المقالات

هل حقا أننا قتلنا الحسين؟!

389 2019-07-30

قاسم العجرش   qasim_200@yahoo.com

 

مافتئت ماكنة الدعاية السفيانية، ومن بعدها المروانية، ثم ماكنة إعلام بني العباس، ثم الماكنة الإعلامية للمذاهب الأربعة، تردد أن الشيعة والعراقيين؛ هم من قتل الحسين عليه السلام، وهي فرية ما يرزال يرددها، كثير من الذين أرتدوا أقنعة الثقافة!

هذا أسلوب ديماغوجي مكشوف؛ دأبه القتلة والمجرمون، بألصاقهم ما ارتكبوه من آثام بالضحية ذاتها! مثلهم مثل الذي يقول: أن الحسين ما قُتل؛ إلا لأنه ألقى بنفسه بالتهلكة، وأنه ما كان له؛ أن يخرج من مدينة جده رسول الله قاصدا العراق، خارجا على إمام عصره، خليفة رسول الله، وظل الله في الأرض، الذي هو يزيد بن معاوية بن أبي سفيان رضي الله عنهما وأرضاهما!

بل أن منهم من قال: أن الحسين قتل بشريعة جده، التي تبيح للحاكم الذي هو ولي الأمر؛ أن يقتل من يخرج عليه، على أساس أن "الجماعة" مع الحاكم، وأن من يخرج على الجماعة؛ فإن قتله واجب شرعا، كما يقول كبير هيئة علماء آل سعود.

 أبو هريرة "رضي الله عنه وأرضاه أيضا"، والذي كان مستعد دوما لتفصيل أحاديث على المقاس! وضع لهم حديثا بهذا المعنى:"يد الله مع الجماعة ومن شذ فألى النار!"..أو"من اراد ان يفرق امر هذه الامة وهي جمع، فاضربوه بالسيف كائنا من يكون"

طبعا هذا "الكائن من يكون"؛ هو الحسين عليه السلام، لأن "الكائن من يكون لا يقصد به، إلا الممتنع عن الإحتمال أو الحدوث، كأبعد الأحتمالات!! أو" “من أتاكم وأمركم جميع على رجل واحد يريد أن يشق عصاكم ويفرق كلمتكم فاقتلوه".

لأن البيعة قد عقدت "للخليفة" يزيد"رضي الله عنه وأرضاه" وقضي ألأمر، وباتت طاعته واجبه، ومن يشق عصا الطاعة عليه، فإن قتله عملية حتمية مفروغ من وجوبها، حتى لو كان المعني بها، الحسين إبن بنت رسول الله وريحانته، وسيد شباب أهل الجنة وليس غيره! لأت قتله أمر بديهي بأمر جده!

أثبت التاريخ أن الشيعة؛ هم ضحية العدوان الطغموي على مر العصور، وهم المقاومون للطغاة وطغمهم على مر العصور، وليس هناك من حادث واحد؛ يفيد بخيانة الشيعة لأئمتهم عليهم السلام، بل على العكس، كانوا ومازالوا؛ قوافلا تتزاحم على الموت من أجل القضية الحسينية، وليس معقولا أن نحن؛ الذين على مبعدة 1377 عاما من الحسين، على هذه الدرجة من الولاء والحب، والفهم الواعي للقضية الحسينية، فيما الذين كانوا في عصره أقل ولاءا وحبا..

الحسين قتله الصف السفياني وهو يقتله اليوم، ويقتل من يواليه كل يوم، ولن يستطيعوا التبريء من دمه مهما فعلوا، وهم صف يساقون زمرا الى النار،﴿وَمَا هُم بِخَارِجِينَ مِنَ النَّارِ﴾، فيما نقف على الأعراف بحب الحسين عليه السلام.

كلام قبل السلام: قلبنا صفحات التاريخ، وقرأنا ثبتا بأسماء الذين داست سنابك خيلهم، صدر الإمام الشريف؛ ظهيرة العاشر من محرم عام 61 للهجرة، فما وجدنا فيهم عراقيا واحدا، لا نسبا ولا حسبا، ولا إنتماءا ولا ولاءا..!

سلام..

 

 

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 73.8
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
طالب قاسم الحسني : تحيه طيبه اولا اسم الكاتب هو السيد اياد علي الحسني وهو كاتب في التاريخ وكان يختص بالتاريخ ...
الموضوع :
عشائر قضاء سوق الشيوخ عبر التاريخ.
علي الجبوري : لعنة الله على روحك يازايد الشر والله ماخلفت واحد شريف بنيت امبراطورية الدعاره في الامارات ثم صارت ...
الموضوع :
مصدر امني مسؤول : اعتقال شبكة استخباراتية اماراتية تضم لبنانيين وعراقيين تمول العنف في التظاهرات بايعاز من شقيق رئيس الامارات
Sayed : الصراحة و من خلال ما تفضلتم به من معلومات جدا مفيدة عن د.عادل عبدالمهدي رئيس الوزراء تدل ...
الموضوع :
عادل عبد المهدي يقتلُ نفسَه
احسان عبد الحسين مهدي كريدي : لدي معامله مقدمه إلى خزينة كربلاء لا اعلم مصيرنا ...
الموضوع :
الأمانة العامة لمجلس الوزراء تبحث ملفات المفصولين السياسيين غير المعينين
المواطن طلعت عبدالواحد : هل هناك قانون يجبر المواطن عند ايجاره لاحد محلات البلدية ولمدة ثلاث سنوات،،ان يدفع ايجار المحل مقدما ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
علي حسين أبو طالب : السيد الجابري . رأينا يتطابق مع رأيك في كل شيْ . لكن لا يمكن أن ننكر و ...
الموضوع :
عادل عبد المهدي يقتلُ نفسَه
علي الجبوري : لعد وين ضباط المخابرات العراقيه عن هذه العاهره ابوج لابو حتى امريكا وشنو مخلين هالعميل الحقير مصطفى ...
الموضوع :
بالفيديو ... ضابطة امريكية بعثية تتظاهر في ساحة التحرير بكل حرية
اسمه عبدالله قرداش تركماني سني : اخواني اسمه عبد الله قرداش ملعون تركماني سني قذر ومجرم لايفرق عن السشيطان في شيء ...
الموضوع :
العمليات المشتركة: لدينا معلومات عن زعيم داعش الارهابي الجديد
علي الجبوري : السلام عليكم حتى صار كل الكتاب والمفكرين ورجال الدين والاعلاميين والسياسيين يتحاشون الاشارة اليه بأي نوع من ...
الموضوع :
مقتدى الصدر اخطر عراقي على العراق
علي الجبوري : لاحول ولاقوة الا بالله العلي العظين والله ماغزي قوم في عقر دارهم الا ذلو ومع ان السعوديه ...
الموضوع :
بالفيديو ... كيك صنع في السعودية يوزع على المتظاهرين فيه حبوب هلوسة
فيسبوك