الأخبار

رسالة الى ابي مهدي المهندس..

538 2020-01-04

احمد لعيبي

 

السلام عليكم حاج..

وانا التقي بك اول مرة كنت ارتجف ..
حتى ضممتني الى حضنك وقلت لي وانت تبتسم
(ها بويه ترة الجو مو بارد)
كنت ارتجف يومها يا ابا الحشد من بياض لحيتك الذي يشبه الثلج ..
كنت ارتجف من بياض قلبك الذي يشبه البَرد..

سأكون صريحآ معك ..
كنت لا احبك قبل ان التقيك وليتني لم التقيك ..
كيف استطعت بلقاء يتيم سبقه اتصال ان تحول كل ما في قلبي من كره الى حب...

لازلت اتذكر وانا اتصل بك من هاتف الشيخ المسعودي وصوت الرصاص اعلى من صوتك وانت تقول لي ..علي صوتك بويه تره ما اسمع ..😥

يدك التي وضعتها على رأسي وانت تقول ان رأس الانسان يجب ان يكون مرفوعآ لأنها ارادة السماء للشرفاء..

يا رأس الحشد..
يا وجه الخبز..
يا ملح ..يا ملح..
يا طول السنابل ..
يا بقعة الضوء في سواد السواتر...
يا ايها الراكض قبل جنوده الى الموت ..

كيف رحلت وانت خامس ايام العيد للجنود..
كيف رحلت وانت فرحة الشهداء بيومهم الاول..
سيفرحون بقدومك اليوم
وسنحزن حتى نلتحق بك...

يا شيبة الحشد..
لماذا تركت في قلوبنا شيبتك..
لماذا تناثر جسدك مثل المطر على ارض الوطن..
لماذا وزعت اوصال جسدك في طرقات مطار بغداد..

رحلت ..
نعم ..
ولكن قل لي يا يا نجاشي الحشد ..
من سيمسح رؤوس المكاريد بعدك ..
من سيملأ الساتر بدموعه وهدير صوته ..
من سيقف يؤبن ابنائه المستشهدين بين يديه..

ثم قل لي ..
كيف للشامتين ان يشمتوا بك ..
كيف لأشباه الرجال ان يفرحوا بموتك الذي احزن السماء...

يا آخر جندي عقائدي شابت روحه ولحيته في السواتر..
كل الكلمات لا تفي لحظة بسمة من وجهك ..
لكن عزائنا الوحيد ان في موتك فرحة وشفوة لأمريكا واسرائيل وابناء الرفيقات والتافهون والمنظرون ..
نم بسلام ..
او لا تنم ..
فمثلك لا ينام حتى بعد الموت ...

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1315.79
الجنيه المصري 75.19
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1666.67
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 326.8
ريال سعودي 316.46
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.75
التعليقات
ابو نور الفاضلي : جزاكم الله خيرا رزقنا الله واياكم ولايتها في الدنيا و شفاعته في الاخرة بحق محمد وآل محمد ...
الموضوع :
سيده في ذمة الخلود  
ضياء حسين عوني محمد : بسم الله الرحمن الرحيم اني مواليد ١٩٥٩ طبيب بيطري استشاري تمت احالتنا للتقاعد بموجب التعديل الاول لقانون ...
الموضوع :
مجلس الوزراء : موقع الكتروني لإستقبال الشكاوى وتقديم التعيينات
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى امريكا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
بومبيو يهاتف الكاظمي: واشنطن ستمضي باعفاء العراق من استيراد الطاقة الايرانية 120 يوما
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى بريطانيا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
بريطانيا: نتطلع للعمل مع حكومة مصطفى الكاظمي
محمد عباس : يثير قلقي هذا الاطراء على مصطفى الكاظمي فكيف ترضى امريكا على شخص ما لم تكن تعرفه جيدا ...
الموضوع :
المبعوث الأميركي السابق للتحالف الدولي ضد "داعش : أتمنى لصديقي مصطفى الكاظمي التوفيق في دوره الجديد كرئيس وزراء العراق"
زيدمغير : إعدام المجرمين المحكومين في السجون هو ضربة لداعش المدعوم صهيونيا وعربيا . متى يوقع رئيس الجمهورية قرارات ...
الموضوع :
اهداف ومدلولات الهجمات الارهابية على صلاح الدين
Nagham alnaser : احسنت على هذا المقال الي يصعد معنوياتنا من كثرة الاشاعات ...
الموضوع :
هل توجد معطيات ميدانية لانهيار الدولة العراقية بحجة عدم تمرير المُكلَّف؟!  
مرتضى : هية ماخلصت الموجة الاولى بعد .. الله اليستر على بلاد المسلمين كافة.. اللهم انت ملجأنا الوحيد من ...
الموضوع :
الصحة العالمية تحذر من موجة ثانية "لا مفر منها" لجائحة كورونا
فيسبوك