الصفحة الرياضية

المنتخب بحاجة إلى منتخب!


جواد أبو رغيف aburkeif@yahoo.com

 

مباراة "الطحير"،التي مثلت وصفاً دقيقاً على لسان احد المتابعين،لما جرى من أحداث في لقاء ليلة أمس بين المنتخب العراقي وصاحب الأرض منتخب البحرين في التصفيات المؤهلة لكأس العالم وآسيا.

كنت عازف عن متابعة أخبار الكرة العراقية منذ فترة ليست قصيرة،بسبب وضعي الصحي الذي لا يتحمل ضغطه و"القولون العصبي" انتكاسات مضافة لما يجري في العراق الديمقراطي.رغم أني كنت أتنفس يوماً ما "كرة القدم" ،فقد كانت معللتي في عراق البعث وصدام "ثلاثيتي" المعروفة (العتبات المقدسة ـ كرة القدم ـ الشاي) التي لا أتصور دونها كيف تكون الحياة.

بينما أتصفح مواقع التواصل،دون علم حتى بموعد مباراة منتخبنا،ظهر أمامي بث مباشر للمباراة عاد بي الحنين،فدخلت دون شعور على المباراة.

وجدت لوحة المباراة تشير إلى تقدم المنتخب البحريني بهدف في الدقيقة الثامنة من المباراة،زادني الفضول في معرفة الطريقة التي سجل بها منتخب البحرين هدفه بتلك السرعة.

انتهى الشوط الأول كأنه دهر بسبب رتابة طريقة أداء منتخبنا ابتداء من المعلق إلى نقل الكرة ألبطي إلى طريقة نقلها بذات الدائرة.أداء يشير الى تقدم الفريق العراقي رغم خسارته،وهو يحاول قتل الوقت وكسب نقاط المباراة الثلاث!.

مع صافرة الحكم بنهاية الشوط الأول،شاهدت هدف المباراة الغريب،الذي يكشف لك عن حجم الغرور الذي يعيشه "محمد حميد"،بفعل الضغط الإعلامي الكبير الذي سبق على حراس مرمى المنتخب.

لم ينتهي "الطحير" حتى انتقلنا إلى "الأستوديو" التحليلي للمباراة الزميل "هشام حسن" وضيوفه الكرام،تحدثوا عن "الثلث الأخير" وسوء الخاتمة،استغربوا كما نحن عدم تفعيل الإطراف،سيما ونحن نملك على حد زعمهم أجنحة كانت فاعلة و و و....جميع أرائهم تطابق مفاهيم كرة القدم على الورق،بيد أنها لا تصلح على أديم الملاعب،بغياب شروطها(الإعداد ـ التخطيط ـ التنفيذ).

بعد "اللتي واللتيا" خلصوا جميعاً أن دور المدرب يترجم في الثلث الأخير،وهذا ما غاب في أداء منتخبنا الوطني ما يعني أن لاعبينا يلعبون بطريقة "الاجتهاد الشخصي".

عرفت حينها أن "كاتنيش" يلعب بطريقة " توكلوا بالله وروح أمي تغلبون"!.

عشت دقائق الشوط الثاني طحير مضاف.أوقفه هدف الغائب "ميمي" قبل نهاية المباراة.

أقول : "حتى الماء أذا ترك مدة يصبح آسن ولا يصلح للشرب،فهل تشهد الكرة العراقية تغيير البركة الراكدة سنين".

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1298.7
الجنيه المصري 76.28
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 327.87
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.32
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.77
التعليقات
sajjad : لم يذكر خضر السلمان بان ال حسيني من عشائر بني اسد انما هي عشيرة مستقلة ولها فروعها ...
الموضوع :
عشائر قضاء سوق الشيوخ عبر التاريخ.
عيسى العمارات : احسنتم على الطرح الجرئ في الانساب وهو خير معين لمن يريد اتباع الحقائق بالتاكيد ان خيكان تحالف ...
الموضوع :
عشائر قضاء سوق الشيوخ عبر التاريخ.
دعاء العامري : نداء عاجل وصرخة مظلومين الى السيد وزير التعليم العالي والبحث العلمي المحترم لدينا شكوى بخصوص دائرة البعثات ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
عباس المالكي : يجب أن تتولى جهة ما عملية فضح البعث حتى لا يضلل النشأ الجديد ...
الموضوع :
الشيخ الصغير يكتب..حينما كنت في الزنزانة وانتصرت ثورة الامام الخميني قدس سره الشريف بين دماء الجسد ودموع الفرح
ام السادة : ويلهم من عذاب الله .. احتقرت نفسي كثيراً عندما كنت اقرأ عن معاناتكم شيخنا الفاضل لاننا كنا ...
الموضوع :
الشيخ الصغير يكتب..حينما كنت في الزنزانة وانتصرت ثورة الامام الخميني قدس سره الشريف بين دماء الجسد ودموع الفرح
ابو علي : مع الاسف من المعيب على حكومة ومنذ اشهر بما فيها من اجهزة ومخابرات وامن وطني وجيش ان ...
الموضوع :
بيان صادر عن اللجان التنسيقيه للجامعات ذي قار الحكوميه والاهليه بعد الأحداث الأخيرة .
المهندسة بغداد : اضم صوتي الى صوتهم ..سيبقى السيدعادل عبد المهدي سطورا ً واضحة لاصحاب الاذهان السليمة ...
الموضوع :
خلية حكومية تودع السيد عادل عبدالمهدي بلافتة جميلة مكنوب فيها : شكراً لك بحجم الوطن
ابو علي : السيد عادل عبد المهدي الظاهر منه شخصية نزيهة ومحترمة ونظيفة وتصرف بما يتمكن لمواجهة ازمات معقدة جدا ...
الموضوع :
خلية حكومية تودع السيد عادل عبدالمهدي بلافتة جميلة مكنوب فيها : شكراً لك بحجم الوطن
ابو علي : للعلم فقط انه في اللغة الانكليزية ايضا عندما تذكر مجموعة كلمات في اخر كلمة منها تكتب الواو. ...
الموضوع :
ماذا تعرِف عن واو الثمانية؟!
ابو علي : الموضوع ليس بهذه البساطة انت امام وضع اجتماعي ناشئ وجديد يحتاج الى جهد كبير. تصور عندما يقوم ...
الموضوع :
نظرية القوات الامنية
فيسبوك