المقالات

أسباب عزوف الشباب العراقي بالمشاركة في الإنتخابات..؟

237 2021-09-23

  أثير الشرع ||   علينا أن نركز ببادئ الأمر الى دور الإعلام، ونقصد الإعلام المتحزب الذي يحاول النيل من العملية الديمقراطية في العراق وزرع مفاهيم وقناعات تفيد بأن الإنتخابات بمجمل تفاصيلها مسيسة والمحاصصة محسومة قبل خوض الإنتخابات. لنتفق بأن الدورات البرلمانية السابقة فشلت، والكتل البرلمانية لم توفق بتنفيذ المهام الموكلة اليها لتشجيع الشباب بالتمسك بالنظام المتبع في العراق، خصوصاً شهد العراق تحديات أمنية وإقتصادية خطيرة في ظل الإحتلال الأمريكي والتدخلات الإقليمية وبعض دول الجوار ومن سار على نهجهم، والجميع يحاولون تجنيد عقول بعض الشباب المتحمس للتغيير بالطريقة التي إقتنعوا بها أو بطريقة التمويل والإحتضان، على غرار المنظمات بكل تسمياتها. كي نضمن مشاركة فاعلة في إنتخابات الدورة البرلمانية الخامسة علينا أن نفهم بأن المشهد السياسي المعقد يحتاج الى إجراءات وتنازلات من قبل الكتل الكبيرة والفاعلة، والخطوة الذكية بإعادة (30 ألف) من المفسوخة عقودهم من الحشد الشعبي من شأنها تقليل الفجوة بين فئة من الشباب وبين فئة من الفاعلين بالعملية السياسية، ومن شأن هذه الخطوة أيضاً مشاركة شبابية واسعة في الإنتخابات المقبلة، لا يمكن أن نقول بأن الشباب سينصتون الى أولياء أمورهم 100% أو رؤساء القبائل، وما التظاهرات التي جابت شوارع وساحات بغداد والمحافظات إلا دليل على عدم السيطرة على الشباب . بالإمكان إستيعاب الشباب وكسبهم من خلال زجهم بمشاريع تنمية صقل للمواهب، ويتم التركيز على مناقشة طموحات الشباب وميولهم وكيفية توطيد ثقتهم بالعملية السياسية ومشاركتهم بالتصويت والإقتراع، أما عندما نتطرق الى الإنتخابات المقبلة أي (الدورة الخامسة) فلا يمكن أن نقنع أنفسنا بأن المشاركة ستكون فاعلة للأسباب التي ذكرناها في أعلاه والتي لم يتم التطرق لها بشكل مفصل لأنها واضحة ومشخصة وقابلة للحلول. أخيراً مانخشاه هو عدم حماسة الشباب بكلا الجنسين للتفاعل مع الإنتخابات المقبلة وعلينا بذل قصارى الجهود لإقناع الشباب بأهمية الإقتراع المقبل لتغيير الواقع الى واقع أفضل، خصوصاً ونحن شهدنا خلال السنوات المنصرمة إنقسامات خطيرة وأيديولوجيات مختلفة زائداً خلافات وإختلافات وصلت الى حد كسر العظم، مما جعل الشاب يمقت السياسة والنظام السياسي المتبع ويطالب بتغييره والسياسة المتبعة في بلادنا بنظر معظم المواطنين وليس فقط فئة الشباب هي فقط صراع من أجل المقاعد والمكتسبات، و يتطلب فترة طويلة لتغيير هذه القناعات، قبل ذلك على من يمسك بزمام السلطة، زج الشباب بعدة مشاريع يمكنها تثقيف وإعادة هذه الفئة الى جادة الساعين الى التغيير.
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1694.92
الجنيه المصري 92.85
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2040.82
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.96
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 400
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 1.16
دولار امريكي 1449.28
ريال يمني 5.82
التعليقات
رسول حسن نجم : في مثل هذه الحاله يتوجب على التيار الصدري التحالف مع الشيعه لكي لايضيعوا مكونهم بين باقي الكتل ...
الموضوع :
مصدر مطلع : التيار الصدري غص بما فعل اكثر ما انشرح به من نتائج الانتخابات التي جرت قبل ستة ايام
رسول حسن نجم : هذا هو ديدن البعثيين والوهابيين فهم يعولون على امريكا في القضاء على الشيعه وتنامي قدراتهم العسكريه لانهم ...
الموضوع :
بالفيديو .... هذا ما يفكر به اعدائنا لحل الحشد الشعبي
رسول حسن نجم : عندما صدق الجاهل انه اصبح عالما من خلال عمليه تسمى سياسيه وهي لاتمت للسياسه بصله ارتقى المنبر ...
الموضوع :
من هو الحارس ومن هو الوزير ؟!
ابو حسن : احسنت وصدقت بكل حرف والله لولا الحشد المقدس لما بقي العراق ...
الموضوع :
لهذا يبغضون الحشد..!
زين الدين : هل يجوز التعامل بما يسمى بالهامش او الرافعة المالية في اسواق العملات الرقمية بحيث تقرضك شركة التعاملات ...
الموضوع :
إستفتاءات... للمرجع الأعلى السيد السيستاني حول شراء وبيع الاسهم
محمد صالح حاتم : شكرا جزيلا لكم ...
الموضوع :
اليمن/ عذرا ً ثورة اكتوبر..!
محمد ابو علي عساکره الكعبي : مادور الكعبيين في نصرة الإمام الحسين ع شكرا ...
الموضوع :
ابناء العشائر الذين نصروا الإمام الحسين عليه السلام
رسول حسن نجم : بلى والله ليس الى بعض الكتل بل الى كلهم فتبا لهم الى ماقدمت ايديهم... واليوم يتباكون على ...
الموضوع :
الى بعض الكتل الشيعية!
رسول حسن نجم : كاننا كنا نعيش في رفاهية من العيش وليس لدينا عاطلين منذ٢٠٠٣ وليس لدينا ارامل وايتام ولايوجد في ...
الموضوع :
أيها الشعب..!
رسول حسن نجم : اولا بيان المرجعيه صدر بناءا على سؤال توجه للمكتب ولو لم يوجه هذا السؤال لم يصدر البيان!..... ...
الموضوع :
قال لهم مرجعهم اذبحوا بقرة..قالو إن البقر تشابه علينا..!
فيسبوك