المقالات

مجتمع يهوى الاشاعة

1310 2018-06-22

رسول ال شمس

منذ ان دخلت خدمة الانترنت واقع الاستخدام الفعلي، واصبحت وسيلة الاتصال الفورية والسريعة في العالم،    وكثرة استخدام مواقع التواصل الاجتماعي، أخذت الاشاعة والاخبار الكاذبة حيزاً لايستاهن به في الواقع الافتراضي، ولعدم وجود اي ضوابط على استخدام هذه التقنية في العراق، اصبحت مصادر شبه رسمية لدى المتلقي، واخذت مكانة اجهزة التلفاز والراديو في نقبل الخبر.

وتشير الاحصائيات والتقارير بأن العراق شهد تقدماً كبيرا خلال الاعوام القليلة السابقة، حتى بات يحتل مراتب الصدارة على مستوى الدول العربية في مجال استخدام الانترنت ومواقع التواصل الاجتماعي، اذ يسجل المرتبة الرابعة من بين البلدان العربية المستخدمة للانترنت حسب تصنيف موقع (Internet World Stats) المتخصص في إحصائيات مستخدمي الإنترنت حول العالم.

واحتل كذلك المرتبة الرابعة عربيا من حيث اعداد مستخدمي (الفيس بوك)، بعد ان سجلت منصات مواقع التواصل الاجتماعي أكثر من 13 مليون عراقي اي 40% من السكان وذلك مطلع عام 2017، الا انه استطاع في نفس العام ان يقفز ويحتل المرتبة الثالثة.

وبهذه النسب والاحصائات المسجلة من المستخدمين لهذا المجال، فيمكن بسهولة انتشار اي خبر او حدث بكبسة زر واحدة، فسرعان ماتتلاقفة الصفحات المأجورة والممولة والتي يطلق عليها بالمصطلح العام (بالجيوش الالكترونية) الموجهه، والتي تخدم فئات معينة وتحقق اهداف خاصة، قد تكون تسقيط و وتظليل او مدح وصنع اسطورة بشرية، من خلال نشر اخبار ومنشورات تحقق المهمة المناطه بها.

ونجد ذلك جلياً بين شرائح المجتمع العراقي،فأصبحت اي اكذوبة تنشر تجد من يصدقها ويساعد في نشرها،

 دون التأكد والتمحيص والتدقيق من مصدرها  الحقيقي، ومِنَ الهدف من وراء نشر مثل هكذا خبر، بل على العكس من ذلك فإنه يقوم بمشاركة هذه الاخبار، عاملاً بقول النبي الاكرم (ص)[ الدال على الخير كفاعلة ]، دون علمه بأنه ساعد في نشر الاشاعة والحدث الكاذب لأكثر عدد من الناس حتى لو كان ذلك بحسن نية منه.

ولأجل محاربة هذه الظاهرة المخيفة والتي انتشرت وبشكل مرعب في واقع الجميع، والتي ستستخدم مستقبلاً اداة حرب ضد العراقيين، فتشير التوقعات بإن الحرب القادمة هي حرب تكنولجية اعلامية وليست حرب الرصاص والبارود.

ومن باب معالجة اوالتقليل من خطر الاشاعة وتصديقها من قبل مستخدمي هذه المواقع، فإن الحل بسيط ولايحتاج الى عناء، فثقافة الشعوب هي من تصنع الفارق هنا، فمن كانت لديه هذه الثقافة المجتمعية الصحيحة فلا خوفَ عليه، فمن يريد ان يعرف مدى مصداقية مايُنشر فعلية فقط طلب مصدر ماتم نشره او دليلاً على صحته او رابطاً الكترونياً لجهة رسمية نشرت وحررت الخبر،  فذلك سيقلل حتماً من تفاقم وانتشار فايروس الاشاعة المُعدي او القضاء عليه تماماً.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 73.86
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
رعد الموسوي : اخواني رجاءا توضيح ،،من هم الحواسم ؟ وهل هؤلاء خطرين ؟ انا اعيش في الخارج واحد الاخوان ...
الموضوع :
‏عبد الكريم خلف يعاتب أبناء الوسط والجنوب لمشاركتهم في حملة ضده ويؤكد: لن نسمح للحواسم بالعودة!
علي الجبوري : اروحنا فداء للسيد السيستاني هبة الله لاهل العراق في زمن عز فيه الناصر والمعين وكثر فيه العدو ...
الموضوع :
المرجعية ومعركة سرقة الفوضى !
هيثم كريم : السلام عليكم أنا بحاجة الى كتاب نهج البلاغة باللغة الإنجليزية اذا ممكن ...
الموضوع :
أنجاز كتاب "نهج البلاغة" يتضمن النص العربي الأصلي مع ترجمته الإنجليزية
علي الجبوري : كفووو والله من شاربك ابو حاتم والي يحجي عليك من اشباه البشر واخد من اثنين كلب مسعور ...
الموضوع :
‏عبد الكريم خلف يعاتب أبناء الوسط والجنوب لمشاركتهم في حملة ضده ويؤكد: لن نسمح للحواسم بالعودة!
مصطفى اكرم شلال واكع : اني اقدم مظلمتي اني احد المعتصمين صاحب شهاده عليا وفوجئت اسمي لم يظهر في قائمه تعيينات الشهادات ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
ثامر الحلي : هذا خنيث خبيث ومحد دمر العراق غيره اقسم بالله ...
الموضوع :
مصدر مطلع : واشنطن تعيد طرح حيدر العبادي بديلا واجماع عراقي برفضه
منير حجازي : السلام عليكم اخ احمد أحييك على هذا الجهد الصادق لتعرية هذا الموقع المشبوه وقد كنت قررت ان ...
الموضوع :
نصيحة مجانية الى من ينشر في كتابات والى الزاملي
haider : قرار مجحف ولماذا يتم تحديد عمر المتقاعد ان كان قادرا على العمل /اضافة الى ذالك يجب اضافة ...
الموضوع :
اقل راتب تقاعدي سيكون 500 الف دينار.. ابرز التعديلات في قانون التقاعد
محمد الموسوي : انعم واكرم اولاد عمنه الساده البصيصات. معروفين بكل الافعال الطيبة. ساده صحيحين النسب يرجعون الى عبيد الله ...
الموضوع :
عشيرة البصيصات والخطوة الفريدة المشرفة
يونس غازي حمودي مصطفى : خريج زراعة وغابات مواليد 1969 الثاني على الكلية عين معيد في جامعة الموصل وستقال في وقت صدام ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
فيسبوك