منوعات

ملياردير أميركي يهدد فيسبوك وغوغل: أيامكما معدودة


شن رجل الأعمال الأميركي الملياردير جورج سوروس، في دافوس، هجوما لاذعا على شركات التكنولوجيا العملاقة، ووصفها بأنها جهات احتكارية قابلة للتلاعب، بها استبداديون لتخريب الديمقراطيات.

وخلال عشاء سنوي تقليدي يستضيفه في المنتدى الاقتصادي العالمي المنعقد في جبال الألب السويسرية، حول سوروس أنظاره الخميس إلى عدد من المواضيع، منها الرئيس الأميركي دونالد ترامب، والضجة المحيطة بعملة بتكوين الافتراضية.

لكن المستثمر المولود في المجر، خصص الجزء الأكبر لصب غضبه على عمالقة التكنولوجيا في سيليكون فالي، وقال إنها تحتاج لضوابط أكثر صرامة.

وقال الملياردير البالغ من العمر 87 عاما في خطاب أمام ضيوفه: "إن فيسبوك وغوغل تسيطران فعليا على نصف عائدات الإعلانات على الإنترنت".

وأضاف: "يزعمان أنهما مجرد موزعين للمعلومات، إن حقيقة كونهما موزعين شبه احتكاريين يجعلهما مرفقين عامين ويجب أن يخضعا لقوانين أكثر صرامة، تهدف للحفاظ على التنافس والابتكار والتواصل العالمي بشكل عادل ومفتوح".

وتنبأ أن يقوم عمالقة التكنولوجيا "بتوريط أنفسهم" للوصول إلى أسواق رئيسية مثل الصين، مما يخلق "تحالفا بين دول استبدادية ومحتكري تكنولوجيا المعلومات الكبار الذين يمتلكون كمية هائلة من البيانات".

وأضاف: "هذا قد يتسبب حقا في شبكة سيطرة استبدادية". وتوقع أن تبدأ الحكومات بتنظيم أكثر تشددا للقطاع، وقال إن "دافوس مكان جيد للإعلان بأن أيامهم باتت معدودة".

وانتقد سوروس المعروف بتجاراته المالية الرابحة، عملة بتكوين، ووصفها "بالفقاعة النموذجية". لكنه قال إن العملة الافتراضية ستتجنب على الأرجح انهيارا كاملا لأن الاستبداديين لا زالوا يريدون استخدامها للقيام باستثمارات سرية في الخارج.

وقال إن الرئيس الروسي فلاديمير بوتن يحكم "دولة مافيا"، ووصف ترامب بأنه "خطر على العالم". لكنه تنبأ بأن جاذبية ترامب لن تدوم. وقال: "اعتبر ذلك ظاهرة مؤقتة بكل معنى الكلمة وستختفي في 2020 أو حتى قبل ذلك".

لكن توقعات الملياردير التقليدية في دافوس لم يكتب لها النجاح دائما. فالعام الماضي في سويسرا حذر من أن طفرة أسواق المال ستنتهي بعد انتخاب ترامب وأن نسبة النمو في الصين غير مستدامة.

ويتواصل النمو في الصين فيما تسجل الأسهم الأميركية مستويات قياسية.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 66.58
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.78
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.76
التعليقات
أبوجعفر : السلام على الحسين وعلى اولاد الحسين وعلى اصحاب الحسين.. ...
الموضوع :
قصة وهب النصراني وكيف انظم للأمام الحسين عليه السلام
بومحمد : لا فض فوك ليس كل من ينتسب الى ال البيت معصوم عن المعصية هناك ابن نوح وهناك ...
الموضوع :
ظاهرة مثيرة للجدل اسمها السيد اياد جمال الدين
حسام العرداوي : السلام عليكم ورحمة ألله وبركاته السيد رئيس الوزراء المحترم. نحن من محافظة كربلاء قضاء الهنديه نشكو اليكم ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
ابو حسنين : اذا صح الخبر نعتبر السيد عبد المهدي اهل للمسؤليه والرجل المناسب لهذه المرحله لننتضر نتمنى ان يكون ...
الموضوع :
عبد المهدي يرفض تولي هوشيار زيباري وزارة سيادية
حمود صالح : اداوم في حشد وزاره الدفاع تبعا لقياده فرقه الرابعه عشر ونطلب من وزاره الدفاع العراقيه بصرف الرواتب ...
الموضوع :
جدول رواتب قوى الامن الداخلي الجديد الذي سيتم اقراره هذا الاسبوع
امل حس : السلام عليكم اني مواطنة كنت موظفة في وزارةالمالية سنة1994.تعرضت للاضطهاد السياسي لكوني احمل الجنسية التبعية اﻻيرانية وجدتي ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
ساجد جميل كاظم : ساجد جميل كاضم خريح.ادارة واقتصاد قسم.ماليه ومصرفيه جامعة.القادسيه ...
الموضوع :
المالية تطلق استمارة التعيين على موقعها الالكتروني
بغداد : واحدة من امنياتي تحققت بقراءة هذا الخبر لاول مرة نشهد الية عمل علمية تواكب التطور ونسأل الله ...
الموضوع :
عبد المهدي يعلن خلاصة النتائج النهائية للترشيح على منصب وزير الكترونيا
مخلدنورالدين ابراهيم : سلام عليكم الى رىيس هيىه النزاهه وكاله الاستاذعزت /اني المواطن مخلدنورالدين ابراهيم اخوالشهيدمامون نورالدين ابراهيم واخوالمرحومه ودادنورالدين ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
أماني : مرحبأ... اني المواطنه اماني ولادتي العراق - بصره ذهبت مع زوجي الى برطانيا وأنجبت اصفالأ في برطانيا ...
الموضوع :
إطلاق موقع السفارة البريطانية في العراق – باللغة العربية
فيسبوك