المقالات

قضية بلد وهجرة النوارس!


قيس النجم

بعد إعلان النصر النهائي على الشرذمة الداعشية، سنكون بحاجة لثورة قضائية على كل الأصعدة، ومطاردة الحيتان الكبيرة التي إبتلعت خيرات العراق، واسترجاع الأموال المنهوبة، ويساندها جهد كبير وجريء من الشرفاء في الحكومة والبرلمان، لكي نقول للعالم كما انتم نزيهون نحن أيضاً لدينا رجال يحبون وطنهم، وسيمضون بعملية الإصلاح في كل مفاصل الدولة ومؤسساتها. 
أسئلة محيرة في خضم كل هذه القضايا والهموم والأحداث، هل إحترمت الحكومة العراقية على مدى (15) عاما من التغيير، مشاعر الشعب الذي دفع أثماناً باهظة لأخطائها؟ وأبسطها توفير الحياة الكريمة والعيش الرغيد، الذي كانت تتوقعه بعد التغيير الديمقراطي الذي شهد هو الآخر بطئاً وتباطؤاً في كل شيء، فالرفاهية والكرامة في العراق لا ينالها إلا ذو حظ عظيم.
إن الطبقة السياسية التي تحمل في جعبتها شعارات رنانة كبناء الدولة ومؤسساتها وكتابة الدستور وحكم الشعب بنفسه عن طريق الانتخابات جاءت إشارات واضحة لمدى التطور الملفت الذي كان ينتظره العراقيون بعد السنوات العجاف إلا أنها كانت تلك الشعارات مجرد هباء منثورا، وأصبحت بلاء علينا لأننا انتخبنا فيما مضى من جلب لنا التعاسة والهموم.
صحيح أن العملية السياسية مضت، وستصبح من الماضي، لكنها أفرزت كثير من المشاكل والمطبات الإجتماعية، والإقتصادية والفكرية، مع التسويق للأفكار الطائفية التي أخذت في الانتشار شيئا فشيئاً، والحكومة عاجزة عن تلافي هذه المعوقات التي تهدف بالدرجة الأساس لهدم الإنسان العراقي، وجعلته يفكر في الهجرة عن بلده الأم سعياً وراء الأمن والأمان، حتى باتت العقول العراقية تغرد خارج السرب، فهل أدركت الحكومة مشاعر الغربة والذل والفرقة عن الوطن؟!
أكيد أنها لم تدرك حجم الخسارة بسبب هجرة النوارس من أمام بنادق الساسة، لأن العباقرة والعلماء والأطباء والمهندسين أن هاجروا فحياتهم ستصبح فارهة بكل ما تحمله الكلمة من معان، لأنهم كنز ستهتم بهم الدولة المضيفة من اجل الاستفادة من عقولهم النيرة، وسيكون الخاسر الأكبر من كل هذا هو العراق.
ختاماً: من المؤكد أننا نحمل هموماً فوق همومنا، بعد رحيل العقول الكبيرة من البلد، لتكون قضية العراق مشتتة وهدفها غير واضح، ويتفرق الجمع المؤمن على فرق كثيرة ومتناحرة لا تحقق سوى الخراب والفساد لأهل العراق، الذي ذاق الأمرين من سياسات التهميش، والقتل والكيل بمكيالين.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 72.94
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
فاضل شنبه الزنكي : الله يحفظكم احنا عراقين خرجنا من العراق قبل الحرب العراقيه الإيرانيه وكنا في شركه النفط الوطنيه البصره ...
الموضوع :
وزارة المالية: استمرار استلام معاملات الفصل السياسي يومي السبت والجمعة
غسان نعمان يوسف : اعلان النتائج بتاريخ٢٠١٩/٨/٥ ولم تنشر الأسماء على الإنترنت ارجوا إعلامنا بالقبول أو الرفض ولكم جزيل الشكر ...
الموضوع :
شمول وجبات جديدة من السجناء السياسيين بالامتيازات خلال الاشهر المقبلة
وداد كاظم راضي الكعبي : السلام عليكم قدم زوجي طلبا اعاده للوظيفه او التقاعد بتاريخ٥ اغسطس ٢٠١٩. ولكوني ملتزمه بالعلاج من سرطان ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
حيدر حسن جواد كاظم الربيعي : اني مواطن عراقي عراقي عراقي متزوج وعندي ثلاثة أطفال تخرجت من كليه العلوم قسم الفيزياء الجامعة المستنصريه ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
بغداد : دعائنا للسيد عادل عبد المهدي بالتسديد لضرب هذه الاوكار وغيرها ممن تسببت للعراق بالتراجع ...
الموضوع :
اعتقال زعيم المخدرات والدعارة يثير جدلًا في العراق.. من هو حجي حمزة الشمري؟
حسين أسامة احمد جميل الحسيني : من الأخير الى سيادتكم اعرف بروحي مراح احصل على هذا الشي بس والله شگد الي غايه بيها ...
الموضوع :
جهاز المخابرات يشترط للتعيين فيه عدم الانتماء للاجهزة الامنية قبل 9 نيسان 2003.
كامل ابراهيم كاظم : السلام عليكم رجائن انقذونا حيث لاتوجد في محلتنا المذكوره اعلاه لاتجد اي كهرباء وطنيه لان محلتنا قرب ...
الموضوع :
قسم الشكاوى في كهرباء الرصافة يدعو المواطنين للاسهام في القضاء على الفساد الاداري
Karar Ahmed : ماهو اصل العراقين هل اصل العراقين من السومرين ام من الجزيره العربيه ...
الموضوع :
أول خريطة للتاريخ البشري في العالم: نصف الإيرانيين من أصول عربية والتونسيين من اصول أفريقية
ستار عزيز مجيد : بسم الله الرحمن الرحيم يتراود في الشارع بين الناس هناك منه زوجية 3600000 - 4600000 دينار وكل ...
الموضوع :
صرف منحة الـمتقاعدين على ثلاث دفعات للعسكريين والـمدنيين
فيسبوك