اليمن

اليمن/ عذرا ً ثورة اكتوبر..!


 

محمد صالح حاتم ||

 

قراءنا في كتب التاريخ أن مجموعة من الثوار اليمنيين بقيادة المناضل غالب لبوزة اشعلوا ثورة ١٤ اكتوبر ١٩٦٣م من جبال ردفان، وتمكنوا بسلاحهم الشخصي أن يطردوا من جنوب اليمن ، جيش أعظم امبراطورية في العالم، والتي كانت لاتغيب عنها الشمس.

ولكن ماذا سنقول للتاريخ الذي لايرحم عندما يقراء ابنائنا واحفادنا والاجيال القادمة أنه بعد اكثر من خمسين عاما ًمن التحرر والاستقلال وتوحيد شطري اليمن ومتلاك الطائرات والدبابات والصواريخ والمدفعية، تأتي دول لاتاريخ لها، وجيشها لا  يستطيع أن يواجه في ميدان المعركة ويحتل عدن و المحافظات الجنوبية؟ 

اليس من العار علينا نحن كيمنيين شمالا ًوجنوبا ًشرقا ًوغربا ًأن تحلّ علينا الذكرى ال٥٨ لثورة ال ١٤ من اكتوبر، وعدن تحت الاحتلال ويتحكم بها وبقرارها ضابط سعودي واماراتي!؟

 أليس من العيب علينا  أن تنشاء قواعد اماراتية وسعودية واخرى بريطانية وامريكية واسرائيلية على الأراضي اليمنية سواء في  ًسقطرى، وميون، والعند، والمهرة، وسيؤن والمكلا، وبلحاف،وعدن  وغيرها.

ماذا سيكتب عنا المؤرخون وكُتّاب التاريخ، في زمن التحرر والاستقلال في القرن الواحد والعشرون و جزاء من التراب اليمني، محتل وثرواته تنهب، وابنائه وقود لحرب تتحكم بها دول الاستكبار العالمي، وتستفيد منها وتجني المليارات من ورائها.. !

ماتشهده المحافظات الجنوبية المحتلة اليوم من سخط ٍشعبي، وثورة شعبية ، وما يعانية ابناء هذه المحافظات من قتل ، وجوع وانعدام للخدمات العامة، ومايتعرضون له من ارهاب وتفجيرات، وانعدام للآمن وغلاء معيشة، يتوجب علينا جميعا ًالتحرك لنصرتهم، ومساندتهم،  ورفع المعاناة عن كاهلهم، وتحرير الارض اليمنية من تحت وطأة الاحتلال السعودي الاماراتي الامريكي الصهيوني، واستعادة الدولة اليمنية، ورد الاعتبار لثورة ال ١٤ من اكتوبر الخالدة،  وهذا اقل مايمكن فعله .

عذرا اكتوبر..  في عيدك

ال ٥٨ ارضك محتلة..

عذرا ً ثورة ا كتوبر . . .  اهدافك ..  خانها ابناء واحفاد ثوارك الابطال...

عذرا غالب لبوزة دمك الطاهر الذي رويت به تراب وطنك... تنجسه اليوم جيوش الامارات والسعودية

عذرا عبود . . عذرا مدرم...  عذرا قحطان . . . عذرا لكل الابطال الثوار،، في ذكرى ثورة اكتوبر ..  عذرا..  عذرا.. لكن التاريخ لايرحم.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
التعليقات
محمد صالح حاتم
2021-10-14
شكرا جزيلا لكم
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1639.34
الجنيه المصري 92.94
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.84
التعليقات
صوة العتره : بحث مفصل عن ذرية السيد محمد سبع الدجيل ابن الإمام علي الهادي عليهم السلام/السادة ال البعاج ذرية ...
الموضوع :
29 جمادي الثانية 252هـ وفاة السيد محمد سبع الدجيل السيد محمد ابن الإمام الهادي (ع)
رسول حسن نجم : كلام جنابك في صميم (الجاهليه العربيه وجماهيرهم من الصنف الثالث حسب تصنيف الامام علي عليه السلام) وكذلك ...
الموضوع :
لا يمكن أن تقع الحرب ما بين الدول الكبرى..
الدكتور فاضل حسن شريف : استدلال منطقي ...
الموضوع :
من هم عرب العراق الحقيقيون
رسول حسن نجم : نحن في زمن انقلاب المقاييس وكما قال امير المؤمنين عليه السلام يعد المحسن مسيء هذا في زمنه ...
الموضوع :
المثليون والبعثيون ربما هم الأخيار..!
أقبال احمد حسين : اني زوجة الشهيد نجم عبدالله صالح كان برتبه نقيبمن استشهد ب2007 اقدم اعتراظي لسيادتكم بان الراتب لايكفي ...
الموضوع :
الأمن والدفاع تحدد رواتب منتسبي الداخلية وتؤكد قراءتها الأولى بالبرلمان
رسول حسن نجم : ان التعمق في الكتب المختصه وعمل البحوث النظريه من خلال نصوصها ومن ثم استخلاص النتائج وفقا لتلك ...
الموضوع :
شيعة العراق: فاضل طينة آل محمد 
ابو حسنين : للاسف الشديد والمؤلم انك تمجد وتعظم شخصيه وضيعه وانتهازيه مفرطه ومنحرفه غالب الشابندر راكب الامواج ومتقلب المواقف ...
الموضوع :
بماذا نفسر ما قام به غالب الشابندر في القناة الرابعة؟!
زيد مغير : اللهم العن من قتله ومن شارك بقتله ومن فرح لمقتله ...
الموضوع :
أنا رأيت قاسم سليماني..!
عبد الله ضراب : ذلُّ السّؤال في أهل اليراع بقلم الشّاعرعبد الله ضراب الجزائري إلى الشّعراء والكتّاب والشّيوخ الذين كرّسوا ذلّهم ...
الموضوع :
كلمات إلى زينب سليماني
مواطن : مع هذا القرار ....... انتشر اخيرا فيديو لطفل في الاول الابتدائي والمعلمة اثرت تصويره على تهدئته لم ...
الموضوع :
التربية تبحث جملة موضوعات "مهمة"
فيسبوك