الصفحة الفكرية

الشيخ جلال الدين الصغير يوجه كلمة الى المؤمنين المنتظرين


في هذا الزمن الذي اختلط فيه الحق مع باطل كثير وباتت فيه رؤية الهدى صعبة على الكثيرين، وفي هذا الزمن الذي نرى فيه تساقط الهامات، ويشك في الكثير من الادعاءات تغدو مسالة الحفاظ على حسن العاقبة وتلمس الهدى وعدم المغامرة بتضييعه واحدة من اعظم المهمات والتكاليف بالنسبة للمؤمنين التي لا يجوز التواني فيها او التساهل معها، لا سيما وان القادم من الايام فيه الكثير من المنزلقات والتي قد تصل بايمان البعض الى حافة الهاوية، ولا اجد عاصماً في مثل هذه الحالات الا من خلال الابتعاد عن اهل الريب واللاهثين وراء البروز الاعلامي والدنيوي كائنا ما كانوا، وما من ريب ان الالتصاق المتشدد بالمراجع الهداة المأمونين على الدين والحريصين على مصالح العباد هو الركيزة التي يجب التمسك فيها وسط هذا الجو المتلبد بالفتن، وتذكر دوما يا أخي العزيز بأن المراجع الهداة هم امانة الامام المنتظر عجل الله فرجه لدينا فانظر كيف تحفظ هذه الامانة؟

ويجب أن تدرك دوماً بأن تدارك ما فات في هذا اليوم اسهل من الاتكال على الغد، فالآجال لا تنتظر والاعمار لا تتراجع وكل منا سائر الى ربه وكادح إليه، ولا يغرنك ما ينظر الناس اليك ولا ما يقولونه عنك، فلو قال الناس كل الناس عنك بأنك من اهل الايمان او الحق او الهدى او قالوا عنك بالعكس فان كل ذلك لن يغير من حقيقتك شيئاً عند الله فكن من اهل الصدق عنده وليقل عنك كل الناس بانك من الكاذبين، فلقد وعدك الله بوعدين ولا يخلف الله وعده، اولاها ان الله ينصر من ينصره والثاني ان الله يدافع عن الذين امنوا، فكن منهم ولا تبالي في اي جهة كانت الناس، نسأل الله لنا ولكم حسن العاقبة والفوز برضا الامام المنتظر ارواحنا له الفدا.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1724.14
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 2.85
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
لفيف عن مدينة الموصل : السلام عليكم ورحمة ألله وبركاته :- 📍م / مناشدة انسانية لايجاد موقع بديل لمركز شرطة دوميز زمار ...
الموضوع :
دائرة شؤون المواطنين في الأمانة العامة لمجلس الوزراء تستقبل شكاوى المواطنين عبر موقعها الإلكتروني
مواطنة : احسنتم كثيرا ً رحم الله الشيخ الوائلي طريقة الحياة العصرية الان وغلاف الغفلة الذي يختنق فيه الاغلبية ...
الموضوع :
لماذا لا زلنا الى اليوم نستمع لمحاضرات الشيخ الوائلي (قدس)؟!
مواطنة : قصص ذرية الامام موسى ابن جعفر تفوح بالاسى والمظالم ز لعن الله الظالمين من الاولين والاخرين ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
مواطن : الواقع العراقی یحکی حال اخر للمعلم بکسر المیم ! ...
الموضوع :
كاد المعلم ان يكون..!
صفاء عباس الغزالي : بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم ياكريم وكيف لا وهوه زوج ...
الموضوع :
الامام علي وتكريمه من قبل الامم المتحدة
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم سيدنه المحترم,,نسال الله بحق الرسول ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين المظلومين ان يلعن اعداء ...
الموضوع :
التاريخ الاسود لحزب البعث الكافر/7..انتصار المظلوم
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكم ورحمة الله وبركاته نسال الله العزيز الرووف بحق نبينا نبي الرحمة ابو القاسم محمد واله ...
الموضوع :
اصابة اية الله العظمى الشيخ محمد اسحاق الفياض بفايروس كورونا
مازن عبد الغني محمد مهدي : السلام عليكمورحمة الله وبركاته ,, نسال الله عز وجل بحق نبينا ابو القاسم محمد واله الاطهار المطهرين ...
الموضوع :
أعداء العراق يتوحدون ويتحالفون ويعلنون الحرب على العراق والعراقيين
زيد مغير : السيدة الكريمة سميرة الموسوي مع التحية . فقط ملاحظة من مذكرات العريف الان بدليل من الفرقة ١٠١ ...
الموضوع :
بئست الرسالة ،والمرسلة؛ النفاية رغد القرقوز.
طاهر جاسم حنون كاضم : الله يوفقكم ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
فيسبوك