المقالات

خطباء المنابر الدينية..وطريق الحرير ..!

831 2022-01-29

   يوسف الراشد ||   لاشك ان الحديث عن طريق الحريري اخذ مساحة واسعة في الاوساط المثقفة والاوساط الجماهيرية وقد انظمت لهذا الطريق حتى الان حوالي 70 دولة وهي تسعى جاهدة ان يمر هذا الطريق باراضيها وعقدت المؤتمرات والندوات المختلفة للتعريف بهذا الطريق وقامت بعض الدول بدفع ملايين الدولارات حتى تحضى بمروره باراضيها مثل الامارات والكويت والسعودية . وكانت لحكومة د عادل عبد المهدي السبق الاول من خلال زيارته للصين وعقد الاتفاقيات المختلفة للنهوض بالبنى التحتية للعراق وجعل شعبه ينعم بالرفاه وينتقل بمصافي الدول المتقدمة ،، ولكن الفيتو الامريكي الذي لايريد الخير لشعب العراق فسلط وستغل البسطاء والعاطلين عن العمل والفقراء لتمرير مشروعه الانتقامي .  فبدات شرارة الانتقام التشرينية لتسقط هذا المشروع وتسقط هذه الاتفاقية الحيوية وتسقط حكومة عادل عبد المهدي وتاتي بالعملاء لينفذوا سيناريوا المشروع الامريكي الاسرائيلي الخليجي ويعطلوا الاتفاقية ويقوموا بستاجار   هضبة البادية  للسعودية ونفط العراق للاردن ومصر ويعطلوا موانىء البصرة ولم ينتهي هذا السيناريوا لهذا الحد فالقادم هو الاسوء . ان موقع العراق في قلب طريق الحرير ولموقعه الجغرافي المتميز كونه يربط بريا وبحريا بين القارات الثلاث  (آسيا وأفريقيا وأوروبا) وعلى الحكومة العراقية الاستفادة من مبادرة الحزام والابتعاد عن الاعتماد الكلي على النفط .ودعوه الشركات  الصينية إلى الاستثمار في العراق . ومن هنا تقع المسؤولية على عاتق الخطباء والمرشدين ورجال الدين الذين لم يقصروا من خلال المجالس الحسينية والمحاضرات الدينية في حث الناس وتحشيد الجماهير للضغط على حكومة الكاظمي التي سلمت زمام الامور للضغوط الامريكية الخليجية والنزول الى الشارع مظاهرات مليونية لالتحاق العراق بالطريق الحريري  وعلى مجلس النواب والهيئات والمنظمات والمثقفين واساتذة الجامعات والطلبة رفض مد الانبوب الى العقبة وتفعيل الاتفاقية الصينية وارتباط العراق باتفاقية الحزام الاقتصادي لطريق الحرير وسرعة انجاز ميناء الفاو وعلى جماهير البصرة واهلنا في الجنوب الضغط على الغاء عقد شركة دايو الكورية واحالته الى الشركات الصينية وكشف ملفات فساد الفاو ومحاسبة المسؤولين الفاسدين . التظاهر السلمي وخروج الجماهير المليونية هو خير طريق للمطالبة بالحقوق المشروعة وايقاف جميع المشاريع التي تمس امن واقتصاد البلد والضغط على حكومة الكاظمي للعدول عن هذه الاتفاقية ( الاردنية المصرية) السيئة الصيت . العراق هو البوابة والخط الاستراتيجي للعالم الخارجي وهو يربط دول الشرق والغرب فالتامر على موانىء البصرة جريمة عظمى وخيانة بحق شعب العراق ولا يحق لاي حكومة كانت ان تعطل او تمنع العراق من الالتحاق بالطريق الحريري 
اشترك في قناة وكالة انباء براثا على التلجرام
https://telegram.me/buratha
المقالات لا تعبر بالضرورة عن رأي الموقع
اضف تعليقك
الاسم والنص والتحقق من الروبوت ضروري
الاسعار الرسمية للعملات مقابل الدينار
دينار بحريني 3846.15
يورو 1492.54
الجنيه المصري 76.28
تومان ايراني 0.03
دينار اردني 2083.33
دينار كويتي 4761.9
ليرة لبنانية 0.97
ريال عماني 3846.15
ريال قطري 401.61
ريال سعودي 389.11
ليرة سورية 0.58
دولار امريكي 1470.59
ريال يمني 5.84
التعليقات
Mustafa : الى رحمة الله ربي يعوضه الجنة ويصبر اهله وينتقم من القتلة المجرمين ...
الموضوع :
تشييع المستشار في الداخلية اللواء سحبان الوائلي
حوبة : ونسمي نفسنا دولة !! ومن نذكركم انراعي الدبلوماسية ونختار عباراتنا بدقة لان ندري همجيتهم وين اتوصل !!!!! ...
الموضوع :
هكذا اصبح البرلمان العراقي بعد دخول اتباع التيار الصدري ( تقرير مصور )
مواطن : هو هذا مربط الفرس مشتت بي مكر البكر وشر صدام ...
الموضوع :
حركة حقوق: الكاظمي يخطط لتغييرات سياسية وأمنية بالتواطؤ مع الامريكان
eetbgfdf : الكاظمي شخص منافق وهو احد وكلاء ال سعود الارهابيين في العراق يهدف لتحقيق مآرب ال سعود في ...
الموضوع :
النائب عن صادقون علي الجمالي : الكاظمي مرفوض جملةَ وتفصيلاً ولن يتم التجديد له
ليا ديب : هذه القصيدة روووووعة عنجد كتيرر حلوة ...
الموضوع :
قصيدة من وحي كربلاء
رأي : قلم رصين ... يدعو للاصلاح والتنقيح وان علا موج الجهلة ...
الموضوع :
الدين الاجتماعي
ابو اية : إبداع مستمر العزيزة موفقة يااصيلة ياانيقه استمري رعاك الله ...
الموضوع :
شَـراراتُ الفِتَــنْ ..!
bwdtyhgg76 : ان اراد ساسة السنة والاكراد البرزانيين ابتزاز قادة الشيعة في تشكيل الحكومة وعرقلتها من اجل الحصول على ...
الموضوع :
الإطار التنسيقي يطالب حكومة تصريف الاعمال بإلغاء الاوامر الادارية والتعيينات الجديدة
حمزه المحمداوي : الكلاديو ...
الموضوع :
منظمة (الغلاديو) السرية تم تفعيلها في العراق..!
ابو حيدر العراقي - هولندا : بسم الله الرحمن الرحيم اللهم صل على محمد وال بيت محمد علي وفاطمة والحسن والحسين . ربما ...
الموضوع :
بالفيديو ... في حديث شيق الاستاذ في الحوزة العلمية بالنجف الاشرف الشيخ احمد الجعفري لا تنساقوا وراء القائد الجاهل
فيسبوك