اليمن

اليمن/ غارات العدوان إستباقية.. رسائلها أممية متبوعة بمبادرة جديدة  


 

✍️/عبدالجبار الغراب |

 

غارات التحالف العدوانية على اليمن وبهذا الشكل الهمجي وبهذه الهستيرية والتى أدات الى مزيدآ من إرهاق للدماء وتدميرا للعديد من المحلات التجارية للمواطنين,  كان كل ذلك بعلم ومعرفة وموافقة الأمم المتحدة والتى تعلم كل العلم ومن خلال الوقائع والمعطيات على أرض المعارك أنها تجرى في صالح الجيش اليمني واللجان الشعبية.

وأنها وهنا الإشارة الى الأمم المتحدة  وفي ضوء النتائج الميدانية لا تستطيع تقديم مبادرة للحوار بين طرفي الاقتتال في اليمن لما يمتلك طرف الجيش اليمني واللجان الشعبية من أوراق قوة للدخول في حوار أو مبادرة تقدمها الأمم المتحدة بسبب عدم توزان القوى بين طرفي الصراع والتى تميل بشكل 95 % لطرف الجيش واللجان,  وهذا ما يجعلها في موقف صعب للغاية لان كل ما تستطيع تقديمة للعدوان أنكشف وبان, والكل تابع وشاهد الانحياز الأممي لطرف العدوان ومرتزقتة , وما آخرها الا أكبر برهان للوقوف أمم العهر والانحياز عندما أخرجت السعودية من القائمة السوداء لارتكابها جرائم حرب بحق اليمنين الأطفال والنساء مخالفة في ذلك لجميع المواثيق الدولية وضاربة بكل المعاهدات والاتفاقات الداعية الى أدانة مثل هكذا دول أنتهكت الإنسانية وأرتكبت مختلف الفضائع والجرائم في حق الشعب اليمني

الغارات التى قامت بها السعودية هي بمثابة مواجهة مباشرة بين السعودية واليمن بشكل يجعل الصراع الجوي اخر الأوراق التى تراهن السعودية عليها من خلال الضغط على المجلس السياسي الأعلى لقبول مبادرة الأمم المتحدة لعل بذلك يتراجع المجلس السياسي الأعلى من شروطه المقدمة للتنفيذ وهي إيقاف العدوان ورفع الحصار قبل الدخول في حوار ومفاوضات خوفا من كثرة الضحايا في صفوف الشعب اليمني جراء الغارات العشوائية التى تقوم بها السعودية بموافقة أمريكية وأممية.

تقدم المسؤول الأممي للمبادرة وفي هذا التوقيت لها عدة تساؤلات وتضع الكثير من التحليلات التى توحي دلالاتها الأولية بان أي مبادرة للحوار بين طرفي الصراع في اليمن لا تجعل رؤية المجلس السياسي الأعلى والتى تمثلت إيقاف العدوان ورفع الحصار مقدمة لانطلاق المفاوضات وهذا ما جعل الولايات المتحدة الأمريكية والأمم المتحدة تدعم وبشكل سابق شن مئات الغارات وبصورة عشوائية وأيضا اطلاق التهديد والوعيد بقتل قيادات انصار الله واغتيالهم.

لا قبول لمبادرة أممية  لا يسبقها إيقاف العدوان ورفع الحصار وغير ذلك فالتقدم الى إنجاز ما تبقى من تطهير البلاد في قادم الأيام الا مجرد اكتمال لتحقيق الانتصارات ولمواجهة قرن الشيطان على أتم الاستعداد وصواريخنا وطائرات مسيراتنا جاهزة الى الوصول الى كل الأهداف الإستراتيجية للعدو بعيدا عن منازل الناس وشعب السعودية هو في أمان,  وهم بغاراتهم شعبنا صابر وصامد وهو متعود عليها طيلة  ستة  أعوام وأن غدآ لناظرة لقريب.

إيقاف- العدوان- ورفع- الحصار -مقدمة- الدخول- للمفاوضات- هو مطلب شعبي ورسمي

4-7-2020

ــــــــــــــ

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3125
يورو 1408.45
الجنيه المصري 74.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 1694.92
دينار كويتي 3846.15
ليرة لبنانية 0.79
ريال عماني 3125
ريال قطري 328.95
ريال سعودي 318.47
ليرة سورية 2.34
دولار امريكي 1190.48
ريال يمني 4.78
التعليقات
زيد مغير : نفهم من هذا الموضوع أن هناك نية لتبرية المجرم الذي باع الموصل اثيل النجيفي . العيساوي امس ...
الموضوع :
الداخلية: إطلاق سراح مهدي الغراوي بكفالة والقضية ستتابع من قبل المحاكم المدنية
عبد الله : مع الاسف يا شيخ حينما قرأت بداية المقال لفت نظري جراتك على قول كلمة الحق بوجه المرأة ...
الموضوع :
دور المراة في تزييف الحجاب الشرعي
المهدي : المقال جميل سلم يراعي أيها الفاضل حتى الحيوان يعلمنا الحكمة نأخذ منه العبرة ...
الموضوع :
البقرة العطشى  
Nacem : الموضوع وعن علاقة الثورة الاسلامية في ايران مما اثار المجرم فأمر جلاوزته بتعذيب السيد الشهيد تعذيباً قاسياً ...
الموضوع :
من هي  الشهيدة آمنة الصدر بنت الهدى؟!
أمير الخياط : الحمد لله الذي اكحل عيوننا بالنظر إلى إعدام الطاغية اللعين صدام وأعوانه ...
الموضوع :
حقيقة رسالة آية الله الشهيد السيد محمد باقر الصدر إلی صدام!
هادي محمد حسبن : يبدو من المقطع والتوضيح الرسمي عدة أمور.. منها. من يسمح له بدخول السيارات إلى المدرج وقرب الطائرة.. ...
الموضوع :
توضيح رسمي لتأخر إقلاع طائرة عراقية ساعتين "بسبب عائلة مسؤول"
مازن : معالي لوزير التعليم العالي والبحث العلمي المحترم ملحوظة جنابك الكريم يعلم بان القوانين والانظمة الادارية الخاصة بالجان ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
زيد مغير : سألوا المرحوم المقدم ق خ وفي العميدي الذي اعدمه المجرم عدنان خير الله بأمر من الجبان صدام ...
الموضوع :
لمن لا يعرف سلطان هاشم.. وبط.. ولاته  
أبو علي : االشهيدان قاسم سليماني وابو مهدي المهندس قتلا بواسطة طائرة مسيرة إنطلقت من القاعدة الأمريكية في قطر وبعد ...
الموضوع :
ايران: الانتقام المؤلم للشهيد قاسم سليماني ورفاقه لم ينته بعد
عدي محسن الجبوري : ان حالات الاصابة كبيرة الا انه لا توجد مصداقية تامة وشامله في هذا الوباء فسابقا كانت حالات ...
الموضوع :
الصحة: تسجيل 1927 حالة شفاء ووفاة 96 مصاباً واصابة 2553 خلال الـ24 ساعة الماضية
فيسبوك