اليمن

اليمن/ طور الباحة.. نقطة الموت !!


 

إكرام المحاقري ||

 

في طريقه إلى تلك المحافظة التي تقبع تحت سلطة الاحتلال (عدن)، ومع أربعة من زملاءه بغية شراء سيارة، أوقفتهم إحدى النقاط الأمنية التابعة لمليشيات "الإنتقالي "، من أجل التفتيش !!

وبعد التحرك من تلك النقطة الأمنية وبحوالي ما يقدر بـ 150 مترا أوقفتهم نقطة أخرى وقامت بمصادرة (تلفوناتهم)!! وبدأ أفراد النقطة إبتزاز الـ الأربعة الاصدقاء بمبالغ مالية طائلة وذلك من أجل إرجاع التلفونات، وحين رفض الدكتور (عاطف الحرازي) إعطائهم المبلغ المالي محاولا التفاهم معهم لاستعادة تلفونه.. بدأت قصة الرعب في أرض الموت !!

ـ قاموا بسحله بمسافة 200 متر تقريبا ومن ثم أطلقوا عليه رصاصات الموت ليردوه قتيلا مظلوما، دون أي ذنب !! نعم،  دون أي ذنب !! إلا أنه لم يسلم لاوامر فئة الشر ولم يخنع لقانون الجور في "نقطة الموت "بطور الباحة بمحافظة لحج.

ما يجب التركيز عليه هو أن عناصر تلك النقطة الأمنية المشؤومة أو ما يسمى بعناصر اللواء التاسع صاعقة هم أنفسهم من أرتكبوا جريمة أسر وتعذيب ونهب وقتل (عبدالملك السنباني ) العائد من أرض الغربة.. بل والكثير من الجرائم الوحشية بحق المأرين والمسافرين وبحق ابناء المنطقة أنفسهم تحت عناوين طائفية ومناطقية بغيتها القتل والنهب لاغير !!

فالحديث عن الانتقالي وهذه العناصر تتبع لهذه الفئة هو حديث ناشف، فلا يوجد سلطة لإنتقالي ولا لشرعية ولا حتى للقوى السعودية في ظل وجود الهيمنة الأمريكية في المنطقة، والجميع يدرك حقيقة التحكم الأمريكي بـ القرارات والتوجيهات في المناطق المحتلة.

كل هذه الجرائم تخدم المشروع الأمريكي ولها دلالاتها وابعادها التي صارت حقيقة ماثلة للرآي العام ليس في اليمن فقط بل في بلدان العالم بشكل عام، ولعل هذه الدلالات تضع حدا لنفاق "الأمم المتحدة" التي لم تحترم قوانين قوننتها للحفاظ على الحقوق البشرية في العالم،  فلم نعد نلتمس حقوق في ظل هيمنة "الدولار" الأمريكي، ولم نعد نجد إنصاف في ظل حكومة الجلاد ..وهكذا !!

ـ نكرر الحديث وللمرة الالف بأن لا يوجد حل للحد من جرائم العصابات الإجرامية بحق المواطنين في الاراضي المحتلة سوى فتح مطار صنعاء، غيره هذا ليس سوى مكايدات ومغالطات وتمرير للمخططات العشوائية لقوى العدوان في سفك الدم اليمني، وتحويل الأرض اليمنية إلى مصنع ينتج الجريمة بجميع أنواعها.

وهناك سؤال "للأمم المتحدة" والمجتمع الدولي وكل من يستنكر ردع العدوان على اليمن حال قُصفت المنشآت السعودية، هو: ماذا لو هذه الجرائم تحدث في المناطق المحررة التي تحكمها حكومة الإنقاذ ؟! بالنسبة للشعب اليمني اظن الجواب واضح ولا داع للفلسفة هنا، وبالنسبة للأمم المتحدة فنتمنى منهم الإجابة ولا داع للخجل فهم معروفون بقلة الحياء على مر التاريخ.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1492.54
الجنيه المصري 76.28
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.83
التعليقات
Mustafa : الى رحمة الله ربي يعوضه الجنة ويصبر اهله وينتقم من القتلة المجرمين ...
الموضوع :
تشييع المستشار في الداخلية اللواء سحبان الوائلي
حوبة : ونسمي نفسنا دولة !! ومن نذكركم انراعي الدبلوماسية ونختار عباراتنا بدقة لان ندري همجيتهم وين اتوصل !!!!! ...
الموضوع :
هكذا اصبح البرلمان العراقي بعد دخول اتباع التيار الصدري ( تقرير مصور )
مواطن : هو هذا مربط الفرس مشتت بي مكر البكر وشر صدام ...
الموضوع :
حركة حقوق: الكاظمي يخطط لتغييرات سياسية وأمنية بالتواطؤ مع الامريكان
eetbgfdf : الكاظمي شخص منافق وهو احد وكلاء ال سعود الارهابيين في العراق يهدف لتحقيق مآرب ال سعود في ...
الموضوع :
النائب عن صادقون علي الجمالي : الكاظمي مرفوض جملةَ وتفصيلاً ولن يتم التجديد له
ليا ديب : هذه القصيدة روووووعة عنجد كتيرر حلوة ...
الموضوع :
قصيدة من وحي كربلاء
رأي : قلم رصين ... يدعو للاصلاح والتنقيح وان علا موج الجهلة ...
الموضوع :
الدين الاجتماعي
ابو اية : إبداع مستمر العزيزة موفقة يااصيلة ياانيقه استمري رعاك الله ...
الموضوع :
شَـراراتُ الفِتَــنْ ..!
bwdtyhgg76 : ان اراد ساسة السنة والاكراد البرزانيين ابتزاز قادة الشيعة في تشكيل الحكومة وعرقلتها من اجل الحصول على ...
الموضوع :
الإطار التنسيقي يطالب حكومة تصريف الاعمال بإلغاء الاوامر الادارية والتعيينات الجديدة
حمزه المحمداوي : الكلاديو ...
الموضوع :
منظمة (الغلاديو) السرية تم تفعيلها في العراق..!
ابو حيدر العراقي - هولندا : بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على محمد وال بيت محمد علي وفاطمة والحسن والحسين . ربما ...
الموضوع :
بالفيديو ... في حديث شيق الاستاذ في الحوزة العلمية بالنجف الاشرف الشيخ احمد الجعفري لا تنساقوا وراء القائد الجاهل
فيسبوك