الأخبار

الرئيس برهم صالح: سنعمل على فتح باب الحوار البناء مع المتظاهرين


أعلن الرئيس العراقي، برهم صالح، أن سلطات البلاد ستعمل على دعم تشكيل لجنة خبراء مستقلين من الشخصيات المشهود لها بالكفاءة والنزاهة، وفتح باب الحوار البناء مع المتظاهرين.

وقال صالح في خطاب متلفز له، امس الاثنين، تعليقا على المظاهرات التي شهدها العراق في الأيام الأخيرة، إنه "يجب أن نتصارح جميعا لأن هذه الاحتجاجات جاءت على خلفية البؤس والشعور العام لحاجة البلد إلى الإصلاح".

وأضاف أن "تحصين بلدنا من المؤامرات يأتي من شعور شعبنا بالرضا ومسؤوليته في بناء البلد".

وأشار إلى أن "شعبنا يعاني من سوء الخدمات والبطالة وانعدام فرص العمل"، موضحا أن "الاقتصاد العراقي تعرض للاستنزاف بسبب التحديات الأمنية، لكن أيضا الفساد المالي والإداري عرقل فرص التقدم وقلل من فرص تقدم شعبنا، بالإضافة إلى وجود المحاصصة الحزبية والفئوية".

وأكد الرئيس العراقي، أنه "سيتم فتح تحقيق قضائي بمسببات العنف خلال الأيام الماضية وتحديد آليات جادة لمواجهة هذا النوع من الاحتجاجات وعدم استخدام القوة المفرطة وحماية حق المواطن بالتظاهر السلمي".

وتابع أنه "استجابة لدعوة المرجعية، سنعمل على دعم تشكيل لجنة خبراء مستقلين من الشخصيات المشهود لها بالكفاءة والنزاهة وفتح باب الحوار البناء مع المتظاهرين، وسنعمل على أن تحظى هذه اللجنة بإجماع وطني وتوفير الأجواء المطلوبة لعملها دون تدخلات سياسية".

وأكد أنه "سيتم اعتبار مخرجات اللجنة لفترات زمنية، خارطة طريق ملزمة للمضي بها وستضع رئاسة الجمهورية كل إمكانياتها لإنجاح هذا الجانب".

وتابع صالح أنه "سيتم تفعيل دور المحكمة المختصة بقضايا النزاهة ومنع أي حصانة لأي ملف حيوي لأي طرف أو شخصية والعمل على استرداد المال العام".

كما أضاف أنه "سيتم دعم تعهدات الحكومة والبرلمان لتعويض المتضررين المتجاوزين ووقف تنفيذ عمليات رفع التجاوزات الأخرى قبل التأكد من تعويض المتضررين، على أن يتم رفع تجاوزات الأحزاب والقوى المرتبطة بأجهزة الدولة وتأهيل العاطلين عن العمل".

ولفت إلى "دعم الإسراع في تشكيل مجلس الخدمة الاتحادي من المستقلين على أن يتولى أعماله بدراسة طلبات التعيين ومنح الخريجين حملة الشهادات العليا الأولوية للتعيين، ومنع المحسوبيات للتعيينات وإطلاق الدرجات الوظيفية ضمن حركة الملاك".

ودعا الرئيس إلى "إعادة العمل بالنظام الانتخابي لتحقيق شفافية أكبر في الديمقراطية".

وشدد على "ضرورة أن نشد بأيدي بعضنا البعض لتجاوز هذه المحنة وتضميد جراح العراق"، مؤكدا أن "ما حدث من استهداف للقوات الأمنية والمتظاهرين والإعلاميين غير مقبول إطلاقا"، مضيفا أن "هناك مصالح تريد أن تستثمر كل ثغرة وكل مشكلة وكل تناحر داخل البلد".

وأوضح رئيس الجمهورية، أنه "يجب أن تكون هناك مصالحة حقيقية مع الضمير ومع شعبنا"، وأن "المصالحة المطلوبة يجب أن تتبعها خطوات جادة لتحقيق مطالب المتظاهرين".

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 75.13
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 316.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
ابو نور الفاضلي : جزاكم الله خيرا رزقنا الله واياكم ولايتها في الدنيا و شفاعته في الاخرة بحق محمد وآل محمد ...
الموضوع :
سيده في ذمة الخلود  
ضياء حسين عوني محمد : بسم الله الرحمن الرحيم اني مواليد ١٩٥٩ طبيب بيطري استشاري تمت احالتنا للتقاعد بموجب التعديل الاول لقانون ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى امريكا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
بومبيو يهاتف الكاظمي: واشنطن ستمضي باعفاء العراق من استيراد الطاقة الايرانية 120 يوما
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى بريطانيا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
بريطانيا: نتطلع للعمل مع حكومة مصطفى الكاظمي
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى امريكا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
المبعوث الأميركي السابق للتحالف الدولي ضد "داعش : أتمنى لصديقي مصطفى الكاظمي التوفيق في دوره الجديد كرئيس وزراء العراق"
زيدمغير : إعدام المجرمين المحكومين في السجون هو ضربة لداعش المدعوم صهيونيا وعربيا . متى يوقع رئيس الجمهورية قرارات ...
الموضوع :
اهداف ومدلولات الهجمات الارهابية على صلاح الدين
Nagham alnaser : احسنت على هذا المقال الي يصعد معنوياتنا من كثرة الاشاعات ...
الموضوع :
هل توجد معطيات ميدانية لانهيار الدولة العراقية بحجة عدم تمرير المُكلَّف؟!  
مرتضى : هية ماخلصت الموجة الاولى بعد .. الله اليستر على بلاد المسلمين كافة.. اللهم انت ملجأنا الوحيد من ...
الموضوع :
الصحة العالمية تحذر من موجة ثانية "لا مفر منها" لجائحة كورونا
فيسبوك