الأخبار

داعش الارهابي يتلقى مساعدات سرّية لإنقاذه واسرى داعش لا يعرفون مصدرها


أفاد مصدر أمني عراقي، اليوم الاحد، بان العديد من عناصر تنظيم داعش الارهابي الذين خرجوا من الباغوز السوري، لم يعرفوا وسيلة دعمهم.

وقال المصدر،  إن "قوات قسد (قوات سوريا الديمقراطية)، عمدت خلال الايام الماضية إلى استجواب بعض عناصر داعش الارهابي وخاصة الاجانب لتوثيق اسمائهم وعناوينهم والبلدان التي قدموا منها والطريقة التي دخلوا فيها سوريا وهل شاركوا في معارك بالعراق ام لا".

واضاف المصدر، نقلا عن بعض عناصر (قسد)، أن "القوات وجهت سؤالا لبعض ارهابيي داعش عن كيفية وصول الدعم لهم من دواء وغذاء في الباغوز او بقية المناطق، فكان رد بعضهم غريب بأنهم يتلقون توجيهات بالذهاب الى مكان محدد ويعثروا على الدواء والغذاء ولكن بدون اي علامات دالة عليه وكأن من أرسلها اليهم اشباح".

واشار المصدر، الى أن "اجوبة بعض ارهابيي داعش تكشف عن خفايا تلقي التنظيم مساعدات بشكل سري من دوائر وجهات تحاول انقاذ التنظيم او مساعدته لإبقائه في المشهد لأطول فترة ممكنة".

وكان مصدر أمني عراقي قد كشف، الجمعة، أن حالة من السخط تسود بين عناصر وقيادات تنظيم داعش الارهابي الخارجين من منطقة الباغوز السوري، تجاه زعيم التنظيم ابو بكر البغدادي، الامر الذي دفعهم الى "نكث بيعتهم" له.

وكان المئات من قادة وعناصر تنظيم داعش الارهابي ، قد خرجوا من اخر معاقل التنظيم في منطقة الباغوز السورية المحاذية للحدود مع العراق، مع عوائلهم، بإتفاق مع قوات سوريا الديمقراطية "قسد" التي تخوض معارك شديدة لكنها متقطعة، للسيطرة على جيب التنظيم الاخير هناك.

ومن بين الخارجين الباغوز، مئات الدواعش العراقيين، سلمتهم "قسد" الى السلطات العراقية لمحاكمتهم، اضافة الى العشرات ممن يحملون جنسيات اجنبية.

وكانت مصادر أمنية وتقارير صحافية قد أفادت، خلال الايام الاولى للحملة ضد داعش في الباغوز، بأن زعيم التنظيم ابو بكر الارهابي البغدادي قد ترك المنطقة وتوجه برفقة مجموعة قليلة من حراسه الى العراق، قبل ان "يحرق عناصر داعش في الباغوز 4 منازل، كان يقيم البغدادي في أحدها، لاحتوائها على اسرار كبيرة للتنظيم الارهابي

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1333.33
الجنيه المصري 72.62
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 4000
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.77
التعليقات
فاضل شنبه الزنكي : الله يحفظكم احنا عراقين خرجنا من العراق قبل الحرب العراقيه الإيرانيه وكنا في شركه النفط الوطنيه البصره ...
الموضوع :
وزارة المالية: استمرار استلام معاملات الفصل السياسي يومي السبت والجمعة
غسان نعمان يوسف : اعلان النتائج بتاريخ٢٠١٩/٨/٥ ولم تنشر الأسماء على الإنترنت ارجوا إعلامنا بالقبول أو الرفض ولكم جزيل الشكر ...
الموضوع :
شمول وجبات جديدة من السجناء السياسيين بالامتيازات خلال الاشهر المقبلة
وداد كاظم راضي الكعبي : السلام عليكم قدم زوجي طلبا اعاده للوظيفه او التقاعد بتاريخ٥ اغسطس ٢٠١٩. ولكوني ملتزمه بالعلاج من سرطان ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
حيدر حسن جواد كاظم الربيعي : اني مواطن عراقي عراقي عراقي متزوج وعندي ثلاثة أطفال تخرجت من كليه العلوم قسم الفيزياء الجامعة المستنصريه ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
بغداد : دعائنا للسيد عادل عبد المهدي بالتسديد لضرب هذه الاوكار وغيرها ممن تسببت للعراق بالتراجع ...
الموضوع :
اعتقال زعيم المخدرات والدعارة يثير جدلًا في العراق.. من هو حجي حمزة الشمري؟
حسين أسامة احمد جميل الحسيني : من الأخير الى سيادتكم اعرف بروحي مراح احصل على هذا الشي بس والله شگد الي غايه بيها ...
الموضوع :
جهاز المخابرات يشترط للتعيين فيه عدم الانتماء للاجهزة الامنية قبل 9 نيسان 2003.
كامل ابراهيم كاظم : السلام عليكم رجائن انقذونا حيث لاتوجد في محلتنا المذكوره اعلاه لاتجد اي كهرباء وطنيه لان محلتنا قرب ...
الموضوع :
قسم الشكاوى في كهرباء الرصافة يدعو المواطنين للاسهام في القضاء على الفساد الاداري
Karar Ahmed : ماهو اصل العراقين هل اصل العراقين من السومرين ام من الجزيره العربيه ...
الموضوع :
أول خريطة للتاريخ البشري في العالم: نصف الإيرانيين من أصول عربية والتونسيين من اصول أفريقية
ستار عزيز مجيد : بسم الله الرحمن الرحيم يتراود في الشارع بين الناس هناك منه زوجية 3600000 - 4600000 دينار وكل ...
الموضوع :
صرف منحة الـمتقاعدين على ثلاث دفعات للعسكريين والـمدنيين
فيسبوك