المقالات

خطاب المرحلة  (1)


محمد صادق الهاشمي

 

-        الى كل اخوتي في مسيرة الجهاد والعمل الرسالي ساكتب هنا حلقات من الدروس التي يمكن ان نخرج بها من الاحداث التي مرت ومازالت وقد تعود

اولا : الحكومة والاحزاب وكل اصحاب القرار والشان وحتى الحوزات العلمية معنية بتربية الشباب والاجيال التي خرجت علينا منها:  تنادي بحقوقها . ومنها:  تعلن انها غادرتنا الى خيمة غيرنا. ومنهم:  من يتهمنا ومنهم:  من تعباء بافكار غيرنا .

نحن كمركز وجدنا واطلعنا على خطابات السياسيين والمصلحين والعلماء  كانت كلها مع الفقراء وتحذر من الغرباء الا ا نها بحاجة ماسة الى ان تراجع طريقتها في احتواء الشباب وفتح الابواب بنحو عملي جدي  .

ثانيا : تاكد ان حاجة الشباب اكبر من الخدمات والمال بل الامر في العمق هم ابنائنا وتراكمت فى اذهانهم افكار عن الحركة الاسلامية وعن المرجعية والخط الرسالي الاسلامي بسبب تراكمات كثيرة وبسبب تعرضهم الى موجات اعلامية معادية باليات مستحدثة , ولابد والحال هذه  ان نتوجه اليهم ب((الخبز)) و((العلم والمعرفة والاهتمام)). انهم رصيدنا وان خسرناهم خسرنا كل الامة وتلاشى مستقبلنا ومستقبل العمل الرسالي التربوي  . فمن استاجر التكتك يعلم انه يحشد اولادنا ضدنا فلايمكن ان نكون ك(( خرقاء مكة )) التي نكثت غزلها ......

ثالثا :تحتاج امتنا وشبابنا منا ان نلامس بطونهم وافكارهم وحاجاتهم وان نسكن في قراهم وبيوت الطين التي يسكنون ونتقاسم الهم الذي يعانون فانهم – ومن خلال الاستطلاعات والحوار معهم والتواجد معهم في ميدان التظاهرات – يرون ان القيادات السياسية والحكومية تعيش في ابراج عاجية وبمعزل عنهم من الطبقية والفوقية .

رابعا : ايها المصلحون :كبير همكم اليوم للتلاحم مع الفقراء من خلال حزم الاصلاحات الخدمية والسياسية الا انكم لابد ان  تلامسوا قلوبهم حينما تتوجهون الى حزم الاصلاحات التربوية بروح ابوية تعيدون للعمل الرسالي والتثقيفي مجده وهو((تربية الامة )) هدفكم الاول- حسب الفرض-  وما الحكم والدولة الا وسيلة الى هذا الهدف الاسمى كما كنا وكنتم تقولون.

خامسا :تفكك الاحزاب الاسلامية وتشتت مسيرتها وتفرق موقفها وتباين رويتها  هذا الامر مولم وهو سبب لضعف وجودكم في امتكم وخسارتكم الشباب فان تمزقكم امام الاجيال افقدكم الابوية  وابرز صورة الاحتراب على المغانم واوجد سباق وتسابق سياسي على الاجيال وحشد لهم في تنظماتكم من دون تربية لهم  .

سادسا :لا تتعاملوا مع امتكم تعامل انتخابي لجمع الاعداد وايجاد المساحات الشعبية التي تنتخبكم بل كونوا مدارس الوعي من دون ثمن تكون امتكم قريبة منكم وترفع صوركم في وجدانها كمارفعت صور الشهيد الاول والثاني وشهيد المحراب

ثامنا :اتوجه بكامل الحب الى العتبات المقدسة والوقف الشيعي وانتم تنشرون  برامج منجزاتكم  التي تصل الى مئات المشاريع الصحية والتربوية والتعليمية , يوسفني ان اجد ان 95%  اغلبها في الرقعة الجغرافية في كربلاء والنجف بينما لايوجد مثيلاتها في الجنوب فتحول الجنوب الى مرتع الى الحركات المنحرفة, لذا ايها الاخوة  نحتاج في جنوبكم النازف لاجلكم وهو عمق وجودكم المذهبي والسياسي والذي  وصان دولتكم وتحمل كل الموت والمتفجرات والمفخخات لاجل انجاز العملية السياسية  بان تبنون لهم الموسسات الفكرية ودور الرعاية والفكر والحفاظ على العقيدة من الانحراف هولاء, هولاء,هولاء  الذين صدحت اصواتهم حينما لبوا نداء المرجعية بقولهم ((افديلك روحي بس تامر)) وقالوا (( احنه اعظم ساتر لو صار وزاها )).

 

_______________________________

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1388.89
الجنيه المصري 74.4
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.33
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
زيد مغير : نفهم من هذا الموضوع أن هناك نية لتبرية المجرم الذي باع الموصل اثيل النجيفي . العيساوي امس ...
الموضوع :
الداخلية: إطلاق سراح مهدي الغراوي بكفالة والقضية ستتابع من قبل المحاكم المدنية
عبد الله : مع الاسف يا شيخ حينما قرأت بداية المقال لفت نظري جراتك على قول كلمة الحق بوجه المرأة ...
الموضوع :
دور المراة في تزييف الحجاب الشرعي
المهدي : المقال جميل سلم يراعي أيها الفاضل حتى الحيوان يعلمنا الحكمة نأخذ منه العبرة ...
الموضوع :
البقرة العطشى  
Nacem : الموضوع وعن علاقة الثورة الاسلامية في ايران مما اثار المجرم فأمر جلاوزته بتعذيب السيد الشهيد تعذيباً قاسياً ...
الموضوع :
من هي  الشهيدة آمنة الصدر بنت الهدى؟!
أمير الخياط : الحمد لله الذي اكحل عيوننا بالنظر إلى إعدام الطاغية اللعين صدام وأعوانه ...
الموضوع :
حقيقة رسالة آية الله الشهيد السيد محمد باقر الصدر إلی صدام!
هادي محمد حسبن : يبدو من المقطع والتوضيح الرسمي عدة أمور.. منها. من يسمح له بدخول السيارات إلى المدرج وقرب الطائرة.. ...
الموضوع :
توضيح رسمي لتأخر إقلاع طائرة عراقية ساعتين "بسبب عائلة مسؤول"
مازن : معالي لوزير التعليم العالي والبحث العلمي المحترم ملحوظة جنابك الكريم يعلم بان القوانين والانظمة الادارية الخاصة بالجان ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
زيد مغير : سألوا المرحوم المقدم ق خ وفي العميدي الذي اعدمه المجرم عدنان خير الله بأمر من الجبان صدام ...
الموضوع :
لمن لا يعرف سلطان هاشم.. وبط.. ولاته  
أبو علي : االشهيدان قاسم سليماني وابو مهدي المهندس قتلا بواسطة طائرة مسيرة إنطلقت من القاعدة الأمريكية في قطر وبعد ...
الموضوع :
ايران: الانتقام المؤلم للشهيد قاسم سليماني ورفاقه لم ينته بعد
عدي محسن الجبوري : ان حالات الاصابة كبيرة الا انه لا توجد مصداقية تامة وشامله في هذا الوباء فسابقا كانت حالات ...
الموضوع :
الصحة: تسجيل 1927 حالة شفاء ووفاة 96 مصاباً واصابة 2553 خلال الـ24 ساعة الماضية
فيسبوك