منوعات

وباءٌ غامض قد يقتل الملايين، والعلماء يحذرون


يحذر خبراء من أن الوباء القاتل الذي أطلق عليه العلماء اسم "المرض X"، يمكن أن يقتل الملايين من الأصحاء في حال حاكى الأوبئة الماضية التي اجتاحت مناطق مختلفة من الأرض.

ومن المحتمل أن يصبح هذا المرض، القاتل المنتشر القادم الذي يقضي على السكان في جميع أنحاء العالم، على الرغم من عدم وجوده حتى الآن.

ويعمل العلماء على نحو يائس للتنبؤ بموعد وكيفية ظهور سلالة عالية القوة من مسببات المرض، من أجل الاستعداد لاتخاذ الإجراءات اللازمة ضدها. وهناك مخاوف من تطور المرض من شكل متحور للإنفلونزا، ما يجعل الأصحاء أكثر عرضة للخطر.

وكان الحال كذلك عند انتشار الإنفلونزا الإسبانية المدمرة في عام 1918، عندما شكّل الأفراد الأصغر سناً والأكثر صحة معظم الخسائر في الأرواح.

وقضى الفيروس على زهاء 5% من سكان العالم، ما جعله أحد أسوأ الكوارث في تاريخ البشرية. ومات وقتها ما يصل إلى 100 مليون فرد بسبب الإنفلونزا الإسبانية، أي بمعدل يفوق العدد الإجمالي للوفيات العسكرية والمدنية من الحرب العالمية الأولى، بأكثر من مرتين ونصف.

وأظهرت الدراسات أن معظم الوفيات ظهرت بين أولئك الذين تقل أعمارهم عن 65 عاما.

ويُعتقد أن الفيروس استخدم جهاز المناعة في الجسم للعمل ضد الأخير. وتسبب ذلك في "عواقب قاتلة لدى الضحايا، تمثلت في إفراط إنتاج الخلايا المناعية". وكلما كان الجهاز المناعي أقوى، زادت تأثيرات الإنفلونزا الإسبانية على المريض.

وفي حال كان "المرض X " جزءا من سلالة الإنفلونزا، فقد يكون له تأثير مدمر مماثل على السكان الأصغر سناً. وما يثير القلق أن الإنفلونزا تنتشر بسهولة في الهواء، ويمكن أن تتكاثر بسرعة، كما يمكن لبعض السلالات أن تنتقل بين الأنواع، مثل إنفلونزا الطيور.

وقال الدكتور جوناثان كويك، رئيس مجلس الصحة العالمي، أن الاتصال بين الأفراد يجعل تفشي المرض أكثر خطورة.

وفي العام الماضي، حذرت منظمة الصحة العالمية من أن الظروف مثالية لظهور "المرض X".

وفي بيان صادر، قالت المنظمة التي تتخذ من جنيف مقراً لها: "إن المرض X يمثل المعرفة بأن وباءً دولياً خطيراً يمكن أن يتسبب به مصدر غير معروف حالياً".

وقال المستشار العلمي لمنظمة الصحة العالمية، جون آرني روتنغن: "يخبرنا التاريخ أنه من المرجح أن يكون التفشي الكبير التالي للمرض شيئا لم نشهده من قبل. والهدف يتمثل في التأكد من أننا نخطط بمرونة من حيث تطوير اللقاحات والاختبارات التشخيصية".

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 75.24
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 316.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
ابو نور الفاضلي : جزاكم الله خيرا رزقنا الله واياكم ولايتها في الدنيا و شفاعته في الاخرة بحق محمد وآل محمد ...
الموضوع :
سيده في ذمة الخلود  
ضياء حسين عوني محمد : بسم الله الرحمن الرحيم اني مواليد ١٩٥٩ طبيب بيطري استشاري تمت احالتنا للتقاعد بموجب التعديل الاول لقانون ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى امريكا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
بومبيو يهاتف الكاظمي: واشنطن ستمضي باعفاء العراق من استيراد الطاقة الايرانية 120 يوما
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى بريطانيا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
بريطانيا: نتطلع للعمل مع حكومة مصطفى الكاظمي
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى امريكا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
المبعوث الأميركي السابق للتحالف الدولي ضد "داعش : أتمنى لصديقي مصطفى الكاظمي التوفيق في دوره الجديد كرئيس وزراء العراق"
زيدمغير : إعدام المجرمين المحكومين في السجون هو ضربة لداعش المدعوم صهيونيا وعربيا . متى يوقع رئيس الجمهورية قرارات ...
الموضوع :
اهداف ومدلولات الهجمات الارهابية على صلاح الدين
Nagham alnaser : احسنت على هذا المقال الي يصعد معنوياتنا من كثرة الاشاعات ...
الموضوع :
هل توجد معطيات ميدانية لانهيار الدولة العراقية بحجة عدم تمرير المُكلَّف؟!  
مرتضى : هية ماخلصت الموجة الاولى بعد .. الله اليستر على بلاد المسلمين كافة.. اللهم انت ملجأنا الوحيد من ...
الموضوع :
الصحة العالمية تحذر من موجة ثانية "لا مفر منها" لجائحة كورونا
فيسبوك