المقالات

الحظر ليس كافياً لوحده لكنه مفيد جداً..  


 

✍️ إياد الإمارة ||

 

▪ حظر التجوال ليس الحل الوحيد للوقاية من مخاطر فيروس كورونا، ولابد أن ترافقه إجراءات وقائية أخرى متعلقة بلبس الكمامات والكفوف، والتباعد في كافة الأماكن التي تستوجب وجود أكثر من شخص واحد فيها كطوابير المخابز والأفران وأماكن التسوق الضرورية الأخرى، وتعقيم الأشياء قبل إدخالها للبيت تعقيماً جيداً، وتعفير الأماكن العامة التي يرتادها الناس للضرورات كما أسلفت، والعمل على تقوية جهاز المناعة في الجسم كما تشير إلى ذلك توصيات الأطباء في هذا المجال، وأهم من هذا كله التوجه لله تبارك وتعالى والدعاء له بأن يقينا مخاطر هذا الفيروس الفتاك.

البعض يتذمر من قرارات خلية الأزمة بفرض حظر التجوال معللاً ذلك التذمر بعدم جدوى الحظر وتوقف أرزاق بعض الكسبة مع الحظر، وبطبيعة الحال فإن هذه التعليلات غير علمية وفيها مسحة عاطفية غير محسوبة العواقب، إذ لحظر التجوال فوائده ولولاه لكانت الإصابات أكثر عدداً من التي هي عليه الآن ونكون لا سامح الله في وضع كارثي، انا مع الذين يأخذون بنظر الإعتبار مسألة أرزاق الكسبة وتعذرها مع الحظر، لكن ذلك أقل وطأة وخطورة من رفع الحظر والسماح للجميع بالحركة خصوصاً مع عدم الإلتزام بوصايا المختصين المتعلقة بآساليب وطرق الوقاية من فيروس كورونا، ولايزال بيننا مَن لا يعتقد بوجود الفيروس أو يستهين به وبكلا الحالتين فهو لا يرتدي الكمامة والكفوف ولا يمتنع عن الحظور في المناسبات العامة متسبباً بإنتشار أكثر للوباء.

الجوائح إبتلاء عام تحتاج إلى صبر ومطاولة وتحمل وإستعانة بالله تبارك وتعالى وتوكل، ولا تأخذ بنا الشطحات والإنفعالات مآخذ توردنا التهلكة والعياذ بالله منها، الصبر والتحمل والإستعانة بالله والتوكل أسلحة مهمة يجب التسلح بها لمواجة هذا الكائن الدقيق الذي لا يُرى بالعين المجردة وهو يفتك بالبشر بلا هوادة.

لندعم قرارات خلية الأزمة فهي من أجلنا نحن وليس من أجل شيء آخر.

اسأل الله لنا الأمن والأمان والصحة والعافية والسلامة انه سميع مجيب.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1785.71
الجنيه المصري 93.02
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 2.85
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.84
التعليقات
فيصل الخليفي المحامي : دائما متألق اخي نزار ..تحية من صنعاء الصمود . ...
الموضوع :
الغاضبون لاحراق قناة دجلة..؟
سعدالدين كبك : ملاحظه حسب المعلومات الجديده من وزاره الخارجيه السيد وزير الخارجيه هو الذي رشح بنفسه وحده سبعين سفيرا ...
الموضوع :
بالوثائق.. توجيه برلماني بحضور وزير الخارجية الى المجلس في الجلسات المقبلة
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم اللهيبارك بيك ويرحم والديك وينصرك بح سيدنا و حبيبنا نبيى الرحمة ابو القاسم محمد واله ...
الموضوع :
هيئة الحشد الشعبي تبارك للقائد ’المجاهد أبو فدك’ ادراجه على لائحة العقوبات الأميركية
زيد مغير : مصطفى مشتت الغريباوي بدون أي استحياء منح منصب وزير الدفاع لشخص بعثي نتن له اخوين داعشيين ومنصب ...
الموضوع :
عضو بالامن النيابية يرد على مستشار الكاظمي بشأن سليماني ويطالب باقالته فورا
مازن عبد الغني محمد مهدي : نسال الله عز وجل ان يحفظ السيد حسن نصر الله و يحفظ الشعب اللبناني الشقيق ويحفظ الشعب ...
الموضوع :
سماحة السيد حسن نصر الله: لا يمكن للعراقيين أن يساووا بين من أرسل إليهم الانتحاريين ومن ساعدهم
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد وال محمد وعجل فرجهم الشريف ونسالك يالله يا عظيم يا ذو الفضل العظيم ...
الموضوع :
40 مطلوباً من 6 دول متورطون باغتيال سليماني والمهندس
سليم الياسري : كان مثالا للمجاهد الحقيقي. متواضع الى درجة كبيرة فلم يهتم بالمظاهر لم يترك خلفه الا ملابسه التي ...
الموضوع :
بطل من اهوار العراق
Jack chakee : اويلي شكد مظلوم الرجال العراقي ويموت على جهاله مو واحدكم يرشي القاضي علمود لا ينطيها نفقة لو ...
الموضوع :
النظر في قانون الاحوال المدنية وكثرة الطلاق في العراق
البزوني : القتل لنا عادة وكرامتنا من الله الشهادة سوف تبقى دماء الشهداء السعداء الحاج قاسم سليماني وابو مهدي ...
الموضوع :
أول تعليق أميركي على إمكانية محاكمة ترامب بجريمة المطار الغادرة الجبانة
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد واله الاطهار والعن الدئم على الظالم البعثي الجديد محمد إبن سلمان لا تستغرب ...
الموضوع :
رسالة إلى خليفة الحجاج بن يوسف الثقفي؟
فيسبوك