الصفحة الرياضية

السلام عليك يارسول الله


 

قاسم الغراوي ||

 

وَمَا مُحَمَّدٌ إِلَّا رَسُولٌ قَدْ خَلَتْ مِن قَبْلِهِ الرُّسُلُ ۚ أَفَإِن مَّاتَ أَوْ قُتِلَ انقَلَبْتُمْ عَلَىٰ أَعْقَابِكُمْ ۚ وَمَن يَنقَلِبْ عَلَىٰ عَقِبَيْهِ فَلَن يَضُرَّ اللَّهَ شَيْئًا ۗ وَسَيَجْزِي اللَّهُ الشَّاكِرِينَ (144) آل عمران

يامن أنقذت الأمة من الضلالة إلى الهدى..ومن الظلام الى النور ..ومن الباطل إلى الحق ..ومن الظلم الى العدالة .

يارسول الله ؛ لقد عادت الأمة إلى الوثنية والظلم والإلحاد والقتل والجاهلية ، لقد ابتعدت عن القران وقيم السماء ، عادت الأمة لعبادة المال والأهواء والرغبة في الفساد ، وامسى المؤمن غريبآ يقبض على دينه كما يقبض على الجمر في مجتمع وضع ساترا بينه وبين الاسلام المحمدي .

يارسول الله ؛ شوهت الكثير من القيم والشعائر على المنابر وفسرت حسب الأهواء وماعادت الأمة تتمسك بما اوصيت وبما فرض القرآن أصبح من الرجال من يتشبه بالنساء ومن النساء من يتشبهن بالرجال ، وكلما ذكرته في ما أوحى اليك قد تحقق في الأمة ، في زمن تكالبت  فيه الأعداء علينا وعلى بلداننا .

يارسول الله ؛ اصبحنا نتشبه بعادات وتقاليد الغرب ونباهي بما اكتسبنا ولم تعد القيم والأخلاق الإسلامية حاكمة في حياتنا ، تتحكم فينا دول الافرنج والترك والعجم  في إدارة بلداننا ، في بلداننا لم يعد الحاكم يخاف سخط الله وعدم رضاه المهم أن يرضي العتاة من الفاسدين على حساب لقمة المعوزين والفقراء والمحتاجين.

يارسول الله ؛ يحكمنا الفاسدين والسراق وينهب ثرواتنا حكام لصوص ويتنعمون بها في الوقت الذي يفترش فقراء الأمة الأرصفة للبحث عن لقمة العيش في الشوارع ، واصبحت الحياة لاتطاق والتبس علينا الحق والباطل ،فاصبح الحق باطلا والباطل حقا  وتهافت علية القوم وكبارهم وشيوخهم نحو المال والمضاربات والتفاوض على مصير الإنسان .

يارسول الله ؛ أصبحت حياة الإنسان رخيصة وقتله ارخص ، والناس غير مؤتمنين على حياتهم خائفين لايملكون إلا أن يقولوا حسبنا الله ونعم الوكيل.

في خضم ذلك الصراع والتراجع والخوف والضياع هناك ثلة مؤمنة صابرة عاملة مجاهدة في سبيل الحق ضد الباطل تضحي من اجل السلام والاسلام والإنسان ،تسعى لمرضاة الله وتؤمن بما أنزل في القران ، معها صوت وحرف وقلم وحق تصدح به وسط الضوضاء والضجيج والنار والحديد ، وسط الكثرة التي تمانع ، ووسط غالبية كانت شاذة فأصبحت قاعدة في المجتمع ورغم هذه القلة إلا أنهم هم الفائزون لانهم مع الحق والكثرة للحق كارهون وسيعلم الذين ظلموا أي منقلب سينقلبون .

  فَاصْبِرْ كَمَا صَبَرَ أُولُو الْعَزْمِ مِنَ الرُّسُلِ وَلَا تَسْتَعْجِلْ لَهُمْ كَأَنَّهُمْ يَوْمَ يَرَوْنَ مَا يُوعَدُونَ لَمْ يَلْبَثُوا إِلَّا سَاعَةً مِنْ نَهَارٍ بَلَاغٌ فَهَلْ يُهْلَكُ إِلَّا الْقَوْمُ الْفَاسِقُونَ

ــــــــــ

 

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1754.39
الجنيه المصري 93.11
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 403.23
ريال سعودي 390.63
ليرة سورية 2.86
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.85
التعليقات
زيد مغير : مصطفى مشتت الغريباوي بدون أي استحياء منح منصب وزير الدفاع لشخص بعثي نتن له اخوين داعشيين ومنصب ...
الموضوع :
عضو بالامن النيابية يرد على مستشار الكاظمي بشأن سليماني ويطالب باقالته فورا
مازن عبد الغني محمد مهدي : نسال الله عز وجل ان يحفظ السيد حسن نصر الله و يحفظ الشعب اللبناني الشقيق ويحفظ الشعب ...
الموضوع :
سماحة السيد حسن نصر الله: لا يمكن للعراقيين أن يساووا بين من أرسل إليهم الانتحاريين ومن ساعدهم
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد وال محمد وعجل فرجهم الشريف ونسالك يالله يا عظيم يا ذو الفضل العظيم ...
الموضوع :
40 مطلوباً من 6 دول متورطون باغتيال سليماني والمهندس
سليم الياسري : كان مثالا للمجاهد الحقيقي. متواضع الى درجة كبيرة فلم يهتم بالمظاهر لم يترك خلفه الا ملابسه التي ...
الموضوع :
بطل من اهوار العراق
Jack chakee : اويلي شكد مظلوم الرجال العراقي ويموت على جهاله مو واحدكم يرشي القاضي علمود لا ينطيها نفقة لو ...
الموضوع :
النظر في قانون الاحوال المدنية وكثرة الطلاق في العراق
البزوني : القتل لنا عادة وكرامتنا من الله الشهادة سوف تبقى دماء الشهداء السعداء الحاج قاسم سليماني وابو مهدي ...
الموضوع :
أول تعليق أميركي على إمكانية محاكمة ترامب بجريمة المطار الغادرة الجبانة
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد واله الاطهار والعن الدئم على الظالم البعثي الجديد محمد إبن سلمان لا تستغرب ...
الموضوع :
رسالة إلى خليفة الحجاج بن يوسف الثقفي؟
مازن عبد الغني محمد مهدي : اللهم صلي على محمد واله الاطهار وارحم وتغمد برحمتك الشيخ الجليل خادم ال البيت الشيخ محمد تقي ...
الموضوع :
وفاة آية الله العظمى محمد تقي مصباح الازدي
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته والصلاة والسام على افضل الخلق والمرسلين رسولنا ابو القاسم محمد واله الاطهار ...
الموضوع :
ردا على مقالة علي الكاش[1] [إكذوبة قول غاندي "تعلمت من الحسين كيف أكون مظلوما فانتصر"] [2] في موقع كتابات
ابو حسنين : حيل وياكم يالغمان والغبران والمعدان هذا ماحصلت عليه من اعمالكم بتخريب مدنكم وتعطيل مدارسكم وحسدكم وحقدكم بعظكم ...
الموضوع :
بالفيديو .... جريمة جديدة وفضيحة كبرى تقترفها حكومة الكاظمي بحق ابناء الوسط والجنوب
فيسبوك