدفء والنور الذي يأخذونها من الوالدين.》  في العائلات التي لا تتألق فيها هذه الجواهر القيمة ، سنرى فيها العديد من الآلام النفسية والمشاكل الاجتماعية. الأطفال الذين يتم التعامل معهم بالحب والعاطفة في أسرهم ويتم تلبية احتياجاتهم الطبيعية والأساسية بشكل مناسب ، سيظهر عليهم مواهبهم المحتملة في الحقول بوجه سعيد ومبتسم وبطاقة عقلية رائعة.    بشكل عام ، فإن الظروف العاطفية الممتعة للأطفال في سن مبكرة لها تأثير كبير على التطور الأمثل لشخصيتهم ، فهم يواجهون قضايا مختلفة في الحياة بدافع قوي ومحاولة ونضال. من مظاهر التغذية العاطفية للطفل اللعب معه ، وهذا ما أكدته الشريعة الإسلامية ، فقال الرسول الكريم:《 من كان له ولد صبا » (وسائل الشيعة ، ج ۲۱ ، ص ٤٨٦ )  اللعب مع الطفل ، بالإضافة إلى غمره في المتعة ، يزيد من الألفة والرحمة ، ويقوي ثقة الطفل بنفسه وإحساسه بقيمته....

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاكثر مشاهدة في (دراسات)
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1694.92
الجنيه المصري 92.94
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
رسول حسن نجم : في مثل هذه الحاله يتوجب على التيار الصدري التحالف مع الشيعه لكي لايضيعوا مكونهم بين باقي الكتل ...
الموضوع :
مصدر مطلع : التيار الصدري غص بما فعل اكثر ما انشرح به من نتائج الانتخابات التي جرت قبل ستة ايام
رسول حسن نجم : هذا هو ديدن البعثيين والوهابيين فهم يعولون على امريكا في القضاء على الشيعه وتنامي قدراتهم العسكريه لانهم ...
الموضوع :
بالفيديو .... هذا ما يفكر به اعدائنا لحل الحشد الشعبي
رسول حسن نجم : عندما صدق الجاهل انه اصبح عالما من خلال عمليه تسمى سياسيه وهي لاتمت للسياسه بصله ارتقى المنبر ...
الموضوع :
من هو الحارس ومن هو الوزير ؟!
ابو حسن : احسنت وصدقت بكل حرف والله لولا الحشد المقدس لما بقي العراق ...
الموضوع :
لهذا يبغضون الحشد..!
زين الدين : هل يجوز التعامل بما يسمى بالهامش او الرافعة المالية في اسواق العملات الرقمية بحيث تقرضك شركة التعاملات ...
الموضوع :
إستفتاءات... للمرجع الأعلى السيد السيستاني حول شراء وبيع الاسهم
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
اليمن/ عذرا ً ثورة اكتوبر..!
محمد ابو علي عساکره الكعبي : مادور الكعبيين في نصرة الإمام الحسين ع شكرا ...
الموضوع :
ابناء العشائر الذين نصروا الإمام الحسين عليه السلام
رسول حسن نجم : بلى والله ليس الى بعض الكتل بل الى كلهم فتبا لهم الى ماقدمت ايديهم... واليوم يتباكون على ...
الموضوع :
الى بعض الكتل الشيعية!
رسول حسن نجم : كاننا كنا نعيش في رفاهية من العيش وليس لدينا عاطلين منذ٢٠٠٣ وليس لدينا ارامل وايتام ولايوجد في ...
الموضوع :
أيها الشعب..!
رسول حسن نجم : اولا بيان المرجعيه صدر بناءا على سؤال توجه للمكتب ولو لم يوجه هذا السؤال لم يصدر البيان!..... ...
الموضوع :
قال لهم مرجعهم اذبحوا بقرة..قالو إن البقر تشابه علينا..!
فيسبوك