المقالات

الأنفاق التي أرعبت إسرائيل..!

624 2018-12-13

علي الطويل

 

في حركة لافتة من الحكومة الاسرائيلية وقادتها الكبار وهم يتحركون نحو الحدود اللبنانية الاسرائيلية ليستعرضوا قوتهم ويبرزوا عضلاتهم ليحققوا نصرا مزعوما على حزب الله باكتشافهم انفاقا دمروها كما زعموا، وبذلك يريدون ايصال رسالة الى داخلهم المتزلزل بانهم مازالوا يمتلكون المبادرة العسكرية والقوة المتفوقة وما على الاخرين الا الاذعان والقبول بالهزيمة.

الغريب في هذه الحركة انها لم تؤد جزء يسير من اهدافها لا الخارجية الموجهة الى حزب الله اولا ومن يقف معه، ولا الداخلية فالاسرائيلين قد تزعزعت ثقتهم بقادتهم منذ وقت طويل وباتوا ينتظرون خطابات زعيم حزب الله ليستمعوا اليه ليعرفوا حقيقة مايجري ليس حبا به بل لان الرجل باعتقادهم صادق في كل مايقول هذا من ناحية ومن ناحية اخرى فانه يفعل ما يقول.

هذا يعني ان السكوت الذي ابداه حزب الله بحركة مقصودة تجاه استعراض الاسرائيلين على الحدود ادى رسالة مضادة لهذه الحركة فيها رسائل للداخل الاسرائيلي ان ماجرى هو لايستحق الرد وان الانفاق المزعومة ماهي الا وهم في اذهان قادة اسرائيل لانهم لايعرفون كيف تحصل حماس على سلاحها فيريدون ان يقولوا ان استخباراتهم اكتشفت من اين تورد هذه الاسلحة .

اما الرسالة الاخرى التي بعثها حزب الله بهذا الصمت هو ادامة الرعب لدى المسؤولين الاسرائيليين قبل المواطنين لذلك راحت تحليلات المحللين في اوساطهم الاعلامية تتخبط في تحليل هذا السكوت وماذا يخفي حزب الله وراء ذلك.

الحقيقة التي لاتخفى على احد ان حزب الله الذي الحق اول هزيمة كبرى بجيش الكيان الاسرائيلي في عام 2005 قد غير المعادلة وسلب المبادرة من ايديهم واصبح مصدر الرعب الحقيقي في خاصرة اسرائيل ليس فقط في القوة النارية ورد العدوان بل حتى في الحرب النفسية وعلى المواقع الاعلامية فقد وجه فتية حزب الله صفعات كبيرة للاسرائيليين اصبحوا جرائها فزعين مما يبثه هؤلاء الفتية من صور ولقطات من داخل العمق الاسرائيلي لمواقع عسكرية ومقرات حكومية مصحوبة بترجمة عبرية جعلتها ملحمة اعلامية قل نظريرها في طول تاريخ الصراع العربي الاسرائيلي لعدة عقود مضت حيث اوصلت الاسرائيلين الى الفزع الحقيقي فتفوقت على الماكنة الدعائية الاسرائيلية وهزمتها في وقائع متعددة .

اصبحت تهديدات الاسرائيليين بضرب لبنان تثير الضحك لدى الكثير من اللبنانيين لهزالة مادتها ومنطقها واصبحت كذلك موضع سخرية المقاتل في حزب الله الذي امتلك المبادرة والخبرة والقوة المعنوية في هذه المواجة .وامتلاك حزب الله للصواريخ الدقيقة وذات القوة التدميرية العالية جعل الاسرائيلين يفكرون الف مرة قبل ان يقدموا على عدوان اخر يعرفون نتائجه مسبقا وماحصل في غزة مؤخرا عندما اوقفوا الحرب بعد ايام من بدئها وكانوا ارادوها تدميرية، فما ان استخدمت عدة صواريخ من جانب حماس حتى توقفت واحدثت نزاعات بين زعامات هذا الكيان وكل يلقي باللائمة على الاخر.

فهل سنشهد صراعا مختلفا عما لمسناه في سنوات طويلة مضت عماده انتصار ارادة الايمان والصبر على مصدر العدوان والتوسع ؟

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 74.24
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 328.95
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.78
التعليقات
قحطان عبد سلمان : السلام عليكم اني خريج منذ 2003 بكلوريوس تعليم تكنلوجي/قسم الهندسه الميكانيكيه ورب اسره مكونه من 7 اشخاص ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
احمد : عدلو رواتب الموظفين وخاصتا موظفين الصناعة والمعادن ...
الموضوع :
تعرّف على ما سيتقاضاه النواب والرئاسات وفقا لقانون إلغاء الامتيازات
علي الجبوري : احسنت استاذ وضعت يدك على الجرح النازف استمر رجاءا ...
الموضوع :
تهديم الدولة بجيوش الكترونية - الحلقة الاولى
علي عبدالله عبدالامير : أنا ابن الشهيد عبدالله عبدالامير شهيد المقابر الجماعيه وأنا اقدم ع وظيفه وماكو وماخليت مكان ماقدمت بي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
almaliky1990 : عندي مجموعة من الاسئلة اريد طرحها على سماحة الشيخ الصغير اعزه الله تتعلق بالشأن المهدوي فهل هناك ...
الموضوع :
بالفيديو .... الاسرائليون يعتبرون الامام المفدى السيد علي السيستاني بالعدو الخفي او الشبح
محمد : أفضل حل اعلان حكومة طوارئ برئاسة السيد عادل عبد المهدي مده 6 سنوات تجمد الدستور وتكتب دستور ...
الموضوع :
رسالة الى السيد عادل عبد المهدي
فاطمة خالد جواد : يسقط محمد بن سلمان وأبوه الفاسق الفاجر اليهود ي عبيد نتنياهو الدجال ويسقط الطغاة وتحيا دماء الشهداء ...
الموضوع :
نصح بن سلمان فمات في سجون السعودية !
أبو علي القره غولي : أحسنتم وفقكم الله تعالى أرى أننا اليوم قد مررنا بمحطة واحدة من محطات الإبتلاء والغربلة والتمحيص، ولابد ...
الموضوع :
(هل تكون قناة الشرقية اليهودية ملهمة الحراك في العراق)
رعد الموسوي : اخواني رجاءا توضيح ،،من هم الحواسم ؟ وهل هؤلاء خطرين ؟ انا اعيش في الخارج واحد الاخوان ...
الموضوع :
‏عبد الكريم خلف يعاتب أبناء الوسط والجنوب لمشاركتهم في حملة ضده ويؤكد: لن نسمح للحواسم بالعودة!
علي الجبوري : اروحنا فداء للسيد السيستاني هبة الله لاهل العراق في زمن عز فيه الناصر والمعين وكثر فيه العدو ...
الموضوع :
المرجعية ومعركة سرقة الفوضى !
فيسبوك