المقالات

مَن يهدد مَن..عند حشدنا الخبر اليقين يا كوهين

754 2019-01-22

عمار الجادر


اكاد اشعر بارتجاف قلوبكم ايها الحمقى، احسب مرحبكم ان عليا قد قتل؟! ولن تنفعكم سقيفة بعد، فهذا جيش محمد بقيادة علي قد بانت راياته، وخيبركم للزوال.
تذكرنا تصريحات المجنون كوهين، بعربدة مرحب اليهود في خيبر، وهو يحسب ان ذلك الفتى الذي سيبارزه، كسابقيه من حيث الجبن وفقدان العزيمة، لكن الصاعقة نزلت على رأسه عندما علم ان اسمه ( حيدر)، فأخذ يرتجف خوفا لما سبق في معرفته عن حيدر، واليوم نفس حيدر قد بان في سوح خيبر، وهم يعلمون جيدا ان دويلتهم الى زوال، فتلك الرايات السوداء والصفراء والبيضاء، يعلمون اصلها وعقيدتها.
انه من المضحك جدا ما صرح به صحفيهم البائس كوهين، فراية واحدة في لبنان قد هدت كيانهم سابقا، فكيف برايات عقدت وبان قائدها؟!
حشدنا لديه الخبر اليقين فيما صرح به كوهين، فكما ضحكت انا عندما سمعت تلك النعقات وليست التغريدات، وجدت قادة الحشد يبكون من شدة الضحك، وكأن لسان حالهم يقول: (( بشاجور واحد طردنا لقيطهم داعش، رغم السند والمدد، وبحفاة صنعاء اسقطنا اتحاد ذيولهم، فكيف بهم عندما اصبحنا اليوم دولة من ايران حتى لبنان؟!))، وحقيقة الامر انه قد بانت علامات الجبن والخوف على محيى اليهود واتحاد الدول العظمى.
ان تحركات ذيولهم باتجاه التطبيع، لا تثني عزيمة من عطش وروته كفوف العباس، وعبء قلبه بعقيدة اصحاب الحسين عليه السلام، ومن ذوت نفسه بانتظار شبل حيدري قادم، فهم لا زالوا كيف ارتعد بن سلمان حينما ذكر دولة القائم الموعود، ومهما زيدوا الخناجر المسمومة داخل جسد الشيعة، لن ينالوا ما يهدفون اليه، وما تحركاتهم الاخيرة الا رفسات من ينازع الموت، الذي لم يكفل عزرائيل به، بل تكفل شيعة علي من المقاومة به.
عند حشدنا الخبر اليقين يا كوهين! اتتوعد من اخذوا على عاتقهم مسح الطغيان من الارض، ومن خاف منهم الخوف نفسه، هل اتاك حديث صولات حشدنا، ام هل نسيت جلادة ابطال حزب الله، وقاسم سليماني! ما بالك؟! لا ترتعد فهو فقط حروف على مقالي، انما شخصه بأصغر حشدي لدينا.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 74.24
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 316.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
مهيمن سامي العيبي : السلام عليكم كنت سابقن في لواء علي اكبر تحت قيادة لواء عبد الكريم الحسناوي في بيجي معارك ...
الموضوع :
تشكيل لواء علي الأكبر والبطولات التي سطرها ضد كيان “داعش” التكفيري
جاسب علي : وهناك سفارات تحوي على عدد من ازلام السابقين واتباع صدام كانوا يخدمون في المخابرات مثل المخضرم علي ...
الموضوع :
طلب برلماني بغلق السفارات والبعثات للدول التي ليس لديها تمثيل دبلوماسي في العراق
قاسم محمد : المحافظات المسموح بها التظاهر والتخريب هي محافظات الوسط والجنوب اما غيرذلك فغير مسموح به ذلك قرار السفارة ...
الموضوع :
كيف أتفق متظاهرون على إقالة 9 محافظين من بغداد الى البصرة؟!  
قاسم محمد : الى السيد الكاتب المحترم مصطفى الكاظمي ليس من اهالي الكاظمية هو بالاصل من الناصرية مع احترامنا لكل ...
الموضوع :
إصبع على الجرح ـ ماذا يحصل ايها الكاظمي ..  
زيد مغير : استاذي الكريم مع اجمل تحياتي اليك وانا اقرأ مقالك الرائع مررت بالقائمة العراقية واتذكر موقف اياد علاوي ...
الموضوع :
عبيد صدام حقراء وأراذل القسمين الاول والثاني  
ضياء عبد الرضا طاهر : هذه المفاوضات هي لتثبيت العدوا الامريكي وحلفائه وهي نوع من انواع الخداع الذي يمارسه هذا العدوا المجرم ...
الموضوع :
المفاوضات الامريكية العراقية ملاحظات وحقائق  
عبدالله : خوش مقال👏 ...
الموضوع :
إغتيال الذاكرة الشيعية ..في العراق
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ,,,بارك الله فيك سيدنا المحترم ,,عن رسول الله صلوات الله عليه واله ...
الموضوع :
الشاهد الشهيد
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم نسألك ونتوسل اليك بحق الرسول ابو القاسم محمد والله الاطهار المطهرين ان تصلي على محمد وال ...
الموضوع :
مكتب الامام المفدى السيد علي السيستاني يوجه رسالة الى العراقيين بعد تزايد اعداد المصابين بكورونا
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ,,اللهم صل وسلم على الرسول الاعظم ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
فتح جديد لايران!!  هسه ينجلط المضغوطين  
فيسبوك