المقالات

كلمة وفاء ... الى القائد قاسم سليماني 


بقلم السيد محمد الطالقاني 
الحاج المجاهد قاسم سليماني ذلك الرجل الهـــادئ، الذي يعتمد علی نفسه في انجاز مهماته الخاصة،.
انه رجل منطقي ومؤدب ومجامل من الطراز الأول، يسمع بهدوء وإصغاء، وإذا أراد أن يجيب، يفعل ذلك بعفوية وبساطة. من لم يدرك إمكاناته، لا يستطيع التكهن بمكانته السياسية والأمنية.
انه الشخصية التي تعيش بعيداً من الأضواء سوى بعض الظهور في المناسبات المهمة التي تتطلب منه تقويم الوضع الإقليمي والدولي.
ان كل العالم وخصوصا دول الاستكبار العالمي تدرك أهمية هذا الرجل الذي يقود ملف الاسلام في الخارج والداخل .
ونحن اليوم في ذكرى اعلان فتوى الوجوب الكفائي وتاسيس الحشد الشعبي والانتصار الرائع الذي حققه ابناء المرجعية على داعش واعوانهم لايسعنا الا ان نقف عاجزين عن الشكر الى هذه الشخصية العظيمه التن كان لها بصمات في هذا الانتصار من خلال تواجد هذا الرجل الشجاع في ارض المعركة وتقديمه خيرة رجاله الى الخطوط الامامية لتسيل دمائهم على منحر الحرية من اجل العقيدة والمبدا ..
لقد كان سليماني قريبا جدا من الحشد الشعبي ووصف جنود الحشد بانهم تمكنوا من تحويل الجيش العراقي إلى "جيش حزب إلهي". واعتبر الانتصار الذي حققه الحشد الشعبي على تنظيم داعش في معارك الموصل كان بفضل المرجعية الدينية وبركة فتواها .
تحية تقدير واحترام الى قائد الجمهورية الاسلامية الايرانية سماحة القائد الخامنئي على ماقدمه للشعب العراق في هذه المعركة ودعمه في كل الاصعدة , وتحية حب الى البطل سليماني الذي لايعرف لمعركته مع الاسيتكبار حدودا بل انه جندي للامام المهدي (ع) يقاتل في كل ارض يستصرخ فيها اهل الاسلام .

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
التعليقات
عبود خريبط
2018-07-11
يكفي فخر لانه من جنود الأمام المنتظر المهدي عجل الله فرجه من العدد 313 وإنشاء الله احنا ًًعيالنا تحت خدمتهم للقاء علي أعداء ال محمد بصدق
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1666.67
الجنيه المصري 92.76
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
نجم السها : حياك الله وبياك ،كلنا الشيج جعفر الابراهيمي ،اوكل الشرفاء مع الشيخ جعفر الإبراهيمي، فما يفعلونه هي حرب ...
الموضوع :
الى سماحة الشيخ جعفر الإبراهيمي مع التحية ..
رسول حسن نجم : الالتقاء الروسي_التركي في أغلب الاستراتيجيات واختلافهما في التكتيك بفعل العوامل التي ذكرها جنابك الكريم... كذلك الرجوع الى ...
الموضوع :
تركيا والحرب الثالثة..الحياد المرن .... 
احسنتم لطرح لدعوة : البشر وصل مرحلة يبارز بها خالقه !!! والا كوكب يعيش ازمه وباء فتك ويفتك كل ثانية بالناس ...
الموضوع :
مدينة العاب السندباد لاند في بغداد تنشر الفجور والرذيلة
حامد كماش آل حسين : تنبيه: الظاهر سقطت سهوا كلمة (ما كانوا) من تعقيب سبط ابن الجوزي على كلام الحاكم: • الموجود: ...
الموضوع :
من مناقب وألقاب الإمام علي بن أبي طالب «عليه السلام» 4. أبو تراب
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
في اليوم العالمي لحقوق الانسان 
بهاء حميد ال شدود : تحية طيبة لابد من المتكلم في الانساب أن يكون من ذوي الاختصاص وذو أمانة وصدق الحديث، وانا ...
الموضوع :
عشائر قضاء سوق الشيوخ عبر التاريخ.
كاظم احمد حمزه عراك : السلام عليكم اقدم شكوى الى شركة آسياسيل عن الابراج نحن في محافضة بابل ناحية المدحتيه يوجد برج ...
الموضوع :
هيئة الاتصالات تخصص رقماً للمشتركين للشكوى على شركات الهواتف
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
وحي القلم : حيتان البحر!! 
رسول حسن نجم : جزاك الله خيرا وحفظك من كل شر. ...
الموضوع :
قالوا لي ما تكتبهُ لَيسَ جُرأَة والتطاول على المقامات غباء.
رسول حسن نجم : أحسنت الشرح والتوضيح والالمام بمشكلة تكريم المبدعين (الأحياء) اما الأموات منهم رحمهم الله فلامشكله في تكريمهم!.. في ...
الموضوع :
عقدة تكريم المبدع قبل موته
فيسبوك