سوريا - لبنان - فلسطين

الشهيد مغنية المجاهد الذي طرد الأمريكيين من لبنان 


 

حسام الحاج حسين ||

 

نحن امام اسطورة هو الشهيد القائد عماد فايز مغنية .

ابن الشهيد واخو الشهيد واب الشهيد ،،!

من مواليد ١٩٦٢ من صور .

عمل في صفوف منظمة التحرير الفلسطينية كمرافق شخصي للرئيس ابوعمار ره وبعدها عمل مع ايه الله السيد فضل الله ره كمرافق شخصي ايضا وتعرض الى محاولة اغتيال فاشلة اثناء حماية للسيد فضل الله ،،!لم تكن الأولى وتعددت بعدها كثيرا ،،،!

اختفى الشاب لينخرط في الجناح العسكري للعمليات الخارجية لحزب الله وهو اقوى واخطر جهاز مصنف إسرائيليا وأمريكيا .

قاد ونفذ عمليات كبرى في داخل لبنان وخارجه .

لكن الأهم والأقوى هو تفجير معسكر قوات المارينز .

في 23 أكتوبر / تشرين الأول 1983، ضربت شاحنتان مفخختان مباني في بيروت، لبنان، كانا يؤويان جنود أمريكيين وفرنسيين من القوة المتعددة الجنسيات في لبنان (MNF)، وهي عملية عسكرية لحفظ السلام خلال الحرب الأهلية اللبنانية. أسفر الهجوم عن مقتل 307 شخصاً: 241 أمريكيًا و58 عسكريًا فرنسيًا وستة مدنيين ومهاجمين.

وكانت الأعنف منذ الحرب العالمية الثانية ،،! حيث لم يقتل جنود امريكيين بهذا العدد في يوم واحد ،،،!

الهجمات أدت في النهاية إلى انسحاب القوات الأمريكية ،،!

كانت اصابع الاتهام تشير الى حزب الله وقال وزير الدفاع الأمريكي في وقتها كاسبار واينبرغر ( عملية إيرانية من الأعلى إلى ألأسفل)،،!

يمر اليوم ٢٣ / ١٠ ذكرى هذه العملية التي قلعت الأمريكيين والفرنسيين من لبنان في يوم واحد ،،!

بعد عامين من التفجير، أدانت هيئة محلفين أمريكية سرا الشهيد القائد عماد مغنية بارتكاب أنشطة إرهابية ضد المصالح الأمريكية ،،!

لم تعترف إيران وسوريا وحزب الله علانية بالمسؤولية عن التفجير حتى اليوم ، لكن اجهزة الاستخبارات الأمريكية والإسرائيلية والفرنسية لديها ادلة حول قيام الشهيد مغنية والشهيد مصطفى بدر الدين بالتخطيط والتنفيذ ،،!

كما ان إيران اقامت عام ٢٠٠٤ احتفالا تأبينيا في مقبرة بهشت زهراء في ذكرى العملية والأحتفاء بالشهداء المنفذين ،،!

مضى الشهيد القائد عماد مغنية في الطريق الذي سار قبله الشهيد عباس الموسوي وراغب حرب لكن ذكرى نضاله مازال يقلق الإسرائيليين ،،!

سيبقى الشهيد مغنية رمزا مشرفا للمقاومة والمقاومين فهو القائد الذي قهر الأمريكيين والإسرائيليين ومازال ذكراه يقلق اعدائه ،،،!

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1666.67
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
نجم السها : حياك الله وبياك ،كلنا الشيج جعفر الابراهيمي ،اوكل الشرفاء مع الشيخ جعفر الإبراهيمي، فما يفعلونه هي حرب ...
الموضوع :
الى سماحة الشيخ جعفر الإبراهيمي مع التحية ..
رسول حسن نجم : الالتقاء الروسي_التركي في أغلب الاستراتيجيات واختلافهما في التكتيك بفعل العوامل التي ذكرها جنابك الكريم... كذلك الرجوع الى ...
الموضوع :
تركيا والحرب الثالثة..الحياد المرن .... 
احسنتم لطرح لدعوة : البشر وصل مرحلة يبارز بها خالقه !!! والا كوكب يعيش ازمه وباء فتك ويفتك كل ثانية بالناس ...
الموضوع :
مدينة العاب السندباد لاند في بغداد تنشر الفجور والرذيلة
حامد كماش آل حسين : تنبيه: الظاهر سقطت سهوا كلمة (ما كانوا) من تعقيب سبط ابن الجوزي على كلام الحاكم: • الموجود: ...
الموضوع :
من مناقب وألقاب الإمام علي بن أبي طالب «عليه السلام» 4. أبو تراب
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
في اليوم العالمي لحقوق الانسان 
بهاء حميد ال شدود : تحية طيبة لابد من المتكلم في الانساب أن يكون من ذوي الاختصاص وذو أمانة وصدق الحديث، وانا ...
الموضوع :
عشائر قضاء سوق الشيوخ عبر التاريخ.
كاظم احمد حمزه عراك : السلام عليكم اقدم شكوى الى شركة آسياسيل عن الابراج نحن في محافضة بابل ناحية المدحتيه يوجد برج ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
وحي القلم : حيتان البحر!! 
رسول حسن نجم : جزاك الله خيرا وحفظك من كل شر. ...
الموضوع :
قالوا لي ما تكتبهُ لَيسَ جُرأَة والتطاول على المقامات غباء.
رسول حسن نجم : أحسنت الشرح والتوضيح والالمام بمشكلة تكريم المبدعين (الأحياء) اما الأموات منهم رحمهم الله فلامشكله في تكريمهم!.. في ...
الموضوع :
عقدة تكريم المبدع قبل موته
فيسبوك