ثقافة الكراهية والدجل والقتل

المنظمات الحقوقية ومعارضو الحكومة الكندية ينتقدون بيع أسلحة للسعودية

1193 07:46:17 2016-04-16

 دافعت الحكومة الليبرالية الكندية بقيادة جاستن ترودو – التي تتعرض لانتقادات المعارضة والمنظمات الحقوقية، عن قرارها السماح ببيع أسلحة للسعودية التي تخوض عدوانا عسكريا على الشعب اليمني.

وكانت الحكومة المحافظة السابقة وقّعت في فبراير 2014 عقدا لبيع السعودية مدرعات خفيفة بقيمة 13 مليار دولار اميركي.
لكن المحافظين يحذرون اليوم من صفقة البيع هذه التي يعتقد أنها الأكبر في تاريخ كندا، بينما يتهم الحزب الديموقراطي الجديد الليبراليين بتضليل الكنديين.
ومنذ توليهم الحكم في نوفمبر 2015 رفض الليبراليون إلغاء العقد معتبرين أنه “عقد مبرم مع شريك إستراتيجي” ولا يمكن الغاؤه بدون عقوبات وخسارة وظائف.
لكن وزارة العدل الكندية نشرت هذا الأسبوع وثائق ردا على دعوى قضائية تطالب بوقف العمل بالاتفاق، كشفت أن وزير الخارجية ستيفان ديون وقع الجمعة الماضي تراخيص تصدير المعدات من قبل الفرع الكندي للمجموعة الاميركية جنرال دايناميكس.
وردا على الانتقادات، زعم وزير الخارجية الكندي الأربعاء إلى أن السعودية استخدمت بطريقة مسؤولة منظومات أسلحة مماثلة بيعت لها منذ 1993.
وقال للصحافيين إن “أفضل وأحدث المعلومات تفيد أن السعودية لم تستخدم هذه الأسلحة بشكل ينتهك حقوق الإنسان”. 
وأضاف إن “هذه المعدات لم تستخدم أيضا بطريقة تخالف المصالح الإستراتيجية لكندا وحلفائها”.
لكن النائب عن حزب المحافظين توني كليمنت رأى أن مراقبة صادرات كندا من الأسلحة لا تحتاج إلى أدلة على مخالفات، بل عن احتمال سوء استخدام. 
وقال “إذا كان هناك دليل على إمكانية استخدامها ضد السكان المدنيين (…) فالعقد يجب أن يُلغى”.
من جهته، قال توماس مالكير زعيم الحزب الديموقراطي الجديد (يسار) إن “الحكومة كذبت على الكنديين حول من وقع ماذا في عقد الأسلحة مع السعودية وهذا أمر خطير جدا”.
وتعهد وزير الخارجية “بتعليق أو إلغاء تراخيص التصدير” إذا اظهرت “معلومات ذات مصداقية أن هذا العتاد العسكري استخدم بطريقة سيئة”.
واجّج الجدل حول بيع مدرعات للسعودية وضع المدون السعودي رائف بدوي الذي تعيش زوجته لاجئة في كندا مع أطفالها الثلاثة. 
وبدوي المسجون في السعودية منذ 2012 حُكم عليه في نوفمبر 2014 بالسجن عشر سنوات وألف جلدة بعد ان أدين بإهانة المؤسسة الدينية المتطرفة في السعودية.
وتشن السعودية عدوانا عسكريا ظالما على الشعب اليمني تشاركها دول عربية في الخليج الفارسي وبعض الدول الاسلامية، أسفر عن استشهاد عدد كبير من المدنيين الابرياء غالبيتهم أطفال ونساء، فضلا عن تدمير البنى التحتية لليمن.
..................

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3225.81
يورو 1388.89
الجنيه المصري 75.99
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 328.95
ريال سعودي 319.49
ليرة سورية 2.34
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.78
التعليقات
زيد مغير : شجاع انت اخي نبيل ونبيلة من أسمتك نبيل رحمها الله بجاه موسى الكاظم عليه الصلاة والسلام ...
الموضوع :
" شنو لازم اصلك ايراني ؟ "
زيد مغير : لا أعرف كيف أصبح مصطفى الغريباوي. (الكاظمي) في يوم وليلة ولماذا أنكر اصله . واللي ينكر اصله ...
الموضوع :
الزيارة بيد الكاظمي .. من هوان الدنيا .
عراقي : الف شكر وتقدير على نشركم هذه الحقائق اتمنى من جميع الشباب قراءة هذه الاخبار لكي يكون عندهم ...
الموضوع :
هكذا يحتالون بإعلامهم .. لنكن أكثر حذراً
مها وليد : ياالله، بسم الله، كنت مع المشاركات تجربة جميلة 🕊️ اول مشاركة سلمت ورقه كتابة الخطبة ودرجتي 94 ...
الموضوع :
إعلان أسماء الفائزات في المسابقة الدولية الخاصة بحفظ خطبة السيدة زينب(ع)
سعد حامد : كيف ممكن ان نتواصل مع هذه المختبرات اريد عنوان بريدي لو سمحتم ...
الموضوع :
أمانة بغداد تفتتح اربعة مختبرات جديدة لفحص مياه الشرب
حسنين علي حسين : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته م/ تظلم ارجوا التفضل بالنظر الى حالتي ، في يوم السبت المصادف ...
الموضوع :
شكوى إلى مديرية مرور بغداد
فاطمة علي محمد : الابتزاز واحد اخذ صوري الخاصة يهدد بي ايريد مني فلوس 300 اني اريد ايمحسن صوري ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
حذيفة عباس فرحان : الله يرحمه ويغفر له ويسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان الله يرحمك يا ابوي من ...
الموضوع :
اغتيال مرشح عن كتلة الإصلاح والتنمية في ديالى
علي : مقال رائع . ان الوهابيه والدواعش ينتهزون الفرص لابعاد الناس عن التشيع .بل ويعمدون ولو بالكذب الى ...
الموضوع :
عاشوراء: موسم لاختطاف التشيع
مازن عبد الغني محمد مهدي : بارك الله فيك على الموضوع ولكن هل هناك حاجة فعلية للصورة اخوك فى العقيدة والدين والخلق ...
الموضوع :
اكتشاف سر جديد من أسرار كربلاء..!  
فيسبوك