سوريا - لبنان - فلسطين

اقتتال بين مسلحي ’الجيش الحر’ وانشقاقات في صفوفه بريف درعا

1301 07:17:28 2016-07-03

تشهد تشكيلات "الجيش الحر" مزيداً من الخلافات والانقسامات واشتباكات مسلحة خصوصاً في درعا وريفها حيث تتبادل المجالس العسكرية الاتهامات حول ذلك.


آخر مظاهر هذه الانقسامات، استنكار "المجلس العسكري الأعلى في مدينة الحارة" اقتحام مجموعات تابعة لـ "المجلس العسكري في مدينة انخل"، لمدينة الحارة بريف درعا الشمالي الغربي، وفتح هذه المجموعات نيران رشاشاتها الثقيلة باتجاه المدينة، فضلا عن استنكار عمليات السلب والنهب لمنازل المدنيين، وتصفية مسؤول "كتيبة فدائيو السنة" المدعو محمد راكان قنبس، دون أي محاكمة وتبرير فعلتهم بانتمائه إلى تنظيم داعش!

سوريا

وطالب "المجلس العسكري الأعلى في مدينة الحارة" في بيان له "محكمة دار العدل" بمحاسبة المجموعات التي اقتحمت المدينة بحجة البحث عن متهمين باغتيال أحد مسؤوليها المدعو "منجد الزامل"، في حين نفى وجود أي خلايا مرتبطة بتنظيم داعش في المدينة الخاضعة لسيطرته، والتي تُتخذ حجة عند كل عملية خطف أو قتل.

وفي سياق متصل، أعلنت بعض المجموعات المسلحة فك ارتباطها بـ "مجلس انخل العسكري" عقب اقتحامه لمدينة الحارة، ومن أبرز هذه المجموعات، مجموعة "أبو عرب الوادي" ومجموعة "عمر الفلسطيني"، كما رفضت بشكل قاطع التهم بتواجد خلايا نائمة مرتبطة بتنظيم داعش داخل المدينة.

وأكدت تنسيقيات المسلحين أنّه وبوساطة من "أحرار الشام" وبعض أعيان المنطقة، اتفق الطرفان المتصارعان على حل الخلاف بين مدينتي الحارة وإنخل بعد تعهد "المجلس العسكري في مدينة انخل" بإطلاق سراح المعتقلين المدنيين والعسكريين من أهالي مدينة الحارة، وإحالة قضايا السرقة والتخريب إلى "محكمة دار العدل في حوران".

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 75.3
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.33
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.77
التعليقات
ابو نور الفاضلي : جزاكم الله خيرا رزقنا الله واياكم ولايتها في الدنيا و شفاعته في الاخرة بحق محمد وآل محمد ...
الموضوع :
سيده في ذمة الخلود  
ضياء حسين عوني محمد : بسم الله الرحمن الرحيم اني مواليد ١٩٥٩ طبيب بيطري استشاري تمت احالتنا للتقاعد بموجب التعديل الاول لقانون ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى امريكا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
بومبيو يهاتف الكاظمي: واشنطن ستمضي باعفاء العراق من استيراد الطاقة الايرانية 120 يوما
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى بريطانيا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
بريطانيا: نتطلع للعمل مع حكومة مصطفى الكاظمي
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى امريكا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
المبعوث الأميركي السابق للتحالف الدولي ضد "داعش : أتمنى لصديقي مصطفى الكاظمي التوفيق في دوره الجديد كرئيس وزراء العراق"
زيدمغير : إعدام المجرمين المحكومين في السجون هو ضربة لداعش المدعوم صهيونيا وعربيا . متى يوقع رئيس الجمهورية قرارات ...
الموضوع :
اهداف ومدلولات الهجمات الارهابية على صلاح الدين
Nagham alnaser : احسنت على هذا المقال الي يصعد معنوياتنا من كثرة الاشاعات ...
الموضوع :
هل توجد معطيات ميدانية لانهيار الدولة العراقية بحجة عدم تمرير المُكلَّف؟!  
مرتضى : هية ماخلصت الموجة الاولى بعد .. الله اليستر على بلاد المسلمين كافة.. اللهم انت ملجأنا الوحيد من ...
الموضوع :
الصحة العالمية تحذر من موجة ثانية "لا مفر منها" لجائحة كورونا
فيسبوك