المقالات

ظريف وزيارة العراق..وملفاتها الثقيلة


 

علي فضل الله ||

 

ايران على مشارف العودة بالحوار مع الولايات المتحدة الامريكية فيما يخص الملف النووي، وهذا الحوار قد يجبر ايران الى التهدئة في المرحلة القادمة من اجل الظفر برفع العقوبات الامريكية عنها، لما لذلك من اهمية كبيرة على الجنبة الاقتصادية لايران ورفع معاناتها التي امتدت لاكثر من عقدين مضت..

بنفس الوقت فالجمهورية الاسلامية تدرك جيدا، أن أمريكا ستحاول تعويض تلك الهزيمة الدبلوماسية في الملف النووي بترسيخ نفوذها على الجغرافية العراقية، مستثمرة بذلك (طبعا الكلام عن امريكا)حاجة ايران لعودة الحوار في ملف 5+1، وتلك الحاجة قد تجبر ايران لاعطاء اوامرها لمحور المقاومة بالتهدئة وضبط النفس قدر المستطاع وعدم التصعيد العسكري باستهداف المصالح الامريكية.

عليه فقدوم ظريف هو التحاور مع الحكومة العراقية وخصوصا الشركاء السياسين العراقيين، بضبط ايقاع الحوار الاستراتيجي ما بين العراق والولايات المتحدة الامريكية، والضغط على الشركاء السياسين العراقيين بأخراج القوات الامريكية من العراق وعدم السماح لهم ببناء اية قواعد عسكرية على امتداد الاراضي العراقية، لان ذلك بحسابات الجانب الايراني يشكل تهديدا لامن المنطقة وللامنهم الاستراتيجي الايراني، في المرحلة القادمة.

واذا ما نجحت ايران بذلك، من خلال اقناع الحكومة العراقية حول هذا المطلب،فانها ستكون قد انتصرت مرتين في الجانب الدبلوماسي بإجبارها الولايات المتحدة الامريكية بالعودة الى حوار الملف النووي مع رفع كامل العقوبات عنها وتحجيم الوجود الامريكي في العراق، وان كان المطلب الثاني(اخراج القوات الامريكية من العراق)صعبا لاسباب كثيرة، قد يكون من اهمها حالة الانقسام السياسي لدى الطبقة السياسية العراقية وخصوصا المكون السياسي الشيعي الاقرب ايديولوجيا لايران باتجاه التواجد الامريكي، بالاضافة الى ارتباك الحكومة العراقية اتجاه هذا الامر، والتي هي اقرب الى فكرة بقاء القوات الامريكية في العراق، وذلك ما يقلك ايران وحكومتها.

كما ان المتوقع من زيارة ظريف حث الحكومة العراقية بلعب دور اكبر في تقريب وجهات النظر ما بين ايران والسعودية في دور الواسطة الذي تمارسه العراقية لتلطيف الاجواء وعودة العلاقات الايرانية السعودية، لان ذلك سيلعب دوا" كبيرا بابعاد المنطقة من الازمات التي انعكست سلبا طيلة العقدين الماضيين، في ظل تقارب ايراني قطري، وحتى ايراني اماراتي، كما ويتوقع من وزير الخارجية الايراني السيد ظريف مناقشة ملف الطاقة فيما يخص تصدير الطاقة الكهربائية والغاز لمحطات التوليد العراقية..

اذن هي زيارة نستطيع ان نسميها ثلاثية الابعاد والغرض.

اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1538.46
الجنيه المصري 59.38
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 387.6
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.83
التعليقات
محمد : مجرم وسفاح ابو رغيف كان يساوم الابرياء وقام بقتل وتعذيب العراقيين ويحب ان يحاكم علنيا أمام الرأي ...
الموضوع :
سياسي مستقل: أبو رغيف وجميع المسؤولين بالحكومة السابقة سيتم فتح ملفاتهم
Mazin Tuma : بارك الله فيك, نحتاج الكثير من هذه الجهود لاسيما لبناتنا في المهجر ...
الموضوع :
نحو نظرية نسوية عربية وإسلامية/1
العراقي : وما الغريب في ذلك هذا البعثي الذي كان يتباهى ببعثيته وهو طالب في كلية القانون . اعرفه ...
الموضوع :
فضيحة جديدة بطلها هذه المرة رائد جوحي .... استلام رشوة من شركة اسياسيل 100 مليون دولار
ام زيد العبيدي الغبيدي : احسنتم بارك الله بكم ...
الموضوع :
العمامة المقاتلة
ام زيد العبيدي الغبيدي : احسنتم بارك الله بكم كثيرا ...
الموضوع :
المرأة بين مجتمعين؛ الارذل والافضل..!
زهراء الحسيني : اللهم صل على محمد وال محمد وعجل فرجهم اللهم اقضي حاجتي وفرج همي ياكريم يارب ...
الموضوع :
صلاة الإمام موسى بن جعفر الكاظم (عليه السلام) لقضاء الحوائج
SAHIB H A lkhattat : ما هو الجديد في هذا البلد المسكين العراق ما معنى وكيل في الداءره الفلانيه هل هذا عنوان ...
الموضوع :
محكمة الكرخ تصدر مذكرة قبض بحق "ضياء الموسوي"
زيد قاسم جعفر : السلام السيد ابراهيم المجاب ابن السيد محمد العابد ابن الإمام موسى ابن جعفر الكاظم عليه السلام ...
الموضوع :
قصة السيد ابراهيم المجاب … ” إقرأوها “
wuyhhpok334 : الولايات المتحدة الامريكية اعلنتها صراحة بأنها لن تتعامل مع من وصفتهم (بوزراء تابعين لميلشيات ارهابية في الحكومة ...
الموضوع :
الفتح: من لا يدعم السوداني يمثل آفة الفساد
فاعل خير : السلام عليكم نرجو من الهيئة كشف ملفات الفساد في دائرة صحة الانبار والرشاوي وعلى التعينات واكو قسم ...
الموضوع :
هيئة النزاهة تضع الخط الساخن للكشف عن حالات الفساد الاداري والمالي وشكاوى المواطنين
فيسبوك