المقالات

ضوء على تسامح عادل عبد المهدي مع مسعود.


◾ محمد صادق الهاشمي.

 

المنهج الذي تبناه السيد عادل عبد المهدي في منح الكرد في عهده الكثير من الامتيازات له نتائج وتداعيات خطيرة على مستقبل الدولة العراقية وانه منهج يهدد الدولة العراقية ويرسم ضعف الحكومة الاتحادية ويمنح مسعود  فرصة ان يحقق دولة غير معلنه ويعمق واقع الانفصال وهنا ثمة اشارات وهي :

⭕ خطر مسعود

1- من خلال ما حققه مسعود من مكاسب مالية ودستورية في مرحلة حكم السيد عادل  سوف يتمكن من ارباك العملية السياسية واضعاف القرار الشيعي الان ومستقبلا . 

2- مسعود تمكن ان يعوض ما خسره في الاستفتاء المبني على الانفصال من مكاسب مهمة في عهد عادل تعيد له توازنه في الكرد والمنطقة وفي مجالات مهمة منها رغبته مستقبلا لاستعادة مساحات مهمة من العراق لصالح الاقليم قد تمتد الى ديالى وواسط ابتداء من الموصل الى كركوك .

3- مسعود سوف يعمل على اضعاف الاتحاد الديمقراطي الكردستاني وبالتالي لايجد الشيعة اي حليف كردي  لهم قريب من توجهاتهم لانهم وفق الواقع العملي  اتفقوا مع مسعود الانفصالي ضد الاتحاد المتفاهم جديا مع الاتحاد .

4- مسعود سوف  يجعل من الاقليم  دولة واقعية غير معلنة من خلال قوة القرار الاقتصادي لانه تمكن من فرض واقع مفاده حقه في تصدير النفط  ومن خلال فتح الابواب دستوريا للاستيلاء على الاراضي المتنازع عليها .

5- سوف يخلق التسامح مع الاقليم غضب شعبي في الجنوب العراقي يشمل هذا الغضب الحكومة والاحزاب التي تتسامح مع مسعود وتتفرج على نهب ثروات العراق وتضعيف الاقتصاد العراقي  .

6- ان التسامح الشديد من قبل الحكومة والاحزاب مع الكرد سوف يودي الى ان  يقتنع السنة اكثر بمشروع الفيدرالية الانفصالي لاحقا .

7- سوف تضعف قرارات وعلاقات ودور ايران في الاقليم كون ان الامتيازات التي تمنح الى الكرد تصب في صالح مسعود المعروف بموقفه المضاد لايران. 

8- سوف يكون الاقليم ملاذ مهم للحركة الصهيونية واسرائيل  ويتمكن مسعود من خلق بورة لاسرائيل في الاقليم لحمايته وهو مستعد لانجاح مشروع اسرائيل (صفقة القرن), ومستعد اكثر لاحتضان النشاط الاسرائيلي الامني والاقتصادي والعسكري في الاقليم .

9- سوف يتمكن مسعود من ترحيل ما حققه من منجزات في عهد عادل الى مراحل لاحقة من عمر العملية السياسية الاتي بما فيها حق الكرد في تصدير النفط واجراء العقود مع الشركات العالمية وموضوع تمديد العمل بالمادة (140) وتحويل الاقليم الى بورة التواجد الامريكي والغربي والصهيوني المضاد لمصالح العراق  وهكذا سوف يعمل مسعود على تقوية محور الخليج في الاقليم ايضا . 

10- سوف يعمل مسعود على الاستفادة من الخلافات الداخلية بين الاحزاب الشيعية والمكونات السنية والشيعية لصالح الاقليم حتى يتموضع اكثر مستغلا الخلافات الداخلية ويكون الجميع مستعد لتقديم التنازلات للاقليم مقابل تسنمه الحكم وتمشية مشروعه في السلطة وسوف يظهر هذا الامر في انتخابات عام 2022 وغيره

11- سوف يتجه الاقليم اكثر بالضغط على الحكومة الاتحادية بعد نجاح سياسته في مرحلة عادل لاخذ الكثير خصوصا ان المركز قد فقد كل الحصانات والموانع في القرار بسبب الضعف الداخلي .

12- سوف يتجه مسعود للتدخل في الملفات الاقليمية السورية  والدولية بان يكون الاقليم ضمن المحور الامريكي وبهذا يمارس لعبة الاستغلال بتوفير الملاذات المهمة للتواجد الامريكي الفعال في الاقليم والان يتحول الاقليم الى اكبر قواعد امريكا في المنطقة لضرب الحشد وايران لاحقا وسورية 

⭕سبل مواجهة الخطر

1- الجبهة الشيعية يجب ان تقوى  ويكون لها برنامج ولا يتحقق هذا الامر الا من خلال بناء تحالف شيعي ساندج للحكومة ولشخص رئيس الوزراء في اتخاذ القرار المانع لتمد مسعود على مساحات القرار العراقي واراضيه وامواله .

2- ايران عليها ان تدرس تغول مسعود وتعيد للاتحاد الديمقراطي الكردستاني  قوته وان تسهم في تقوية جبهة شيعية عراقية قادرة على حماية مصالح العراق .

3- ضرورة تحرك البرلمان  العراقي لمنع تصدير النفط ومنع عادل من اللين والمحابات.

4- ضرورة العمل على تقوية الاتحاد ورص صفه ومنحه الحق والسلطة على كركوك  ولايتم هذا الا من خلال خلق تفاهمات عميقة بين قيادات  الاتحاد الوطني الكردستاني خصوصا هم امام انهيار تام امام سلطة مسعود.

5- من المهم استغلال الخلاف بين الاحزاب الكردية كما هو يستغل الخلاف بين الاحزاب الشيعية وان الواقع السياسي الكردي مستعد اكثر من اي وقت مضى لمواجهة الاستبداد الملكي البرزاني خصوصا بعد ان تفرد هو واسرته بالحكم وعزل حتى قيادات حزبه ( الحزب الديمقراطي الكردستاني ).

6- من المهم ان يتم منع مسعود من التمدد على الاراضي المتنازع عليها من خلال الدستور وتحريك الاقليات وعرب كركوك والتركمان  وغيرهم 

7- من المهم ان يركز اصحاب القرار بعدم اخراج الحشد الشعبي من سهل نينوى ومن كركوك ومن الكثير من المناطق بما فيها التي يريد مسعود مصادرتها في ديالى وغيرها .

8- التنسيق بين الحكومة الاتحادية وتركيا وايران وسورية للحد من نفوذ مسعود داخليا وخاريجا وتقليص دوره في دعم الحركات الانفصالية الكردية .

9- من المهم تحريك الاعلام ضد هذه السياسة لاقناع السيد عادل باهمية العدول عن تلك السياسية ولابد منايصال صوت الشعب العراقي الى الاحزاب العراقية بخطر مسارات العمل السياسي الكردي.

10- من المهم منع مسعود من تصدير النفط لاننا سنكون امام دولة كردية قوية.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 75.24
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 316.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
ابو نور الفاضلي : جزاكم الله خيرا رزقنا الله واياكم ولايتها في الدنيا و شفاعته في الاخرة بحق محمد وآل محمد ...
الموضوع :
سيده في ذمة الخلود  
ضياء حسين عوني محمد : بسم الله الرحمن الرحيم اني مواليد ١٩٥٩ طبيب بيطري استشاري تمت احالتنا للتقاعد بموجب التعديل الاول لقانون ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى امريكا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
بومبيو يهاتف الكاظمي: واشنطن ستمضي باعفاء العراق من استيراد الطاقة الايرانية 120 يوما
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى بريطانيا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
بريطانيا: نتطلع للعمل مع حكومة مصطفى الكاظمي
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى امريكا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
المبعوث الأميركي السابق للتحالف الدولي ضد "داعش : أتمنى لصديقي مصطفى الكاظمي التوفيق في دوره الجديد كرئيس وزراء العراق"
زيدمغير : إعدام المجرمين المحكومين في السجون هو ضربة لداعش المدعوم صهيونيا وعربيا . متى يوقع رئيس الجمهورية قرارات ...
الموضوع :
اهداف ومدلولات الهجمات الارهابية على صلاح الدين
Nagham alnaser : احسنت على هذا المقال الي يصعد معنوياتنا من كثرة الاشاعات ...
الموضوع :
هل توجد معطيات ميدانية لانهيار الدولة العراقية بحجة عدم تمرير المُكلَّف؟!  
مرتضى : هية ماخلصت الموجة الاولى بعد .. الله اليستر على بلاد المسلمين كافة.. اللهم انت ملجأنا الوحيد من ...
الموضوع :
الصحة العالمية تحذر من موجة ثانية "لا مفر منها" لجائحة كورونا
فيسبوك