المقالات

شعب الايمان والحكمة


 

قاسم الغراوي ||

 

قال تعالى:  ((أُذِنَ لِلَّذِینَ یُقَـٰتَلُونَ بِأَنَّهُمۡ ظُلِمُوا۟ۚ وَإِنَّ ٱللَّهَ عَلَىٰ نَصۡرِهِمۡ لَقَدِیرٌ) صدق الله العظيم

 في مثل هذا اليوم قبل ست سنوات كان اليمنيون يناشدون العالم ان يوقف قتل الاطفال والنساء والعالم لم يبالي ، واليوم السعودية تناشد العالم ان يوقف صواريخ وطائرات المقاومة والشعب اليمني لم يبالي. ليس كبرا وغرورا وانما الشعب مستمر في الدفاع عن نفسه حتى يتوقف العدوان ويرفع الحصار .

البرهان الحقيقي لإحلال السلام في اليمن هو  وقف العدوان ورفع الحصار ، وخيار العدوان والحصار أثبت فشلا ذريعا أمام الصمود الأسطوري لشعب اليمن العزيز وما نؤكد عليه دوما أن السلام الحقيقي لن يكون قبل وقف العدوان ورفع الحصار ،

واما صواريخ اليمن فهي للدفاع عن اليمن وتوقفها يرتبط بتوقف العدوان والحصار بشكل كامل وشامل

 ان العمل السياسي حتى يكون ناجحا وبنّاءآ  يجب قف شامل للعدوان وفك للحصار  ولن يكتب النجاح لأي عملية سياسية تحت النار والحصار، وعلى المعتدي إيقاف عدوانه وحصاره ومن المؤكد سيكون هناك تعاطيا إيجابيا وحلا شاملا لهذه المواجهات والعدوان تجاه شعبا اعزلا يعيش بكرامة واستقرار بعيدا عن التحديات والتدخلات الخارجية.

الحكام السعوديين في مستنقع الهزيمة لامحال وقد اثبت التاريخ الطويل من المواجهات سابقا واليوم بان النصر  يصنعه الابطال الذين يمتلكون عقيدة الايمان بحتمية النصر ، لذا تحاول السعودية ان تخرج من هذه الورطة.

الشعب اليمني شعب الحكمة والايمان والشجاعة واستطاع بهذه المواصفات بعد الاتكال على الله ان يطور من قدراته العسكرية في مواجهة العدوان السعودي عليه وقدم التضحيات من اجل امنه وكرامته واستقراره.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1666.67
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.95
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
صوة العتره : بحث مفصل عن ذرية السيد محمد سبع الدجيل ابن الإمام علي الهادي عليهم السلام/السادة ال البعاج ذرية ...
الموضوع :
29 جمادي الثانية 252هـ وفاة السيد محمد سبع الدجيل السيد محمد ابن الإمام الهادي (ع)
رسول حسن نجم : كلام جنابك في صميم (الجاهليه العربيه وجماهيرهم من الصنف الثالث حسب تصنيف الامام علي عليه السلام) وكذلك ...
الموضوع :
لا يمكن أن تقع الحرب ما بين الدول الكبرى..
الدكتور فاضل حسن شريف : استدلال منطقي ...
الموضوع :
من هم عرب العراق الحقيقيون
رسول حسن نجم : نحن في زمن انقلاب المقاييس وكما قال امير المؤمنين عليه السلام يعد المحسن مسيء هذا في زمنه ...
الموضوع :
المثليون والبعثيون ربما هم الأخيار..!
أقبال احمد حسين : اني زوجة الشهيد نجم عبدالله صالح كان برتبه نقيبمن استشهد ب2007 اقدم اعتراظي لسيادتكم بان الراتب لايكفي ...
الموضوع :
الأمن والدفاع تحدد رواتب منتسبي الداخلية وتؤكد قراءتها الأولى بالبرلمان
رسول حسن نجم : ان التعمق في الكتب المختصه وعمل البحوث النظريه من خلال نصوصها ومن ثم استخلاص النتائج وفقا لتلك ...
الموضوع :
شيعة العراق: فاضل طينة آل محمد 
ابو حسنين : للاسف الشديد والمؤلم انك تمجد وتعظم شخصيه وضيعه وانتهازيه مفرطه ومنحرفه غالب الشابندر راكب الامواج ومتقلب المواقف ...
الموضوع :
بماذا نفسر ما قام به غالب الشابندر في القناة الرابعة؟!
زيد مغير : اللهم العن من قتله ومن شارك بقتله ومن فرح لمقتله ...
الموضوع :
أنا رأيت قاسم سليماني..!
عبد الله ضراب : ذلُّ السّؤال في أهل اليراع بقلم الشّاعرعبد الله ضراب الجزائري إلى الشّعراء والكتّاب والشّيوخ الذين كرّسوا ذلّهم ...
الموضوع :
كلمات إلى زينب سليماني
مواطن : مع هذا القرار ....... انتشر اخيرا فيديو لطفل في الاول الابتدائي والمعلمة اثرت تصويره على تهدئته لم ...
الموضوع :
التربية تبحث جملة موضوعات "مهمة"
فيسبوك