الصفحة الاقتصادية

واسط تتهم كهرباء الوسط بالاستحواذ على 15 مليار دينار وتطالب بالتحقيق معها


اتهمت محافظة واسط، الخميس، الشركة العامة لتوزيع كهرباء الوسط، بالاستحواذ على 15 مليار دينار مخصصة للمحافظة، فيما طالبت بفتح تحقيق مع الشركة لمعرفة مصير الأموال.

وذكر المكتب الاعلامي لمحافظ واسط، في بيان "نبدي استنكارنا الشديد إزاء إدارة الشركة العامة لتوزيع كهرباء الوسط"، مبيناً ان "مدير الشركة العام، خليل ابراهيم يعمل بطريقة الاستقواء واحتكار الصلاحيات والتصرف بأموال المحافظات".

وتساءل البيان، عن "مصير الـ 15 مليار دينار التي خصصت لمحافظة واسط عام 2018 ضمن باب مطالب المتظاهرين"، مطالباً رئيس الوزراء بـ"فتح تحقيق حول مصير تلك المبالغ التي لم تصل للمحافظة وأيضا حول إدارة الشركة التي تتعامل بمزاجية في التحكم بتوزيع الحصص بين المحافظات".

ودعا، وزير الكهرباء الى "نقل ارتباط محافظة واسط الى العاصمة بغداد"، مؤكداً أن "محافظة واسط تبدي تحفظها الشديد واستنكارها للإدارة غير المهنية لشركة توزيع كهرباء الوسط متمثلة بمديرها العام المهندس خليل ابراهيم الذي يعمل على احتكار الصلاحيات والتصرف بأموال المحافظات بطريقة مشبوهة وتثير الشكوك ."

وأشار البيان، إلى أن "تلك المبالغ رصدت خصيصاً الى محافظة واسط لتحسين واقع الشبكة الكهربائية فيها بشكل عام والقضاء على حالة الاختناقات وزيادة الاحمال التي انعكست سلباً على ساعات التجهيز ما أدى الى قيام المواطنين بتظاهرات على أثرها تم رفع مطالبهم الى رئيس الوزراء الذي وافق بدوره على تخصيص ذلك المبلغ الى محافظة واسط كجزء من تلبية تلك المطالب."

 وأوضح، أنه "فضلاً عن ذلك كله هناك مزاجية في التحكم بتوزيع الحصص بين المحافظات والاطفاء على محافظات دون غيرها بقصدية يبدو أنها نكاية بمحافظة واسط التي تعد الاولى في انتاج الطاقة الكهربائية وتزويد الشبكة الوطنية بأكثر من 2500 ميغاواط إضافة الى التزام مواطنيها الكبير بعملية الترشيد وتقليل الاحمال وتسديد فواتير الكهرباء بشكل منتظم."

وناشد محافظ واسط، وفقاً للبيان الصادر عن مكتبه الاعلامي، وزير الكهرباء لؤي الخطيب  بـ"نقل ارتباط محافظة واسط الى بغداد كونها لتكون بعيدة عن  تلك الحلقات الادارية غير المجدية التي لا تفيد، بل العكس تؤدي الى زيادة في التعقيد والتعطيل والارباك ما ينعكس سلباً على المواطنين.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1351.35
الجنيه المصري 71.28
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.31
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
السيده فريال رضا رزوقي : ‎السلام عليكم  اخوان وتقبل الله طاعاتكم رحم الله والديكم عندي سوءول اريد جوابه من حضرتكم اني قدمت ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
فتحيه الوسواسي : الساده امانة بغدد المحترمين السيده الفاضله الامينه المحترمه تحيه طيبه ارسل رسالتي هذه اليكم وكلي امل بان ...
الموضوع :
أمانـة بغداد تخصص موقعا الكترونيالاستقبال الشكاوى الخاصة بالخدمات البلدية
ابو علي الحلو : هؤلاء البعض الشنيعة اخزاهم الله المحسوبين على الشيعة لا يقل خطرهم عن خطر اولئك المتربصين بالدولة الإسلامية ...
الموضوع :
لماذا يتمنى "بعض" الشيعة إسقـــاط النظام الإيراني؟!
philip mansour : ما هو مضمون قانون التقاعد رجاء ...
الموضوع :
عندما تغلب البلاغة الحكمة ...
ابو ملاك الموسوي : بسم الله الرحمن الرحيم حياكم الساده عمامي افتخر تاج راسي ...
الموضوع :
الدولة المشعشعية في اهوار الاحواز وجنوب العراق
فرح : شبكة النت على جهاز الماي فاي اسيا سيل صفر نهائي لا توجد شبكه من البارحه في منطقة ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
رائد عبدالله : طبعا يستقيل غير ضمن المالات يوصلنه بعدما كان عراب التصويت على قانون استحقاق النائب للراتب حتى مداوم ...
الموضوع :
النائب العاقولي يعلن استقالته من عضوية مجلس النواب
عبد الرضا مظلوم عفصان سعدون الفرطوسي : الى من يهمه الامر اني المواطن عبد الرضا مظلوم عفصان سعدون من المتضررين جراء الامطار في عام ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
اسامة اياد علي : القبائل التي سكنت بجوار تل ماروكسي او مارو اي قبل تاسيس المدينه هي الاتي:- الهجرة العربية الأولى ...
الموضوع :
(( بحث في نشأة مدينة سوق الشيوخ )) حميد الشاكر
موظف : الموظف الشريف يحاربونه بشراسة كل الفاسدين ...
الموضوع :
شركة نفط الجنوب بالبصرة فيها فساد اداري كبير
فيسبوك