سوريا - لبنان - فلسطين

بوتين يؤكد لماكرون ضرورة تسوية مشاكل لبنان دون تدخل خارجي


أجرى الرئيس الروسي فلاديمير بوتين اليوم الأربعاء مكالمة هاتفية مع نظيره الفرنسي إيمانويل ماكرون تصدرت أجندتها مستجدات الوضع في لبنان.

وذكر الكرملين في بيان، أن الرئيسين استعرضا بالتفصيل مستجدات الوضع في لبنان، مع التركيز على الإجراءات التي تتخذها موسكو وباريس في سبيل تقديم دعم إنساني إلى الشعب اللبناني في ظل الانفجار المدمر الذي هز مرفأ العاصمة بيروت في الرابع من أغسطس الجاري.

وأطلع ماكرون، حسب البيان، نظيره الروسي على انطباعاته بشأن زيارته الأخيرة إلى بيروت ونتائج مؤتمر المانحين الافتراضي الذي نظمته فرنسا الأحد الماضي بهدف تفعيل المساعدات الدولية إلى لبنان.

من جانبه، أكد بوتين، خلال تبادل الآراء مع ماكرون حول لبنان، على موقف روسيا الداعم لوحدة هذا البلد وسيادته، مشددا على ضرورة تسوية جميع المسائل الخلافية فيه من قبل اللبنانيين أنفسهم على أساس حوار بناء، دون أي تدخل خارجي.

كما بحث الرئيسان مختلف المسائل المتعلقة بتسوية النزاع الأوكراني، وأشادا على وجه الخصوص بحزمة "الإجراءات الخاصة بتعزيز نظام وقف إطلاق النار" التي وقعت عليها مجموعة الاتصال الخاص بالتسوية الأوكرانية في العاصمة البيلاروسية مينسك في 22 يوليو الماضي.

وأكد الرئيس الروسي مجددا ضرورة التزام الحكومة الأوكرانية على نحو صارم بالمسؤوليات السياسية المترتبة عليها حسب اتفاقات مينسك، وخاصة فيما يخص إقامة حوار مباشر مع جمهوريتي دونيتسك ولوغانسك الشعبيتين المعلنتين ذاتيا بهدف بلورة الصفة القانونية الخاصة لمنطقة دونباس داخل الدولة الأوكرانية.

واتفق بوتين وماكرون على مواصلة العمل في سبيل تسوية الأزمة الأوكرانية ضمن إطار رباعية النورماندي.

كما تطرق الرئيسان إلى التطورات الأخيرة في بيلاروس التي تمر حاليا بموجة اضطرابات اجتماعية بعد الانتخابات الرئاسية التي اختتمت الأحد الماضي بفوز الرئيس المنتهية ولايته ألكسندر لوكاشينكو.

وفيما يتعلق بالأجندة الثنائية والتحضيرات لزيارة الرئيس الفرنسي المحتملة إلى روسيا، أعرب الجانبان عن اهتمامهما المشترك بتطوير الروابط في المجالات السياسية والتجارية والاقتصادية والإنسانية، مع اتخاذ خطوات في مصلحة تعزيز الأمن والاستقرار في أوروبا.

وأولى الزعيمان اهتماما خاصا لأهمية استمرار التعاون بين البلدين في سبيل مكافحة انتشار فيروس كورونا المستجد، وخاصة في ظل تسجيل روسيا أول لقاح مضاد لهذا الوباء في العالم.

كما قدم بوتين إلى ماكرون تعازيه الخالصة في مقتل مواطنين فرنسيين جراء هجوم مسلح جنوب غربي النيجر مؤخرا.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1408.45
الجنيه المصري 75.53
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 317.46
ليرة سورية 2.33
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
عراقي : الف شكر وتقدير على نشركم هذه الحقائق اتمنى من جميع الشباب قراءة هذه الاخبار لكي يكون عندهم ...
الموضوع :
هكذا يحتالون بإعلامهم .. لنكن أكثر حذراً
مها وليد : ياالله، بسم الله، كنت مع المشاركات تجربة جميلة 🕊️ اول مشاركة سلمت ورقه كتابة الخطبة ودرجتي 94 ...
الموضوع :
إعلان أسماء الفائزات في المسابقة الدولية الخاصة بحفظ خطبة السيدة زينب(ع)
سعد حامد : كيف ممكن ان نتواصل مع هذه المختبرات اريد عنوان بريدي لو سمحتم ...
الموضوع :
أمانة بغداد تفتتح اربعة مختبرات جديدة لفحص مياه الشرب
حسنين علي حسين : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته م/ تظلم ارجوا التفضل بالنظر الى حالتي ، في يوم السبت المصادف ...
الموضوع :
شكوى إلى مديرية مرور بغداد
فاطمة علي محمد : الابتزاز واحد اخذ صوري الخاصة يهدد بي ايريد مني فلوس 300 اني اريد ايمحسن صوري ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
حذيفة عباس فرحان : الله يرحمه ويغفر له ويسكنه فسيح جناته ويلهم أهله وذويه الصبر والسلوان الله يرحمك يا ابوي من ...
الموضوع :
اغتيال مرشح عن كتلة الإصلاح والتنمية في ديالى
علي : مقال رائع . ان الوهابيه والدواعش ينتهزون الفرص لابعاد الناس عن التشيع .بل ويعمدون ولو بالكذب الى ...
الموضوع :
عاشوراء: موسم لاختطاف التشيع
مازن عبد الغني محمد مهدي : بارك الله فيك على الموضوع ولكن هل هناك حاجة فعلية للصورة اخوك فى العقيدة والدين والخلق ...
الموضوع :
اكتشاف سر جديد من أسرار كربلاء..!  
مقداد : السؤال الا تعلم الحكومات المتعاقبه بما يحاك لها من إستعمال اسلحة دمار سامل بواسطة الكيميتريل وما هو ...
الموضوع :
مشروع هارب ... والحرب الخفية على العراق
محمد سعيد : الى الست كاتبة المقال لايهمك هذا المعتوه وأمثاله من سقط المتاع من لاعقي صحون أسيادهم وولاءهم مثل ...
الموضوع :
الى / الدكتور حميد عبد الله..تخاذل؟!
فيسبوك