ثقافة الكراهية والدجل والقتل

تقرير يكشف صلة صهر إمام مسجد في فنلندا بـ "داعش"الارهابي


كشفت هيئة الإذاعة والتلفزيون الفنلندية Yleisradio أن صهر إمام مسجد مدينة أولو ورئيس الرابطة الإسلامية لشمال فنلندا، انتقل مع عائلته منذ سنوات إلى سوريا بغية الالتحاق بتنظيم "داعش"الارهابي

وأجرت هيئة الإذاعة والتلفزيون الفنلندية Yleisradio المعروفة اختصارا بـ"YLE" تحقيقا صحفيا مشتركا مع قنوات تلفزيونية أوروبية أخرى حول تمويل الإرهاب وكشف التحقيق أن صهر الإمام عبد الله منان بين المواطنين الفنلنديين الذين انتقلوا إلى سوريا من أجل الالتحاق بـ"داعش".

وصهر منان يدعى تاز رحمن من أصل بنغالي، وهو أيضا شريك لمنان في ملكية محل تجاري لبيع المواد الغذائية في المدينة، ويملك 3 شركات أخرى، إحداها في العاصمة هلسنكي، قبل انتقاله مع زوجته إلى سوريا في العام 2014.

وأجرى فريق صحفي لبرنامج YLE MOT الذي تبثه قناة YLE، مقابلة مع الإمام عبد الله منان، وناقش معه سبب جنوح الشباب نحو التطرف، وقال الإمام إنه "لا يعرف شخصيا أحدا أصبح متطرفا".

لكن عندما سأله صحفي عن صهره رحمن، اعترف منان بأنه زوج ابنته وقال: "هو أحد أقربائي، وزوج ابنتي، هذا كل شيء يمكنني أن أقوله".

وأكد منان أنه لم يكن على علم بنية ابنته وزوجها المغادرة إلى سوريا، وأضاف أنه لا يعرف ما إذا كانت ابنته في سوريا حاليا أم لا، مضيفا أنه لم يسمع أي شيء عنها خلال العامين الماضيين، قائلا: "إذا اتخذ أحد قرارا من تلقاء نفسه، دون التشاور معنا، فيتحمل هو لوحده المسؤولية عن أفعاله".

وأظهرت البيانات التي توصلت إليها YLE أن تمويل النشاط الإرهابي من فنلندا يتم على الأغلب بواسطة شركات وهمية والتهرب الضريبي، إذ تبين أن الفنلنديين الذين انضموا إلى الجماعات الإرهابية اعتمدوا على إنشاء شركات وهمية، بدءا من مطاعم البيتزا ووصولا إلى شركات النقل، ومن ثم ارتكبوا مخالفات ضريبية من خلال تلك الشركات بهدف جمع الأموال لصالح الإرهابيين.

وأضافت القناة أن المتطرفين مولوا الإرهاب كذلك من خلال جمع التبرعات، وهو أسلوب آخر متبع ومعروف في أوروبا.

ولفتت YLE إلى أن "داعش" قد أعلن في مايو 2017 عن مقتل رحمن ونشر صورة له، مؤكدا أنه عمل طبيبا في التنظيم.

تجدر الإشارة إلى أن وزراء داخلية السويد والدنمارك وفنلندا ودول أخرى في الاتحاد الأوروبي اقترحوا إنشاء محكمة دولية لمقاضاة عناصر تنظيم "داعش" الإرهابي لارتكابهم جرائم حرب، وأبدوا استعدادهم للعمل معا لتحقيق هذا الغرض.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 71.58
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
محمود البياتي : ايعقل ان كاتب المقال طالب دراسات عليا؟. مقال حافل بالاخطاء النحوية وركاكة الاسلوب وفجاجة التعبير. اذا كان ...
الموضوع :
تقرير علمي عن الانسان والكون الذي يعيش فيه
ابو كيان الفارسي : تعال شوف الفساد في محافظه بغداد عباس ابو التطقيق كل معامله 10 ورقات علني وباسم ابو فرح ...
الموضوع :
النزاهة: السجن سبع سنوات لرئيس مجلس إدارة الشركة العراقية للنقل البري سابقاً
اخوة زينب : محد راح يحسبهم هذولي اولد معاويه لعنه الله عليهم الى قيام الساعه هم لو عدهم غيره ماكان ...
الموضوع :
المتحدث باسم قيادة محور الشمال للحشد الشعبي : دماء الشهداء فضحت تسجيلات الفلاحي
حمادة : السلام عليكم .... تحية طيبة لوكالة انباء براثا وعامليها المخلصون .. وتحية طيبة للاخوة علي محسن راضي ...
الموضوع :
عدم التزام اصحاب المولدات يا مجلس محافظة بغداد
المواطن : لماذا العراق یبیع النفط 16 دولار ارخص علی کل برمیل الی الدوله الاردنیه. هذا فلوس الشعب. ...
الموضوع :
93% من ضحاياهم شيعة: أحصائية أمنية حول جنسيات الارهابيين الذين قاموا بتفجيرات ارهابية في العراق
محمدامين عبدالحسين عبيد : انفصلت عن الدوام بتاريخ شهر الثامن سنة 2015 بسبب مشاكل عائلية ...
الموضوع :
الحشد الشعبي يصدر بيانا بشأن معاملات المفسوخة عقودهم في الهيئة
تحسين : السلام عليكم النص يعاني من ركاكة واضحة ارجو التنبه ...
الموضوع :
المعارضة بين اليأس والردة..!
العراقي : فعلا هو وزير نزيه . فقط للتنويه اخي العزيز هناك اغلاط املائية كثيرة كمثال حظارية ، منذو ...
الموضوع :
اذا  أردتم الكهرباء فـأدعمو وزيرها ..!
ابو محمد : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته لماذا تم رفض القانون في العراق اليس فيه شيعة ؟! ...
الموضوع :
البرلمان الكويتي يقر بالأغلبية قانون الأحوال الشخصية الجعفري
امنه : السلام عليك يامولاي يااباعبدالله السلام عليك يامولاي ابراهيم المجاب اسئلكم بحقكم عندالله وبالشان الذي لديكم عنده ..ان ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
فيسبوك