اليمن

شعر/ الملاحم الكبرى اليمانية..!


هشام عبد القادر ||

 

بسم الله يا خالق الوجود من العدم

 

أسألك حسن النية وطهارة المكنون

 

طهر قلبي وارزقه التقوى قبلة الحرم

 

مسجدك في قلبي وبيتك المصون..

 

طفتوا بقلبي سبعا وعديت الرقم..

 

وجدنا بداية الصفر يليه الواحد بدون

 

وجدنا تكرار العدد لانهاية لا كم وكم

 

وجدنا الفطرة متعلقة بوحدة الحصون

 

يا ذا الكون المتلعق بالاسباب ذو القدم

 

كما حكمة الإله بالصبر يسر للمنتظرون

 

يامن سجدت لك الأفلاك والملائكة بلم

 

علمتها مالم تعلم بالقلم وسطرت بنون

 

كتبت الاسماء جعلتها معلومة كالعلم

 

لا ينكرها اعمى والعمى بالبصر ضنون

 

قلبي انكسر بجوف الكون واشرق نعم

 

وكل الكون دار وطاف بجذبة الجنون

 

هامت الأرواح كلها بالبحث عن الرقم

 

وافلاك النجوم تسري والكون شجون

 

تناسقت الأكوان تمشي بدقة كالسهم

 

لا تميل مهما مالت الاوتارو تصبحون

بجاء الصبح فإرتقبوا ما قال علم القلم

 

قامت النيام من منامها فلا يرقدون..

 

هذا ما قالته الانباء واخبار ذو القدم

 

هذا الحق الاول والاخر وما توعدون

 

أمنت كل الأرواح بالغيب سبح النسم

 

جائت المعجزات تحكي عما تخبرون..

 

تسائلت العقول وحاكتها ريح النغم..

 

استدرجت جذبة الارواح كالجنون

 

شدوا الرحال بالعزم شدوا الهمم..

 

كما شدت الحجاج باكفانها كالراحلون

 

نستعد للمنادي يقول هذا الصفا العلم

 

نصطف حوله كالأقلام هذا عما تسألون

 

بالله ليش خلقنا هل لنحيا ونموت ندم

 

ام خلقنا لنحيا ونموت لكي... تسعدون

 

سعد السعيد من عرف نفسه واعتصم

 

قال يا خالق الوجود الطف به وصون..

 

عرفنا الاسماء كيف جعلته ينزف بدم

 

مقتول بشط الفرات يوقض النائمون...

 

حجة الأكوان كلها مذبوح مقطع عظم

 

يا ويل من كفر بالدليل سر الساجدون

 

غارت الكون والأرواح كالمحشر حمم

 

من يطفي حرارة الثورات لا ينطفون..

 

لا يهدئ الوجود ابدا والرايات بالقمم

 

داعيات سائرات معلنات خط يرشدون

 

هنا محط سر الوجود نموت لنحيا ولم

 

 نموت نحيا ابد والبقاء ل يستشهدون

 

وما الموت فنا بل حياة لها عدة نعم

 

غرام الموت كالشهيد نحن حاضرون

الملاحم اليمانية الكبرى 2

 

الموعود حاضر ...فلا تستعجلوه..

 

يماني العهد والانصار باستعداد

 

مبعثهم من تحت الركام للتلبية

 

عائدون راجعون من عهد الاجداد

 

منتظرون متأهبون للنصر بجدية ...

 

بدأ العالم بنفخة قبل واحد الأعداد

 

فكانت الروح لا ترى رقم صفرية

 

جاء الواحد..واحد العدد اربعة.  اوتاد

 

من الركن اليماني حسبة الوعد رقمية

 

بيعة الحجر إنما هي الوعد والإعتماد

 

قامت قيامة الايام وكان يوم التصفية

 

جئنا بصيحة  المذبوح مقطع الاجساد..

 

موحد العالم على التوحيد بعين علمية

 

عهد منا لو نموت  ونقيد بالأصفاد

 

لابد من صيحة السماء الحسمية..

 

قمنا وقامت القيام بالروح والاجساد

 

يقول قائل الحق كن. فيكون بالعلنية

 

تسقط دولة الشر وتقوم دولة الاشهاد

 

ينبعث الخير ويعم السلام والامنية...

 

والحمد لله رب العالمين ..

2/12/2022

 

 

ـــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1562.5
الجنيه المصري 48.22
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.1
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 390.63
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.84
التعليقات
الانسان : اذا ثقافة وجامعات بريطانيا لم تغسل قلبك من الطمع، فمن الذي يغسله؟ ...
الموضوع :
التايمز تكشف قصة تورط رئيس حزب المحافظين ببريطانيا بقضايا فساد في كوردستان العراق
د عيسى حبيب : خطوة جيدة حيث هناك خلل كبير يجب تغير كل طواقم المخمنين في العراق ومدراء الضرائب والمسؤلين فيها ...
الموضوع :
الضرائب تكشف عن خطته الجديدة لتعظيم الايرادات وتقليل "الروتين" في المحافظات
غسان عذاب : السلام عليك ياأم الكمر عباس ...
الموضوع :
السيدة ام البنين ومقام النفس المطمئنة
الانسان : اردوغان يعترض على حرق القران في السويد، ومتغاضي عن الملاهي والبارات الليلية في تركيا، أليست هذه تعارض ...
الموضوع :
بعد حادثة "حرق القرآن".. أردوغان يهدد بقرار "يصدم السويد"
مبين الموسوي : كلمات خطت بعقليه متنيرة بنزاهه رغم اننا ومهما كتبنا لا نوافي حق الابطال والشهداء أحسنت استاذ علي ...
الموضوع :
محمد باقر الحكيم ..انتصارات قبل العروج
بغداد : رحمه الله فقد كبير في ساحة البلاغة القرانية هنيئا له اذ كرس حياته لخدمة العلوم القرانية والابحاث ...
الموضوع :
العلامة الصغير في سطور
اريج : اخي الكاتب مقالك جميل ويعكس واقع الحال ليس في العراق فقط وانما في جميع الدول العربية وربما ...
الموضوع :
لا أمل فيهم ولا رجاء ...
HAYDER AL SAEDI : احسنت شيخنا الفاضل ...
الموضوع :
المساواة بين الجنسين
حسن الخالدي : ماحكم ترك الأرض بدون بناء لاكثر من سنه وبعدها تم البناء....الخمس هنا يكون في وقت شرائها ام ...
الموضوع :
إستفتاءات ... للمرجع الأعلى السيد السيستاني حول تجاوزات المواطنين للاراضي التابعة للـدولة وكذلك عن الخمس للأراضي الميتة
فيسبوك