المقالات

الأزمات كالنحل يلسع؛ ولكنه ينتج العسل...!

505 2019-07-11

قاسم العجرش qasim_200@yahoo.com

 

تجارب الشعوب ليست وقفا "ذُريا" عليها، وهي برسم الأنسانية؛ يمكنها النهل منها كيفما تشاء وأنى تشاء، تلك التجارب تفيد أن معظم الشعوب؛ تستفيد من عثراتها وسقطاتها، وتتجاوز بشجاعة آثار نكباتها، وتبني على ركام إخفاقاتها نجاحات باهرة، ولم تسقط في فخ مغادرة أصالتها أو قيمها وتراثها! على الضفة المقابلة؛ تقف أمم أخرى على النقيض من ذلك تماما، كأنما وضعت على عيونها ما يحجب النظر لواقعها، أو رؤية ما جاورها وعاصرها أو سبقها من حضارات، وبدت وكأنها فقدت أو تخلت صاغرة عن وجدانها الجماعي، فلا دافع ذاتي يدفعها، لأن تأخذ مكانتها المفترضة بين الشعوب المتحضرة، و صار همها الأول؛ هو أن تنظر الى أيادي الآخرين، متطلعة الى ما يجودون به من عطاء يتكرمون به عليها مقابل ثمن باهض هو كرامتها المسفوحة على مسطح الحاجة!

أبناء هذه الشعوب فقدوا القدرة على التفكير المنتج، وباتوا يستنسخون بسذاجة تقرب حد الهبل؛ أفكار الآخرين وإبداعاتهم..أنكى من هذا أن منها من لا يخجله، أن يفتح أفواه أبنائه؛ طلبا لسد حاجتهم من الغذاء في كل وقت وحين، وفي ذلك حتما ارتهان لمصائرها بيد الآخرين.

 لقد كان في كل من اليابان وألمانيا والصين وإيران؛ نماذج عن أزمات عرفتها أمم؛ يختلف بعضها عن بعض كثيرا أو قليلا، لكنها تلتقي في أنها استوعبت جميعها دروس الماضي، وأيقنت أن صناعة مستقبلها كما تريده، يرتكز بالأساس على إرادة صلبة، وأن استغلال مواردها وثرواتها؛ ينبغي أن يتم بالتوازي مع استثمار الإنسان، فبه تنهض الأمم؛ وتتقد فيها جذوة بناء الذات، واستقلالية القرار، وسيادة الأوطان، بعيدا عن روح الإتكالية على الغير.

في المثال الإيراني المجاور؛ من الواضح أيضا أن أزمة الغرب مع إيران، ليست بسبب برنامجها النووي، أو تهديدها للسلم والأمن العالميين، كما تصدح بذلك آلة الدعاية الإعلامية الغربية، ولكن لأن الغرب يسوءه؛ أن يرى غيره يمتلك ناصيته بنفسه، دون أن يرتهنها عنده.

لقد صَعُبَ على الغرب وساسته؛ أن يتفهموا نهضة هذا البلد، واعتماده على قدراته الذاتية في الرقي، غير ان الرد الأيراني؛ ورغم كل النفخ الغربي في آلة التهديد والوعيد، جاء لا يحتمل التأويل: "نحن ماضون ولو كره الكافرون!"...

نحن العراقيين يجب أن نراقب جيراننا الأزليين؛ الذين أدركوا أن الأزمات كالنحل تلسع ولكنه ينتج العسل، وأنها تصنع الهمم؛ فتعلموا الكثير من أزماتهم، وأزمة برنامجهم النووي مع الغرب، ستزيد بالتأكيد في همتهم وترفع عزيمتهم، وإن كان الثمن سيكون باهظا.

كلام قبل السلام: لكي لا نعيش خارج حركة التاريخ، هل نعي أننا في أزمة؛ يمكننا أن نستثمرها كما أستثمر غيرنا أزماته للنهوض؟ أم أننا لا نفيق من رقدتنا، إلا على وقع الضربات التي توالت علينا حتى أدمنا عليها؟! وهل سنبقى بلا مشروع نهضوي، رغم المحن التي صنعناها بأيدينا، أو تلك التي وضعنا فيها غيرنا؟!

سلام...

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 73.31
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 316.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
علي : يوجد في النجف حي السلام 300 ساحات عامةواخذت من قبل المواطنيين وعملوهاحدائق خاصة لهم وهي ملكية عامة ...
الموضوع :
11صندوقا لشكاوى المواطنين في محافظة النجف
مرتضى : يجب اخراجهم من العراق فهذا راي الشعب الحر واذا لم يقبلوا بذلك يجب ان نخرجهم بشكل يذلهم ...
الموضوع :
(المجال الحيوي ) في مفاوضات واشنطن وبغداد المقبلة  
مرتضى : يقصد بالكلاب الاكثر شراسة هو ومستشاريه وحاشيته ...
الموضوع :
ترامب: لو اجتاز المتظاهرون جدار البيت الأبيض لواجهوا الكلاب الأكثر شراسة
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمه الله وبركاته ,,,اللهم العن اول ظالم ظلم حق محمد وال محمد واخر تابع له ...
الموضوع :
◾ الثامن من شوال ..ذكرى هدم مقبرة جنة البقيع في المدينة المنورة ..◾  
Huda : بالتاكيد هي حرب بين العمالقه والاهم فيها هو الربح المادي وهذه هي نتائج العالم المادي الذي تدعو ...
الموضوع :
الوباء القادم
زيد مغير : الاستاذ الجليل محمود الهاشمي ده اجمل التحيات. النقطة الخامسة الذي ذكرتها هي من أهم الحلول وأعني بذلك ...
الموضوع :
بعد ان استشرى وبات"خطراً" على مصير البلد  ..كيف نواجه "الاعلام المأجور"؟  
زيد مغير : كما عودتنا أستاذنا الكريم سامي جواد أن حبر قلمك اسمه حبر الحق وفقك الله ودمت لنا ...
الموضوع :
من يلتحق بايران وفنزويلا ؟!  
زيد مغير : من اجمل ما قرأت لك الله الصادق محمد صادق الهاشمي ...
الموضوع :
أبعاد إيصال النفط الايراني الى فنزويلا  
AYAD ALSAFI : ما بال رواتب البعثين والأجهزة القمعية التي يصل عددها خمس مئة وخمسون ألفا كلهم يأخذون رواتب عاليه ...
الموضوع :
النفط والموازنة كلاهما لعبة سياسية وطريق المعالجات  
ميثم : https://youtu.be/3mFhzsn7l4U اسوء الانترنيت ...
الموضوع :
شركة ايرث لنك لخدمات الانترنت تبدأ بتخفيض اسعار الاشتراك بمنظومتها
فيسبوك