الصفحة الاقتصادية

الموازنة والازمات وتحديات الاقتصاد

1286 2022-01-18

 

قاسم الغراي *||                        

 

   الموازنة بصورة عامة هي خطة عمل تعدها الحكومة وتعمل على تقديمها الى السلطة التشريعية لغرض اقرارها ، وتترجم فيها  سياستها الاقتصادية والاجتماعية الى اهداف سنوية رقمية .

ابرز  التحديات التي تواجهها المالية في تحقيق اهدافها الاقتصادية للدولة  :

الاول : التذبذب المستمر لأسعار النفط بسبب تداخل العوامل الاقتصادية والجيوسياسية في  تحديده مما يعني ربط الاقتصاد المحلي بعوامل خارجية .

 الثاني : النفط مورد ناضب وهناك محاولات عالمية حثيثة للتخلي عن الوقود الاحفوري لصالح الطاقة المتجددة والصديقة للبيئة كطاقة الرياح والطاقة الشمسية في حين ان العراق لم يوفر بدائلآ عن ايرادات النفط ، مع وجود دول لاتعتمد على النفط ولكنها نجحت في ادارة عجلة الاقتصاد وامتصاص صدمات الازمات  .

 الثالث : ارتباط الموازنة العامة بشقيها الايرادي والانفاقي بأسعار النفط مما يصعب اداء دور السياسة المالية والتكيف مع الازمات الاقتصادية والمالية بمرونة وكفاءة .

اما التحديات الداخلية التي تواجهها الحكومة فهي :

نمط الانفاق الحكومي وعدم كفاءة السياسة المالية في ادارة الازمات ، والترهل والتضخم الوظيفي . وكذلك فقدان الرؤية الاستراتيجية في اعداد الموازنة وعدم ضغط النفقات ، ومشاكل عائدات الاموال من الاقليم الى المركز .

 لذا لا يُمكن إقرار الموازنة بل هو من المستحيل في هذه السنة ؛ وذلك بفعل نتائج الانتخابات، والتوقُّع بـتأخير تشكيل الحكومة، ممَّا يعني أنَّه في 2022 سيُصار إلى تحديد ميزانية وليست موازنة.

اعتقد ان اللجوء للموازنة الصفرية    (Zero-Based Budgeting)   في الوقت الراهن  افضل على اعتبار ان الموازنة الحالية2022 لم تقر لتاخر تشكيل الحكومة

إن (الموازنة الصفرية  هي طريقة لوضع الموازنة بطريقة تستلزم تبرير جميع النفقات في كل فترة جديدة) اذ لايمكن اقرار موازنة تامة والباقي من السنة اشهر قليلة من المؤكد سيكون الفساد حاضرا في التلاعب بها وسرقة مبالغها بعد اقرارها للمحافظات والمشاريع.

  ولتجنب القصور الذي رافق الموازنة بسبب استخدام الاسلوب التقليدي الا وهو موازنة البنود ولايجاد المعالجات للخروج من الازمات المالية التي يمر بها العراق بشكل خاص في ظل الظروف الاقتصادية الغير مستقرة ، مما يستوجب ايجاد الحلول والمعالجات لمواجهة هذه الازمات ، فكانت الموازنة الصفرية هي احد الحلول وذلك لضغط النفقات العامة ورفع الايرادات.

لا يمكن الاستمرار في تنفيذ تعليمات الموازنة الاتحادية لعام 2021 خلال العام المالي 2022 من الناحية القانونية ؛ لأنَّ قانون الموازنة نافذ لعام واحد فقط .

على الحكومة القادمة ان تخطط بطريقة اكثر حداثة وليست تقليدية للنهوض  بالاقتصاد العراقي ،وايجاد بدائل عملية نجتاز فيها الازمات نحو بر الامان .

 

* كاتب / محلل سياسي           

ــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1538.46
الجنيه المصري 79.87
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
اه : احسنت في وصف السيد السيستاني نعمة من اكبر النعم واخفاها !!!!! انه حسن العصر فالعدو متربص به ...
الموضوع :
شكر النعمة أمان من حلول النقمة
ازهار قاسم هاشم : السلام عليكم : لدي اعتراض بعدم شمولي بقانون خزينة الشهداء بابل علما انني قدمت الطلب كوني اخت ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
ali alsadoon : احسنت استاذ . كلام دقيق وواسع المضمون رغم انه موجز .يجب العمل بهذه التوصيات وشكل فوري . ...
الموضوع :
خطوات للقضاء على التصحر وخزن المياه الوطنية 
رأي : لا اتفق فلم تثمر الفرص الا لمزيد من التسويف وعلى العكس نأمل بارجاع الانسيابية وعدم قبول الطلبة ...
الموضوع :
مقترحات الى وزير التربية ..
رسول حسن : احسنت بارك الله فيك. سمعت الرواية التالية من احد فضلاء الحوزة العلمية في النجف الاشرف : سأل ...
الموضوع :
يسأل البعض..!
رأي : الله يلعنهم دنيا واخرة والله يحفظ السيد من شرار الخلق اللي ممكن يستغلوهم اليهود ...
الموضوع :
بالفيديو .. تامر اليهود على الامام المفدى السيد السيستاني
Riad : تخرجة من كلية الهندسة وتعينت بعد معاناة دامت ٨ سنوات وجمعت مدخراتي ومساعدة الاهل وتزوجت ورزقني الله ...
الموضوع :
النظر في قانون الاحوال المدنية وكثرة الطلاق في العراق
حسن عطوان عباس الزيدي : رحم الله الشيخ الصدوق الصادق اسميه الصادق لانه عاش فتره متسلسة بعد استشهاد الامام الحسن العسكري والامام ...
الموضوع :
الشيخ الصدوق حياته وسيرته / الشيخ الصدوق رجل العلم والفضل والاجتهاد
رسول حسن : اولا منصب رئيس الجمهورية ليس من حقكم بل التنازلات جرأتكم على الاستحواذ عليه ثانيا انتم متجاهرون بالانفصال ...
الموضوع :
مهزلة المهازل ..... حزب البارزاني: طلبنا “عطوة” من المحكمة الاتحادية بشأن نفط كردستان!
yous abdullah : ما استغرب كل هذا منهم هم عباد السلاطين والظالمين لكن يوم القيامة قادم وعند الله تجتمع الخصوم ...
الموضوع :
بالوثائق الشيعة كفار يستحقون القتل: فتاوى الشيخ عبدالله بن عبدالرحمن ابن جبرين !!
فيسبوك